بحث
لغة
  • جميع اللغات
  • English
  • 正體中文
  • 简体中文
  • Deutsch
  • Español
  • Français
  • Magyar
  • 日本語
  • 한국어
  • Монгол хэл
  • Âu Lạc
  • български
  • bahasa Melayu
  • فارسی
  • Português
  • Română
  • Bahasa Indonesia
  • ไทย
  • العربية
  • čeština
  • ਪੰਜਾਬੀ
  • русский
  • తెలుగు లిపి
  • हिन्दी
  • polski
  • italiano
  • Wikang Tagalog
  • Українська Мова
  • جميع اللغات
  • English
  • 正體中文
  • 简体中文
  • Deutsch
  • Español
  • Français
  • Magyar
  • 日本語
  • 한국어
  • Монгол хэл
  • Âu Lạc
  • български
  • bahasa Melayu
  • فارسی
  • Português
  • Română
  • Bahasa Indonesia
  • ไทย
  • العربية
  • čeština
  • ਪੰਜਾਬੀ
  • русский
  • తెలుగు లిపి
  • हिन्दी
  • polski
  • italiano
  • Wikang Tagalog
  • Українська Мова
عنوان
نسخة
التالي
 

مختصرات / كن نباتيا

رسالة المعلمة السامية تشينغ هاي العاجلة إلى زعماء الأديان والزعماء الروحيين حول العالم

2020-03-05
تفاصيل
تحميل Docx
قراءة المزيد

قداسة القساوسة والكهنة والكاهنات، والرهبان، والراهبات من الديانات المختلفة، أطيب تمنياتي وصلواتي المتواضعة لتنعموا بوافر الصحة والعافية في رحمة الله. بالرغم من أن وقتي ضيق وثمين، إذ أني ما زلت في خضم خلوة تأملية مكثفة من أجل عالم نباتي، عالم يعمه السلام، لكن النداء العاجل للكوكب ولعالمنا دفعني لأطلق هذا النداء. أشعر أنني من واجبي إيصال بعض الرسائل العاجلة إلى قداستكم ونيافتكم. كقادة روحيين عظماء، ستكون أيضا على دراية بالخراب الحاصل على كوكبنا، والمرتبط مباشرة بالتغير المناخي الناجم عن سلوكيات البشر وعاداتهم الوحشية، والتي ليس صعبا تغييرها فور تطبيق مبدأ المحبة. من فضلكم أخبروا المؤمنين هذه الحقيقة. قولوا لهم أن التغيير واجب. فنحن لا نستطيع الادعاء بأننا أبناء الله إذا ما ذبحنا أبناء الله الآخرين. لا يسعنا الادعاء باننا بوذا المستقبل إذا كنا نذبح البوذيين الأخرين سواء من هم في هيئة إنسان أو في هيئة حيوان. لا يسعنا القول أننا نحب الله ومن ثم نقتل خلقه بلا هوادة. وها نحن الآن ندمر كوكبه الذي خلقه من أجلنا. رجاء أن تعيدوا تعليم أتباعكم الموثوقين الذين ينظرون إلى قداستكم ونيافتكم كأيقونات للرحمة والمحبة المقدسة. في محبة الله، شكرا لكم.

قداسة القساوسة والكهنة والكاهنات، والرهبان، والراهبات من الديانات المختلفة، أطيب تمنياتي وصلواتي المتواضعة لتنعموا بوافر الصحة والعافية في رحمة الله. بالرغم من أن وقتي ضيق وثمين، إذ أني ما زلت في خضم خلوة تأملية مكثفة من أجل عالم نباتي، عالم يعمه السلام، لكن النداء العاجل للكوكب ولعالمنا دفعني لأطلق هذا النداء. أشعر أنني من واجبي إيصال بعض الرسائل العاجلة إلى قداستكم ونيافتكم. حسنا، إذا كان منزلنا يحترق، لا يمكننا القول: ليس لدي وقت لإطفاء الحريق!" كوكبنا الذي هو منزلنا يحترق!!! هذه الرسالة لها ذات الهدف على أي حال. يفترض أن يتم إرسالها عبر البريد، لكنني سوف أقرأها. فهذا أسرع. في حالة الطوارئ، الكثير من البيروقراطية لا تفيد شيئا

إن قداستكم ونيافتكم... على الرغم من أن الطوائف تبدو مختلفة، لكننا جميعًا نخدم إلهًا واحدًا، أنا أؤمن بذلك. نحن ممتنون للغاية، أنا ممتنة للغاية، للعمل النبيل والمتفاني لقداستكم ونيافتكم الذي قمتم به على مر السنين، توحيد الناس من خلال نشر رسالة الله تعالى المتمثلة بالمحبة والرحمة بين البشر وسائر الخلق. شكرا لكم. ليكن الرب إلى جانبكم الى الابد.

كقادة روحيين عظماء، ستكون أيضا على دراية بالخراب الحاصل على كوكبنا، والمرتبط مباشرة بالتغير المناخي الناجم عن سلوكيات البشر وعاداتهم الوحشية، والتي ليس صعبا تغييرها فور تطبيق مبدأ المحبة. من فضلكم أخبروا المؤمنين هذه الحقيقة. استمروا في إخبارهم، وتذكيرهم. أعلم أنكم فعلتم، ولكن بوسعنا فعل المزيد. شكرا لكم. لا مناص من التغيير. قولوا لهم أن التغيير واجب. يجب أن نتغير إذا أردنا الادعاء بأننا بشر، بأننا بوذا المستقبل، بأننا أبناء الله! فنحن لا نستطيع الادعاء بأننا أبناء الله إذا ما ذبحنا أبناء الله الآخرين. لا يسعنا الادعاء باننا بوذا المستقبل إذا كنا نذبح البوذيين الأخرين سواء من هم في هيئة إنسان أو في هيئة حيوان.

كوننا نقرأ السوترات البوذية، نحن نعرف أنه حتى شاكياموني بوذا تجسد مرارا وتكرارا ولمرات لا تحصى في هيئة حيوان. وفي الكتاب المقدس، الله يقول أنه خلق جميع أنواع الخضروات للحيوانات لتأكلها كما خلق لنا أشياء كثيرة. لو أن الحيوانات بغير ذي قيمة بالنسبة لله، لما خلق طعاما لتأكله. لأن الله يحبنا، خلق لنا أشياء لنستهلكها. جاء في الكتاب المقدس، لقد خلق الله الثمار والخضروات في الحقل لتكون طعامنا لنا. (الإنجيل، سفر التكوين 1:29)

لا يسعنا القول أننا نحب الله ومن ثم نقتل خلقه بلا هوادة. وها نحن الآن ندمر كوكبه الذي خلقه من أجلنا. ولكن مع أكثر من74 مليار حيوان بري يذبحون بلا رحمة من أجل الاستهلاك البشري كل عام، تربية الماشية والمنتجات الفرعية مسؤولة عن 87 ٪ من انبعاثات غازات الدفيئة التي سببها الإنسان. نحن لا ندمر الكوكب بما نستهلكه فحسب، بل هنالك الفظائع التي لا توصف التي تحدث للحيوانات البريئة التي لم تقترف أي ذنب. إلى جانب ذلك، خلق الله الحيوانات ليكونوا أصدقاء ومعينين لنا، لا لكي يذبحوا وينهش لحمهم بمثل هذه الطريقة الهمجية! نحن في القرن الحادي والعشرين، بالله عليكم.

في الكتاب المقدس، سفر أيوب 12: 7-8، "فَاسْأَلِ الْبَهَائِمَ فَتُعَلِّمَكَ، وَطُيُورَ السَّمَاءِ فَتُخْبِرَكَ. أَوْ كَلِّمِ الأَرْضَ فَتُعَلِّمَكَ، وَيُحَدِّثَكَ سَمَكُ الْبَحْرِ." لذلك، الحيوانات، الأرض التي خلقها الله، عبارة عن كائنات حكيمة ومحترمة، وجودهم فيه نعمة كبيرة للبشر.

ولكن ما هذه الأفعال التي لا يمكن تجاهلها المناهضة لقانون الله التي نقترفها بحق خلق الأب السماوي؟ نحن ندمر مخلوقات الله من البر إلى البحر! القسوة البغيضة الذي نلحقها بمخلوقات الله البريئة في المختبرات، وفي تربية الماشية، وفي الصيد، وفي صناعة البيض، والحليب، والفراء، ومستحضرات التجميل، إلخ. هذه الصناعات مروعة وغير إنسانية بشكل لا يمكن إنكاره. إنها تسبب للحيوانات البريئة واللطيفة والعزلاء، شركائنا على الأرض، مخلوقات الله، تسبب لهم العذاب، والأذى بطرق دون أي فرصة للدفاع عن نفسها، أو لطلب المساعدة! حتى لو أطلقوا بعض نداءات الاستغاثة طلبا للمساعدة، كالأبقار الأم، والخنازير الأم التي تجوح عندما يسلب أطفالها منها، ويركلون ويقتلون دون مبالاة من أحد. حتى طفل عمره خمس سنوات سيتفهم مشاعرهم. هذا أسوأ كثيرا من الجحيم! تخيلوا لو كانوا أطفالنا وأقاربنا، أصدقائنا أو أنفسنا! هم كائنات حية لديهم عواطف، وأفكار ومشاعر. أي واحد منا أمضى وقتا مع حيوان أليف، يعرف أن لديهم شخصياتهم، ويظهرون المحبة والرعاية، ويشعرون بالألم والحزن، والسعادة والإثارة. إن ولاءهم مطلق. وما من فرق بين حيوان أليف تربى في منزل وغيره من الحيوانات الذين يقضون جلّ حياتهم في سجون مروعة، أقفاص مصانع الحيوانات الضيقة أو الأماكن المسورة، المعرضة للمطر أو أشعة الشمس، بلا سقف، يتحملون نوائب الطقس، والظروف القاسية التي لا يمكن تصورها، والذين تنتهي حياتهم بشكل عنيف في المسالخ! من أجل الاستهلاك البشري. إذا كنا لا نزال نعتقد أننا بشر في هذه الحالة.

لمزيد من المعلومات، يرجى أيضا مشاهدة الأفلام الوثائقية التالية، والحائزة على جائزة "كاوسبيرسي" و "أبناء الأرض" ، و"دومينيون" والأفلام التي رشحت لنيل الجوائز "ما هي الصحة" ، إلخ... أيضًا، قوموا بتنزيل كتاب "من الأزمة إلى السلام" المجاني عبر Crisis2Peace.org

في جميع الديانات الكبرى، ثمة قواسم مشتركة، من قبيل المبادئ: "افعل للآخرين ما تتمنى أن يفعله الأخرون لك" و "لا تقتل". "أهيمسا" بمعنى اللاعنف، إلخ. من الواضح أن أكل أي نوع من الحيوانات، الكائنات الحسية ممنوع تماما في سائر الأديان الرئيسية والتعاليم المقدسة. ومع ذلك، الكثير من أبناء الله، أو المؤمنين، لا يتبعون هذه المبادئ التوجيهية الأساسية، لأننا ضللنا الطريق بفعل المفاهيم الخاطئة المتمثلة بحاجتنا إلى أكل لحوم الحيوانات، والأسماك، والبيض والحليب لننعم بصحة جيدة. العكس هو الصحيح - لقد ثبت في الدراسات العلمية والسريرية أن استهلاك الحيوانات يسبب أمراض لا تعد ولا تحصى للبشر، كالسرطانات بأنواعها وأمراض القلب وبالتالي الموت المبكر، والحزن الذي لا نهاية له، والمعاناة قبل الموت. ليس فقط للمرضى بل ولأقاربهم، وأصدقاءهم وأفراد الأسرة وأحبائهم.

حان الوقت للاستيقاظ وتغيير هذه العادات الجسدية والروحية غير الصحية والوحشية والفظيعة. نظامنا الغذائي الأصلي، حسب جنة عدن، هو النظام الغذائي النباتي. وهو يعزز الصحة الجسدية والنفسية والروحية. يمكننا أن نعيش بسعادة، وأن نحيا حياة صحية ومزدهرة بالاعتماد على الأغذية النباتية. ممثلون وممثلات، رياضيون، أبطال فنون قتالية وأطباء وعلماء، وفائزون بجائزة نوبل، إلخ. هم خير دليل على أن اتباع نظام غذائي صحي قائم على النبات. هذا يلتزم أيضا بمبدأ "لا تقتل" أو "أهيمسا"، بمعنى اللاعنف، بينما أكل الحيوانات يتعارض مع هذه الوصية الإلهية. حتى لو لم نكن نمارس القتل بأيدينا، نحن السبب في قيام الآخرين بذلك من اجلنا. الحيوانات تعاني وتموت، فقط كي نتناول وجبة طعام، والتي يمكننا استبدالها بأي طعام نباتي آخر. وفي الوقت الحاضر الأمر أسهل. كياننا، بفعل قتل الحيوانات، غارق بدم الأبرياء الملطخة به أيدينا. رجاء أن تعيدوا تعليم أتباعكم الموثوقين الذين ينظرون إلى قداستكم ونيافتكم كأيقونات للرحمة والمحبة المقدسة. وبذلك يصغون إليكم! لا يمكننا السماح للشيطان أو المايا، أو القوة السلبية بمواصلة إغوائنا، ضد مشيئة الله، وضد ذكائنا الفطري وطبيعتنا الرحيمة.

قبل متابعة هذه الرسالة، سأقرأ بعض الأمثلة عن حظر أكل لحم الحيوانات في أديان العالم الرئيسية. فقط في حالة كان شخص آخر يستمع للرسالة أيضا. شخص اخر نسي الوصايا الدينية لمعتقده. لذلك أولا سوف أقرأها بالترتيب الأبجدي.

البهائية

بخصوص أكل لحوم الحيوان والامتناع عن تناولها، انت تعرف اليقين، في بداية الخلق، أوجد الله الطعام لكل كائن حي، ومخالفة أمر الله في ذلك غير مسموح." مختارات من الكتابات البهائية عن بعض مظاهر الصحة والشفاء

البوذية

"...جميع اللحوم التي تتناولها الكائنات الحية هي لحوم أربابهم. هي لحوم أربابهم." لانكافاترا سوترا (تريبيتاكا العدد 671)

"أيضا، بعد ولادة الطفل يجب تقديم الرعاية بعيدا عن قتل أي حيوان من أجل تغذية الأم باللحوم الشهية ويجب عدم دعوة العديد من الأقارب لشرب الخمور أو لأكل اللحوم ... ففي زمن الولادة العسير يكون هناك عدد لا يحصى من الشياطين الشريرة والوحوش والعفاريت الذين يرغبون باشتمام رائحة الدم الكريهة...، عبر الجهل والسلب واللجوء إلى قتل الحيوانات اللجوء إلى قتل الحيوانات لالتهام لحومها ... يجلبون على أنفسهم اللعنات، التي تضر بكل من الأم والطفل." كسيتيجارا سوترا الفصل 8

وصية أخرى: "توخوا الحذر خلال الأيام التي تلي مباشرة وفاة أحدهم، لا تقتلوا أو تدمروا أو تخلقوا الكارما السلبية من خلال العبادة أو تقديم الأضاحي للشياطين والآلهة... فمثل هذا القتل والذبح أو مثل هذه العبادة أو مثل هذه الأضاحي المقدّمة لن تعود بالفائدة على الفقيد ولو بمثقال ذرة، ولكنها ستضفي مزيدا من الإثم على الكارما السابقة، ما يجعلها أعمق وأخطر. ...فأرجئوا انبعاثه إلى حالة إلهية." أو عجلوا حتى في إرسالهم إلى الجحيم. الكارما يعني (العاقبة الأخلاقية). "كما تزرع، تحصد". هكذا يقول الكتاب المقدس. "كما تزرع، تحصد". هذا هو معنى الكارما في اللغة السنسكريتية.

وصية أخرى: "إذا لم يرتدي البيكسوس (الرهبان) الملابس المصنوعة من الحرير (الصيني)،" الحرير المصنوع من دودة القز. "والأحذية المصنوعة من الجلد والفراء المحلي، وامتنعوا عن استهلاك الحليب والقشدة والزبدة، سيتحررون... إذا استطاع الإنسان (السيطرة) على جسده وعقله، وبالتالي امتنع عن أكل لحم الحيوان وارتداء منتجات حيوانية، أقول إنه سيتحرر فعلاً." البيكسوس يعني الرهبان. ~ سورانجاما سوترا

وصية أخرى: "إذا لم يأخذ أي من تلاميذي هذا الأمر بعين الاعتبار وظل يأكل اللحم، يجب أن نعرف أنه من سلالة كانديلا. هو ليس ذنبي وأنا لست معلمه. لذلك، يا ماهاماتي، إذا رغب أي شخص أن يكون قريبي، لا ينبغي له أن يقرب اللحوم." كانديلا تعني قاتل. لانكافاترا سوترا

الكاودائية

"...أهم شيء هو وقف القتل... فللحيوانات أيضا نفوس وتدرك كالبشر... إن قمنا بقتلها وأكل لحومها، فسنثقل كاهلنا بدين من الدماء." تعاليم القديسين حول الحفاظ على المبادئ العشرة - الامتناع عن القتل، القسم 2

المسيحية

"اللحوم للجوف والجوف للحوم: والله سيبيد هذا وتلك." رسالة كورنثوس الأولى 6:13، الكتاب المقدس

وصية أخرى: "وَإِذْ كَانَ اللَّحْمُ بَعْدُ بَيْنَ أَسْنَانِهِمْ قَبْلَ أَنْ يَنْقَطِعَ، حَمِيَ غَضَبُ الرَّبِّ عَلَى الشَّعْبِ، وَضَرَبَ الرَّبُّ الشَّعْبَ ضَرْبَةً عَظِيمَةً جِدًّا." سفر العدد 11:33 الكتاب المقدس

الكونفوشية

كل البشر لديهم عقل لا يطيق رؤية معاناة الآخرين. الإنسان المتسامي، بعد أن رأى الحيوانات حيّة، لا يطيق رؤيتها ميّتة؛ بعد أن استمع لصرخات الموت، لا يطيق فكرة أكل لحومها. لا يطيق فكرة أكل لحومها." منسيوس الملك هوي من ليانغ، الفصل 4

الداوهائية

"لينعموا بالسلام، يجب على البشر أولا أن يمنحوا السلام للحيوانات؛ ألا يقتلوهم لإطعام أنفسهم، عندئذ سيحل السلام بين الناس." معبد نام كوك فات

الأسينيين

"جئت لأنهي الأضاحي جئت لأنهي الأضاحي واحتفالات الدماء، فإن لم تتوقفوا عن تقديم الاضاحي وأكل اللحوم الملوثة بالدماء، لن يزول غضب الله. لن يزول غضب الله." إنجيل الاثنا عشر المقدس

الهندوسية

"بما أنه لا يمكنك إعادة الحيوانات للحياة مرة اخرى، فأنت مسؤول عن قتلها. لذا، فإن مصيرك جهنم؛ ولا سبيل للخلاص." الدليلة، الفصل 17، الآيات 159-165

وصية أخرى: ذاك الذي يزداد تخمة بأكل لحوم المخلوقات الأخرى يعيش في بؤس أيا كان جنسه." ماهابهاراتا، انو الصفحة 90115.47. FS

وصية أخرى: "يا أفضل الملوك! إذا الاشياء، اكتسبت من أذية الاخرين، وجاء النفع من أي عمل مشبوه، يحصلون على نتائج متناقضة في زمن الاثمار." ديفي باغافاتام الكتاب الرابع، الفصل 4، العدد 32

الإسلام

"ولا يرحم الله من عباده ولا يرحم الله من عباده إلا الرحماء. إلا الرحماء." النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) ، حديث شريف

حديث أخر: "لا تجعلوا بطونكم مقابر للحيوانات! بطونكم مقابر للحيوانات!" ~ النبي محمد (صلى الله عليه وسلم)، حديث شريف

اليانية

"الراهب الحقيقي ينبذ كل طعام أو شراب كهذا فإعداده ينطوي على ذبح الكائنات الحية." سوتراكريتانجا

اليهودية

"كائنا من كان من بني إسرائيل، أو من الغرباء الذين يقيمون بينكم، يأكل الدماء* بأي طريقة من الطرق؛ سأقف في وجه تلك الروح التي تلتهم الدماء*، وسينبذه دونا عن شعبه. وسينبذه دونا عن شعبه." ~ سفر اللاويين 17:10 ، الكتاب المقدس * الدم: معناه "اللحم" المليء بالدماء.

السيخية

"أولئك البشر الذين يتعاطون الماريجوانا ويحتسون الخمر ويأكلون اللحوم أيا كانت طقوس الحج والصوم أو العبادة التي يتبعونها، مصيرهم جهنم." المعلم جرانث صاحب الصفحة 1377

الطاوية

"لا تذهب إلى الجبل لتصطاد الطيور بشباكك، ولا الى المياه لتسمم الأسماك والمنوة. لا تذبح الثور الذي يحرث لك حقلك." آثار الطريق القويم

البوذية التبتية

"أضاحي اللحوم المقدمة للآلهة والتي جاءت عن طريق قتل الأحياء اشبه بتقديم الأم لحم طفلها؛ وهذا ضلال مبين." مسار التلمذة السامي مسار التلمذة السامي: مبادئ المعلمين، الخطايا الثلاثة عشر المميتة، المعلم العظيم جامبوبا

الزرادشتية

"تلك النباتات، أنا، أهورا مازدا (بمعنى الله)، خلقتها على الأرض، كطعام للمؤمنين، وعلف للأبقار المحبّة." أفستا

الخ ... الخ، هناك المزيد بالطبع. هذه بضع أمثلة. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة SupremeMasterTV.com

أيا كان المعتقد الذ ينتمي إليه المرء، على الجميع الحفاظ على المبدأ الأكثر أهمية: "لا تقتل". أهيمسا. اللاعنف.

حان الوقت للبشرية للعودة إلى الهدف الذي خلقنا من أجله بأن يحيا جميع أبناء الله - بكرامة واحترام وسلام ومحبة وأن نكون ضيوفا خفيفي الظل على دارنا الأرضية. رجاء ذكروا المؤمنين بكل هذا. أعلم أنكم فعلتم، لكن ظلوا ذكروهم وأوضحوا لهم أنه هذا مهم للغاية لأنفسهم ولكوكبنا، ولعالمنا. حان الوقت لوضع حد لمعاناة سائر الحيوانات، فلهم الحق في العيش بسلام، وحرية وكرامة مع أحبائهم في الطبيعة، وفقا لمشيئة الله.

الرجاء أن تساعدوا في انقاذ خلق الله. الرجاء أن تساعدوا في وضع حد لمعاناة الأبرياء. نحن نشن الحروب على بعضنا البعض، ونشن الحروب على الحيوانات. هذا ليس صائبا. هذه الأفعال ليست صائبة. هذه الأفعال ضد وصايا الله ومشيئته. رجاء ذكروا المؤمنين. أنا أثق في حكمة قداستكم ونيافتكم لقيادة هذا التغيير العظيم! يجب أن نتغير. أنا أثق في أن قداستكم ونيافتكم، الجميع سيقودون مثل هذا التغيير العظيم. لتعزيز نمط الحياة النباتي، الذي يشتمل على المحبة، والرحمة والاحترام لسائر الكائنات وإطاعة وصايا الله. الرجاء أن تطلبوا تطبيق ذلك من سائر رجال الدين والرهبان والراهبات وجميع المؤمنين. قوة منزلتكم ستعطي دفعة تشجيع فعالة لمواطني العالم للسير على خطاكم. رجاء أن تكونوا "أبطال عصرنا" وتنقذوا سائر الكائنات البريئة، أصدقائنا الذين يسمون الحيوانات، الذين لم يقترفوا أي ذنب. الذين يباركون عالمنا. الذين يظهرون المحبة والطيبة للبشر ولأصدقائهم من من الحيوانات الأخرى. على قناتنا سوبريم ماستر تي في، لدينا أمثلة كثيرة على ذلك، على محبة الحيوانات المتسمة بالرحمة من جميع أنحاء العالم. من فضلكم اطلبوا من المؤمنين أن يشاهدوها. لا يمكننا أن نتوقع أن ندخل الجنة في حين أننا نخلق الجحيم أو نتغاضى عن المجزرة التي تحدث بحق خلق الله الأحباب، في مثل هذا الإبادة الجماعية، التي تتم بدم بارد. لا يمكننا أن نتوقع أن تتساهل معنا السماوات أو ترحمنا إذا قتلنا خلق الله ولم نظهر أي رحمة تجاه أبناء الله الآخرين، والمقصود هنا الحيوانات.

من فضلكم لا تتجاهلوا محنتهم الرهيبة. الله شاهد على آلامهم اليومية. السماوات والأرض شاهدة على آلامهم. صرخاتهم تهز السماوات وقلوب الكثير من الكائنات. الرجاء تحدثوا إليهم، ساعدوهم، فهذا أيضا يساعد عالمنا للشفاء من آثار التغير المناخي. عملكم النبيل سيسجل إلى الأبد بواسطة السماوات ويسهم في خلق جو من الخير على كوكبنا، لتحقيق السلام العالمي، واستقرار المناخ، المهم لسائر الأرواح على الأرض. كل الأرواح تتكل على عملكم الرحيم.

مواطنو العالم، الحيوانات وأطفالنا سيتذكرون للأبد أعمالكم، البطولية والرحيمة ويصلون لتنعموا بالسعاد والازدهار والعمر المديد باسم الله. السماوات الرحيمة ستكون سعيدة. الله المحب سيغفر خطايانا ويطيل عمرنا، إذا افتدينا وأبقينا على حياة أصدقائنا الحيوانات المحبة والطيبة.

بارك الله فيكم، أصحاب القداسة والنيافة، وبارك بمهمتكم المقدسة، وعسى أن يبارك الله عالمنا. آمين. شكرا لكم. شكرا جزيلا لكم. في محبة الله، شكرا لك.

مشاهدة المزيد
أحدث مقاطع الفيديو
2024-02-24
691 الآراء
2024-02-23
83 الآراء
6:13
2024-02-23
302 الآراء
مشاركة
مشاركة خارجية
تضمين
شروع در
تحميل
الهاتف المحمول
الهاتف المحمول
ايفون
أندرويد
مشاهدة عبر متصفح الهاتف المحمول
GO
GO
Prompt
OK
تطبيق
مسح رمز الاستجابة السريعة، أو اختيار نظام الهاتف المناسب لتنزيله
ايفون
أندرويد