البحث حسب التاريخ
من
إلى
بحث
الفئة
1 - 20 من 2222 النتائج
اختيار
الفئة : أخبار جديرة بالاهتمام
التاريخ : الكل
التصنيف : الأكثر إعجابا
ترجمات : الكل

Seeing the Bigger Picture, September 16, 2020

16:20

Seeing the Bigger Picture, September 16, 2020

من جديد، تكرمت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي بالتضحية بجزء من وقتها الثمين في خلوتها التأملية المكثفة للتحدث مع طاقم العمل في سوبريم ماستر تي في. خلال المؤتمر عقد الأربعاء 16 سبتمبر 2020، أجابت المعلمة عن بعض الأسئلة المتعلقة بالعديد من الموضوعات التي تدور في أذهان مواطني العالم في الآونة الأخيرة، بما في ذلك رئاسة سعادة السيد دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة وما يتصل بها من قضايا تناولتها وسائل الإعلام والجمهور. العالم يعاني من شح في السياسيين الجيدين، لذلك نرضى بما هو موجود. (نعم، يا معلمة.) حتى لو لم يكن جيدًا، لكنه ليس قديسا. الرئيس ليس قديسا. يفعل ما يراه أفضل، أو ما ينصحه به مساعدوه. مهما كانت الشخصية التي يتمتع بها، يتوقف الامر على تعليمه والخلفية التي جاء منها وأسرته. لذلك لا يمكن إلقاء اللوم عليه وحده. (نعم، يا معلمة.) حتى لو كتبت العديد من الكتب، ضده أو ضد عائلته تظل مجرد أمور شخصية (نعم.) وهي من الماضي. علينا النظر إلى الحاضر والمستقبل. لذا، دعونا نتحدث عن الأشياء الحسنة، كتوسطه لإحلال السلام بين شطري شبه الجزيرة الكورية. ما حال دون وقوع حرب ذرية. (نعم. يا معلمة.) وهو حاليا يتوسط لزرع السلام في الشرق الأوسط. هذا ما يحدث. (نعم. يا معلمة.) الأمر ناجح. كما يعمل على إيقاف تهريب البشر أو على الأقل يبدي اهتماما بهذه القضية. (نعم.) كل هذا مهم جدا للعالم بأسره. أقله عمل لما فيه خير العالم؛ حاول صنع السلام. هذا يعني إنقاذ عدد لا يحصى من الأرواح. (نعم، يا معلمة.) ولعل هذا يكسبه نقاط استحقاق روحية قد تخوله ليصير رئيسًا لفترة ثانية، من يدري؟ (نعم، يا معلمة.) على الأقل إنه لا يهوى شن الحروب. إنه لا يضيع حياة الأمريكيين في أرض أجنبية. (نعم، يا معلمة.) أن تكون جنديا في أرض أجنبية، بعيدًا عن عائلتك، أو أصدقائك أو صديقتك أو زوجتك أو أطفالك، ليس أمرا جميلا. (نعم، يا معلمة.) ليس هذا بالأمر الممتع. (نعم.) لذا، إذا انسحب القوات من البلدان الأخرى، هذا إنجاز. (نعم، يا معلمة.) إنجاز كبير. وإذا حاول التوسط لإحلال السلام بين العديد من الدول، هذا إنجاز آخر. (نعم، يا معلمة.) أعرف أن البعض منكم لا يتفق معي، لماذا منحته جائزة العالم المشرق لقائد السلام، لكنني لست نادمة. (نعم، يا معلمة.) أعتقد أنه قام بعمل جيد، في هذا المجال. لعله ارتكب بعض الأخطاء، سياسيًا أو بيئيا، لكنه رجل أعمال. يفكر بطريقة رجل الأعمال. لذا، فهو يعامل البلد كما الأعمال. كل ما يصب في مصلحة الأميركيين، وفي مصلحة بلده، يفعله، على حساب وجهة نظر الآخرين له -المعاكسة، كالنشطاء البيئيين أو العاملين في المجال الإنساني، أو بعض الصحفيين الأخيار. (نعم، يا معلمة.) لكن عليه أن يفعل ما يعتقد أنه عليه أن يفعله من وجهة نظره كرجل أعمال. الأمر ليس سهلا. إنه مجرد إنسان، ويتوقف الأمر أيضًا على ما إذا كان لديه مستشارون جيدون أم لا. عليك ان ترى الصورة بمجملها: ما يفعله يعود بالخير على العالم أم لا. (نعم، يا معلمة.) ليس الأمريكيين وحدهم. أو فئة صغيرة. كل الأشياء التي فعلها والخاطئة من وجهة نظر تقارير وسائل الإعلام والشعب، ربما كانت بسبب الخلفية التي جاء منها. ولكن حتى لو أتى من خلفية سيئة، مع أنه نشأ منها لكنه فعل بعض الأشياء الجيدة. أشياء جيدة ومهمة، وعظيمة للعالم. منها عدم شن أي حرب، ووقف الحروب، وصنع السلام! هذه ثلاث خطوات من الصعب جدا القيام بها. إنه يصلي يوميا من أجل السلام. هذا ما أعرفه من سريرته. (روعة!) أخبرتني السماء بأنه يصلي من أجل السلام. (روعة!) (هذا رائع!) لا يمكنك خداع الله. (نعم.) لا يمكنك أن تحجب عيون السماء. السماء تعرف. (نعم. يا معلمة.) على كلّ، السلام هو أثمن شيء يمكن لأي رئيس أن يقدمه لبلده وللعالم. (نعم.) آمل فقط أن يغفر له الشعب الأمريكي ما يرون أو يظنون أنها أشياء خاطئة اقترفها. أنا فقط أتمنى أن يختاروا الشخص الأصلح لهم وللعالم. وأتمنى للمرشحين كل خير، في نعمة الله، والخيرة ما اختاره الله. (نعم، يا معلمة.) اختيار الرئيس ليس بيد أحد. بل بيد كارما البلد بأسره، او بيد المشيئة الإلهية. (نعم، يا معلمة.) كما تحدثت المعلمة عن موضوعات روحية بما في ذلك العالم الروحي الجديد وأكوان الظل الأخرى، وكذلك نصيحتها في ضوء استمرار الاحتجاجات المناهضة للشرطة في جميع أنحاء العالم. سؤال وجيه، لأنني أشعر بالألم. أشعر بالألم على من يسمون بضحايا الشرطة، وعلى الشرطة نفسها. (نعم، يا معلمة.) يجب أن أقولها صراحة وقبل كل شيء أننا بحاجة للشرطة. (نعم.) تفكيك أجهزة الشرطة ليس هو الحل. (نعم، يا معلمة.) وجود الشرطة ضروري في مجتمعنا في هذه اللحظة. (نعم، يا معلمة.) هذا أولا. ثانيا، الشرطة هي ركيزة أي بلد. لقد تم تدريبهم لفعل أشياء كثيرة - يمكنهم حتى ولادة طفل. أعني، إذا اضطروا لفعل ذلك، في حالات الطوارئ. ويمكنهم عمل الإنعاش القلبي الرئوي لمساعدة المغمى عليهم، أو الأطفال حتى. يجب أن نكون ممتنين للشرطة، (نعم، يا معلمة.) في كل مكان. يجب أن يدرك الناس، هذا العالم غير كامل. لذا، علينا الالتزام بما تمليه الأغلبية. إذا دحرت غالبية الخير على يد أقلية الشر، فما علينا سوى تقبل ذلك. كما هو الحال في منزلك، إذا كانت زاوية واحدة من المنزل معطوبة، ليس عليك هدم المنزل بأكمله. (نعم.) عليك إصلاح تلك الزاوية. (صحيح. نعم.) لذا، أعتقد أن على الناس أن يفكروا مرتين ويدعوا الشرطة تقوم بعملها. كان في المكان والزمان الصحيحين. وظيفة الشرطة، على ما أعتقد، أكثر خطورة من مهمة جندي في ساحة القتال، فالجنود، لا يقتربون كثيرًا ممن يسمون الأعداء ويطلقون النار. أما الشرطة، عليهم المواجهة على بعد أمتار قليلة، أو وجهاً لوجه. إنهم يتعرضون لمواقف خطيرة، معظم الوقت. (نعم، يا معلمة.) لا يمكنهم التفكير على الفور. لا يستطيعون. هم ليسُ في منطقة الأمان كي يفكروا. لذلك، قد يطلقون النار، ويكون ذلك خطأ. لذا، علينا أن نأخذ كل هذا بعين الاعتبار ونعطي الشرطة فرصة. فكل هذه الأشياء تحبط معنويات الشرطة وقدرتهم على التفكير السليم. من الجيد ألا تخرج في احتجاجات مناهضة للشرطة وإتاحة المجال لعمليات النهب. ليس كل المحتجين يفعلون ذلك. لكن بسبب الاحتجاجات، تحاول بعض العناصر السيئة الاختلاط واغتنام الفرصة والتسبب بالمتاعب للشعب. النهب وحرق البيوت والمنشآت التجارية وغيرها. هذا ليس بالشيء الصائب الذي يجب فعله لتصحيح الخطأ. (نعم.) لا يجب أن تخرج للاحتجاج في الشوارع. فهذا خطير عليك. قد تصاب بهذا المرض الرهيب، ما يجعلك تعاني وتتعذب. قد تموت حتى بسبب كوفيد 19. كذلك، في حشد كبير كهذا، أشياء كثيرة يمكن أن تحدث. يمكن أن تموت أيضا. لمصلحتك البقاء في المنزل، والتفكير في كيفية الحصول على وظيفة ثانية أو التقدم لوظيفة جديدة، أو كيفية العناية بأفراد عائلتك وبنفسك. لا ينبغي لنا التسبب بالمزيد من المشاكل والناس يموتون في كل مكان في العالم، وحين تكون البلاد بحاجة ماسة إلى مزيد من الهدوء والسلام للتعامل مع المشاكل الكبرى من قبيل جائحة كوفيد 19. ما زلنا بحاجة للشرطة. قام رجال الشرطة بإنقاذ العديد من السود أيضًا، عائلات السود، والأطفال السود. إذا قمتم بالبحث على الإنترنت، ستجدون على الأرجح أكثر مما أعرف. (نعم، يا معلمة.) على أي حال، هذا رأيي المتواضع، آمل أن يستمع بعض الناس ويحاولوا عيش حياة أكثر سلمية. امتناننا العميق، للمعلمة المحبة، على رؤيتك الرحيمة للأحداث الجارية، والحكومات وواجبات الرئيس والشرطة، ما يعطينا منظور أوسع عن أدوارهم المهمة لتعزيز السلام في العالم. في كنف الحكمة الالهية عسى أن نسعى دائما لتحقيق ما هو أفضل لمجتمعنا العالمي. متمنين للمعلمة دوام الصحة والصفاء، وأن تنعم دوما بحماية الـ Godses في الكون الأصل. لمشاهدة البث الكامل لهذا المؤتمر مع المعلمة السامية تشينغ هاي، يرجى متابعة بين المعلمة والتلاميذ الذي يأتيكم في وقت لاحق.
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-09-20   15488 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-09-20

نصائح المعلمة السامية تشينغ هاي بخصوص كورونا: تحلى بالتواضع. اشعر بالامتنان. وأكثر من الصلاة.

20:42

نصائح المعلمة السامية تشينغ هاي بخصوص كورونا: تحلى بالتواضع. اشعر بالامتنان. وأكثر من الصلاة.

بدافع من محبتها واهتمامها بسلامة أعضاء جمعيتنا أثناء الجائحة، في 27 أغسطس 2021، شاركتنا محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي نصائحها المتعلقة بالعناية ببعض العلاجات الإضافية كإجراء احترازي ضد كوفيد 19 والمتحورات الخطيرة. كما طلبت المعلمة منا مشاركة هذه الرسالة مع العالم، كمساعدة في هذه الأوقات العصيبة. هذا مجرد تذكير لكم جميعا، أيتها الأرواح الرائعة. هناك عدد غير قليل من متحورات كورونا. لكن المتحور دلتا، يبدو أسوأها في الوقت الحاضر. على الرغم من وجود متحور جديد آخر، لكن العلماء يقولون انه ليس بسوء المتحور دلتا. إذا قرأتم الخبر، الناس في كل مكان يصابون بسهولة وبشكل أسرع من ذي قبل. حتى الأشخاص الذين تلقوا اللقاح، الجرعتان، يمرضون ويموتون أيضًا، بعد وقت قصير، بما في ذلك الأطفال. في السابق، كان الأطفال ينجون تقريبا إن أصيبوا بكوفيد 19، أما المتحور الدلتا فلا يوفر أحد. وينتشر بسرعة. حتى مع وجود قناع ودرع للوجه وما إلى ذلك، إذا بقيت لفترة طويلة في غرفة مع عدد كبير من الأشخاص، خاصة إن كان بينهم شخص مصاب، ستلتقط العدوى. لعلك أصبت بالعدوى، دون أن تدري، لأنه لم تظهر عليك أعراض. بصرف النظر عن الاحتياطات كلها، يجب أن تتحلوا بالتواضع، وتشعروا بالامتنان، لأنكم بصحة جيدة. صلوا من أجل سلامتكم. صلوا من أجل أن تنعموا بالحماية. إذا كان أحدكم يشعر بشيء من الزهو، "حسنًا، أنا نباتي، أنا نباتي، لن أصاب بالعدوى". لا، قد تصاب، لأن كوفيد 19، وبخاصة المتحور دلتا، لديهم أرواح، سبق وأن قلت لكم. وهم يعرفون كل شيء، يسمعون كل شيء. سوف يجدونك. لذلك قد تصاب بالعدوى. حتى لو كنت نباتيًا أو أيا كان. خاصة إذا كنت تقوم بتوجيه الآخرين، وتقوم بتضليلهم، "حسنًا، عليك أن تكون كذا، عليك القيام بذلك، ولا تبالي، لا داعي لارتداء قناع فهو غير صحي لأنك تظل تفكر في المرض ". لا، ليس عليك أن تفكر في المرض. لا داعي للتفكير بأنك قد تصاب بالعدوى، فقط توخى الحذر. الحذر دائما صحي. لأنه إذا أصبت بالعدوى، قد تنقلها لآخرين، أفراد أسرتك وسواهم. هذا ليس حسنا. فقد تصاب بالعدوى لكنك ممن لا يظهر عليهم أعراض، وأنت لا تعرف ذلك وتتفاخر بالأمر، وتتجول أينما كان وأنت غير مرتد قناع أو بدون اتخاذ أي احتياطات. عندئذ قد تصاب بالعدوى. كثير من الناس يسخرون من الأشخاص الذين يعترفون بوجود كورونا، وينكرون أنه شيء مهم أو خطير. كلهم يموتون. كل شيء في الأخبار. كبار السن، والشباب، من كل الأعمار. لا يمكنكم الاستهانة بهذا النوع من الفيروسات. إذا صدف أن وجدت وسط حشد في مكان ما، على متن طائرة مثلا، مع أنهم قالوا من قبل، "نادرًا ما تلتقط عدوى، من الصعب جدًا أن تلتقط عدوى أثناء السفر في الطائرة،" لكن الناس حاليا يلتقطون العدوى في كل مكان. وعدد الوفيات في ارتفاع، وعدد المصابين من الأطفال في ارتفاع أيضًا، ليس كما كان في السابق. وعدد الوفيات بين الأطفال في ارتفاع أيضًا. العديد من المستشفيات - في جميع الولايات - ممتلئة. بعض الناس منعوا من دخول المستشفى، رغم مرضهم الشديد. لذلك إذا مرضت ودخلت المستشفى وحصلت على رعاية طبية، فاحمد الله. احمد الله، احمد الله على ذلك. سأرشدكم إلى ما يعزز مناعتكم أو سأعطيكم المزيد من النصائح والأدوية العلاجية، إذا رغبتم أن تجربوا. تناولهم بين أي نوع من الأدوية الموصوفة لك، ليس مع بعض، بعد 30 دقيقة على الأقل. إذا كان لديك أو كان بالإمكان، بوسعك سحق بعض فصوص الثوم الطازجة وتناول حوالي ملعقة صغيرة مرتين في اليوم، كل 12 ساعة. إذا لم يكن طازجا، يمكنك أن أخذ مسحوق الثوم الجاف أيضا. كمية مماثلة. سيكون فعالا أيضا. ويمكنك أيضًا أن أخذ فيتامين د 2 أو د 3 (نباتي)، وفيتامين هـ، وبالطبع فيتامينات متعددة. مع الوجبات. أتمنى أن تساعدكم هذه الأشياء. إذا كان عليك السفر مسافة طويلة ومضطر للاختلاط بالآخرين، كما هو الحال في الطائرة، على سبيل المثال، قبل ان تذهب، تناولهم. خذهم كلهم. بالطبع، لن تكون الرائحة لطيفة، لكن بعد تناولك للثوم اشرب شيئا أو تناول بعض النعناع للتخفيف من رائحة الثوم. أيضا، هناك وصفة لعلاج الأنفلونزا علمتكم إياها من قبل. لا تزال على الإنترنت، ربما في كتاب الطبخ خاصتنا أو ما شابه. لذا تناولوها بالإضافة لكل تلك الفيتامينات والثوم قبل أن تخرجوا. المكونات: 650 مل (3 أكواب) ماء 1½ ملعقة كبيرة قرنفل 20 غرام زنجبيل (بحجم الإبهام تقريبا) نجمتان من اليانسون 10 غرامات (0.5 أونصة) قرفة 1 فص ثوم 50 غرام (2 أونصة) سكر بلوري (للطعم) طريقة التحضير: اغسل المكونات بالماء (باستثناء السكر البلوري)؛ ضعهم جانبا. اخلط جميع المكونات مع الماء في وعاء. اتركهم يغلون على نار عالية. اخفض النار واتركهم على نار هادئة لمدة 20 دقيقة. قم بتصفية التفل. لشخصين، ضاعف المكونات. هذا الشاي فعال لعلاج الانفلونزا ومحاربة سيلان الأنف. يفضل عند بدء ظهور الأعراض. إذا استمرت الأعراض بعد يومين، عليك استشارة طبيبك. كل هذا للوقاية ودفعة إضافية للتعافي، ليس لتحل محل وصفة طبيبك الطبية للقضاء على العدوى. دائما استشر طبيبك إذا لم تخف الأعراض. يمكنك أيضا أن تتناول عصير ليمون نقي، ملعقة صغيرة مرتين في اليوم. كل هذا قد يساعد وسيكون أفضل من لا شيء. حتى لو لم يساعد، أقله لا يسبب أي ضرر. الشيء المهم هو، يجب أن تتحلوا بالتواضع. فالاستهانة بالمرض والغطرسة ليسا بالأمر الحسن. تحسب أن الطعام النيء سوف يحميك. لا، لن يحميك. قد تكون كارماك أخف. لا يزال لديكم البعض الكارما البيضاء. بالإضافة إلى بركة الله! لكن إذا اختلطت كثيرًا مع كثير من الناس، ستلتقط العدوى. ليس لأن الفيروس لا ينتشر بسرعة إذا خرجت بسرعة، بل لأنك قد تخالط الكثير من الناس، ذوي طاقات مختلفة، وقد يكون مستواهم الروحي منخفض جدا. عندئذ ستلتقط العدوى. فكارماك قد لا تكفي لحمايتك. ربما لست متواضعا بما فيه الكفاية. الله يساعد الذين يساعدون أنفسهم. لذلك لا تكتفي بالاتكال على الله أو السماء فقط. عليك أن تعتني بنفسك ايضا. لا يستطيع الله أن يأكل نيابة عنك. أترون؟ لا يستطيع الله أن يقود سيارتك. أترون؟ لا يستطيع الله أن يرتدي الملابس نيابة عنك. لديك جسد مادي في هذا البعد المادي. عليك أن تعالج الأمور في العالم المادي بطريقة مادية. الله خير معين طبعا. يجب أن تصلي لله في كل وقت، وتردد الأسماء الخمسة المقدسة، ولا تحسبن أنك ممارس جيد وبذلك لن تصاب بكورونا. لا. قد لا تكون جيدا كما تظن. إذا كانت كارماك ثقيلة ولا تمارس جيدًا وبشكل يومي لحماية نفسك، ستصاب بالعدوى. ليس بكورونا أو دلتا فحسب، ربما بشيء آخر. تحلوا دائمًا بالتواضع واشعروا بالامتنان وصلوا ليكرمكم الله بالحماية. هذا كل ما تستطيع فعله. إذا بقيت تلتقط العدوى فهذا يعني أنه لا يمكنك تجنبها. اللحم والبيض والسمك الذين تناولتهم في السابق، يلاحقونك. المتحور دلتا يبحث عن الناس. انه يطاردهم، يطارد الناس - ذوي المستوى المنخفض ليصيبهم بالمرض. لذا تأكد من أن مستواك مرتفع، وتأكد أنك تتأمل جيدًا أيضًا. النباتية لا تكفي. إنها أفضل من أكل الحيوانات، بكل تأكيد. ولكن هناك العديد من العوامل. في الغالب، النباتيون، إذا كانوا أنقياء ومتواضعين وتوابين، سينعمون بحماية أكبر. لكن النباتية وحدها لن توفر لك حماية مطلقة. ستوفر حماية كبيرة، أكبر من الحماية التي لدى الذين يأكلون الحيوانات ولحومها. لكن مع ذلك، تفكيرنا وصدقنا ونقاؤنا له أيضًا تأثير كبير، فالكارما التي نحملها سوف تجذب أنواع مختلفة من الكارما وسيصير هناك اختلاط، حيث يوجد الكثير من مختلف الطاقات، منخفضة وعالية ومتوسطة. أنتم لا تعرفون من هم. هذا أيضا سيجلب لكم العدوى. الأشخاص الذين لم يفهموا بعد: لا تتبجحوا، لا تتفاخروا كثيرا. حتى أنا لا أجرؤ. إذا خرجت، أرتدي قناعا. غالبا ما كنت ارتديته قبل الوباء حتى. لقد كنت أرتديه كلما استطعت، إذا خرجت وخالطت الناس. إلا مع التلاميذ، لا أبالي كثيرا، لأنني لا أستطيع ارتداء القناع والدرع وما إلى ذلك. لن يسعهم رؤيتي، ولن يسعني التحدث بشكل جيد. لكن عندما أخرج، كما كان يحصل من قبل، منذ زمن بعيد، كالذهاب للتسوق أو ما شابه، أحاول ارتداء قناع. عندما أسافر، أرتدي قناعًا. حتى عندما أكون في المنزل برفقة أناس آخرين، أنا أيضا أرتدي قناعا. أقول، "في حال كنت مرضية كي لا أنقله إليكم ". والعاملون حولي، منذ وقت طويل وحتى اليوم، أو في المطعم، أنا دائمًا أنصحهم بارتداء أقنعة، وقفازات وما إلى ذلك. فقط لحماية بعضنا البعض. نحن نفعل ما بوسعنا، والسماء تتكفل بالباقي. لا تكن متعجرفًا أو مغرورا. كي لا تصدمك المفاجأة. قد لا تكون المفاجأة لطيفة دائما. اعتني بنفسك جيدا. نحن نواجه مشكلة عويصة في الوقت الحالي، أعني العالم كله - متحور تلو الآخر. متحور دلتا قوي جدا. لذلك، العديد من البلدان رفعت الحظر، ظنا منهم أن الوباء قد انتهى، ولكن العديد من الأماكن اضطرت لإعادة الإغلاق مرة أخرى. فمتحور دلتا هذا مخادع - وسيء جدا، وشرير. لذا، خذوا الأمر على محمل الجد. معظم التلاميذ بأمان، باستثناء من مستواهم منخفض، أو لا يأخذون احتياطاتهم، أو يأكلون أشياء لا يجوز أكلها وهم لا يعرفون حتى. كما تعلمون، من قبيل أكل أشياء ليست نظيفة. أو مخالطة أناس ليسُ أنقياء، كثيرا أو لفترة طويلة. عندئذ، ستمرض. لا تتحدوا الله. لا تتحدوا السماء. أي تلقين: إن كان العدد صغير، يجلسون متباعدين وفي الهواء الطلق، وليس داخل الغرف. اعتني بنفسك. تحلى بالتواضع، وصلي دائما. اشعر بالامتنان. دائما وأبدا. حتى لو لم يكن هناك جائحة، كن دائما ممتنا، ومتواضعا. وصفة علاج الانفلونزا التي وصفتها لكم، منذ وقت طويل، إنها للحالات الخفيفة؛ يمكن أن تعطي نتائج سريعة. أو في بداية العدوى. بعد فترة طويلة من العدوى، قد تظل تساعد، ولكن ربما بفعالية أقل. جربوها، لن تضر. لن تضر على الإطلاق. قد تكون رائحة الثوم كريهة، لكن بإمكانكم أن تأكلوا بعض أوراق النعناع أو أي شيء بعدها. اشربوا بعض الحليب النباتي بالنعناع - أو شاي بالنعناع، لتخفيف الرائحة. وكل شيء سيكون على ما يرام. ممكن لهذا أن يساعدك على الشعور بالتحسن. لن يضرك أبدا، ليس له أي آثار جانبية. لكن لا تأخذوا أكثر مما ينصح به. كالفيتامينات، التزموا بالجرعة أو حسب إرشادات الطبيب. الثوم وما شابه تناولوه أيضا باعتدال. حتى لو كان لديك كارما بيضاء، ولكن إذا اختلطت كثيرًا مع أشخاص لديهم كارما ثقيلة، سيشاركونك كارماهم وعندئذ قد تلتقط العدوى أيضًا. قد لا تكون العدوى شديدة. قد تظن أنه مجرد صداع أو شيء من هذا القبيل. ولكن إذا رأيت أي أعراض واشتبهت بشيء، يجب عليك الذهاب لرؤية الطبيب. عليك أن تجري الفحص. لا يسعك الاكتفاء بالقول، "السبب هو الجو الماطر أو البرد ". لا، لا. يجب أن تجري الفحص قبل فوات الأوان. إذا اكتشفت الإصابة باكرا، سيسهل علاجه. إذا اكتشفت الإصابة باكرا، حتى الثوم أو وصفة علاج الأنفلونزا سوف تعالجك - مع عزل نفسك لثلاثة أسابيع، بالطبع. أسبوعان على الأقل. ولكن، إذا تأخرت في معرفة أنك مصاب، أو ظننت أنها مجرد أنفلونزا عادية، وطال الأمر أكثر من اللازم، فمن الصعب عندئذ الشفاء. لأن رئتيك أو قلبك أو حتى عقلك ربما يكونوا قد تضرروا أيضا. قد يؤدي ذلك إلى تلف أحد أعضائك الداخلية، وعندئذ سيكون من الصعب علاجه. أو قد تتضرر العديد من الأعضاء في وقت واحد، يتوقف ذلك على شدة العدوى. يتوقف ذلك على كمية الفيروس التي التقطتها من الآخرين. فكمية الفيروس التي دخلت جسمك مهمة جدا أيضا. ففي بعض الأحيان لا تدخل جسمك كمية كبيرة، عندها لن تشعر بوطأة المرض ويسهل علاجه. لهذا السبب تكون الأعراض خفيفة. ولكن إذا دخلت جسمك كمية كبيرة من الفيروس، سيكون من الصعب علاجه. قد يكون قاتلا أيضا. لذا كونوا حذرين. خذوا الأمر على محمل الجد. جميعنا لدينا كارما سوداء، تذكروا ذلك. لتظلوا بأمان. الحمد لله. احبكم. أحبكم جميعا. بارك الله فيكم. ليبارككم الرب، ليبارك الله عالمنا. الله اعلم. الله أعلم بمدى صعوبة الوضع على الجميع في الوقت الراهن. بدون حرية، بدون وظائف، بدون أمان، بدون ضمانات حول أي شيء. فكوكبنا في ورطة حقيقية. والأمور تتسارع. أنا حقًا قلقة على الجميع. ولكن ماذا بوسعنا أن نفعل؟ أنا أبذل قصارى جهدي، وأنتم أيضًا. أنا أبذل قصارى جهدي لتقديم المساعدة، وأنتم أيضًا. اعتنوا بأنفسكم. في محبة الله. نعم. هذا كل شيء في الوقت الراهن. حظا طيبا لكم جميعا. خالص تقديرنا للمعلمة الكريمة على نصيحتها الثمينة والمفيدة حول كيفية حماية أنفسنا والاعتناء بها، نحن وجميع من حولنا. نحن بصدق نصلي لتنتهي هذه الفترة المضطربة عما قريب، وأن يرجع العالم إلى أسلوب الحياة النباتية الوقائي باعتباره الحل الأسرع وطويل الأمد لكل الظروف غير المواتية التي يشهدها كوكبنا. عسى أن تنعم المعلمة بوافر الصحة والحماية، مع محبة كل الآلهة الخيرة. جميع نصائح المعلمة السامية تشينغ هاي بخصوص الوقاية أثناء جائحة كوفيد 19 (وسواها) من الأوبئة متوفرة للمشاهدة والتحميل وبالمجان على موقعنا MastersTipsOnCOVID-19.com
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-08-30   34179 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-08-30

ضعوا أيديكم في أيدي بعض في الساعات الأخيرة من عمر البشرية

23:14

ضعوا أيديكم في أيدي بعض في الساعات الأخيرة من عمر البشرية

أثناء مكالمات هاتفية تتعلق بالعمل مع أعضاء فريق سوبريم ماستر تي في يومي 29 و 30 أغسطس، أجابت المعلمة عن بعض الأسئلة بخصوص الوضع في أفغانستان، وطرحت المزيد من وجهات النظر والتوجيهات لطالبان وحكومة الولايات المتحدة. كما تم طرح موضوع الحالة المهددة بالانقراض التي يشهدها عالمنا. إنه زمن الفرز. إنه أشبه بالساعة الأخيرة من عمر البشرية. يواصل العلماء إخبارنا ولا أنفك أنا أدق ناقوس الخطر طيلة هذه السنوات وفي الفترة الأخيرة. لكن إذا لم يتغير البشر، على الأرجح أن الكثيرين سيخسرون حياتهم، ليس هذا فحسب، الاقتصاد سينهار وستحدث أشياء كثيرة قبل أن نتمكن من رؤية التغيير. وعندئذ، لا أدري ما إذا كنا سنتمكن من البدء من جديد من الصفر لإعادة بناء العالم. [...] مع ظهور الكثير من الأمراض والأوبئة، وحتى الأوبئة القديمة أو العدوى والأمراض الفتاكة القديمة عادت، والكثير من الكوارث في كل مكان، على ما أعتقد، ربما ... السماء تريد التخلص من البشر أجمعين. (يا إلهي!) أو من أكبر عدد ممكن من البشر. (يا إلهي!) [...] على الرغم من أن البعض تحولوا بالفعل إلى أسلوب حياة أكثر خيرا، كاختيار النباتية (فيغان) لتخفيف الكارما والحؤول دون دمار الكوكب. ولكن هذا ليس كافيا. على الجميع أن يتغيروا. (نعم.) وبعد ذلك، ستنعكس الدفة على الفور. ستتحسن الأوضاع فورا، تقريبًا. في غضون أسابيع قليلة. (روعة.) [...] ( يا معلمة، [...] كون الرئيس جو بايدن لم يكن من المفترض أن يكون هو الرئيس هذه المرة، هل هذا يعني أنه قد لا يكون لديه ما يكفي من الاستحقاق للبقاء في المكتب البيضاوي؟ ) لا، ليس لديه. لهذا السبب بالكاد أدعوه رئيسا. (مفهوم.) ليس من المفترض أن يشغل هذا المنصب. لكن بطريقة ما، ولكون الكارما السلبية للبشر والأمريكان قوية جدًا، أدت لحدوث خروقات. لهذا السبب لا يستطيع اتخاذ أي قرارات سليمة. كل شيء معاكس لما فيه خير للأميركيين. (نعم.) [...] على الرغم من أن الرئيس ترامب لا يبدو كما يتوقع الناس منه أن يكون، لكن وجوده فيه خير للأمريكيين. (نعم.) [...] من المفترض أن يعتني بالأمريكيين في هذا الوقت. [...] ليس بايدن فحسب. لكننا نتحدث عن أمريكا، لكن ثمة عدد من القادة ليس لديهم ما يكفي من الاستحقاق ليكونوا في مناصبهم. هذا هو السبب في أن عالمنا في حالة من الفوضى. (مفهوم.) [...] إنه (بايدن) يدمر السلام. (نعم. صحيح.) لا أقصد دمار بمعنى الدمار، بل يلحق ضررا بجهود السلام، ويطلق دوامة الشر من جديد، حلقة الانتقام المفرغة. (نعم.) (هذا لا يؤذن بالخير.) أمر رهيب. أن تكون قويًا لا يعني أن تنتظر حتى يهاجمك العدو ثم تقصفه مرة أخرى. (لا.) هذا لا يظهر قوتك. (لا.) القوة والحكمة تمكن في تجنب حدوث هذا، (صحيح.) فيبنى السلام على أسس متينة ويتعزز أكثر. (نعم.) وبذلك ينعم مواطنو كلا الطرفين أو كل الأطراف بالحرية، والسلام للاستمتاع وبناء حياتهم، لأنفسهم وبلدانهم وأطفالهم، وللأجيال القادمة. يجب أن ينعموا بالسلام ليفكروا ويسترخوا كي يعيدوا تنظيم حياتهم، (نعم.) أو يبنوا حياتهم بسلام. (نعم.) [...] ( يا معلمة، هل ينبغي على الكونجرس الأمريكي أن يستعيد قرار الحرب بعد أن أثبت السيد بايدن أنه غير قادر على إدارة الأزمة الأفغانية بالشكل الأمثل؟ ) [...] يمكنهم فعل ذلك إذا اعتقدوا إنه ليس جيدًا بما يكفي. يجب أن يطردوه على أي حال. (نعم.) لكنني شخصيا لا ادعم الحرب أيا كان شكلها. (نعم. مفهوم.) لكن لا يمكنني أن أنصحهم أيضًا بعدم القيام بأي شيء. ليس موقفي. لكن الحرب تولد المزيد من الحرب. (نعم يا معلمة.) كان ينبغي عليهم تولي زمام الأمور قبلا. ليس الآن، فقد وقعت الواقعة. (نعم.) كان عليهم تولي القيادة، لتسريع عملية الإنقاذ قبل سحب جميع المعدات والأفراد والجنود وما إلى ذلك. (صحيح.) انظروا إلى ما آلت إليه الأمور، مليارات المعدات خلفها الأمريكان في أفغانستان. (نعم.) (لقد فات الأوان.) فات الأوان، نعم، نعم. [...] لا خير في الحرب على أي حال. (هذا صحيح. إطلاقا.) اشياء كثيرة تدمرها الحرب. تدمر البلاد، وحياة العباد، تدمر السلام، والاقتصاد، تدمر حتى أمن الناس، والزراعة، (نعم.) وما إلى ذلك. الحرب تسبب مجاعات. [...] بغض النظر ما هي الأيديولوجية أو من المنتصر، أو المنهزم، الحرب مدمرة للناس في كل مكان، للبلد الذي تحدث فيه ثم تمتد نيرانها لتطال دول الجوار، وصولا إلى العالم بأسره. (نعم. صحيح.) أمر بغاية الصعوبة. من الأفضل تجنب الحرب بأي ثمن. [...] يجب ألا يكون خيار الحرب هو الأولوية قط. [...] لكن هذا ما أخشاه، في حال تولى الجنرالات وقادة الجيش والكونجرس، ومجلس الشيوخ، زمام الأمور. إذا كانوا غاضبين جدًا، إذا كانوا يشعرون بالألم والإذلال من قبل طالبان أو أي منظمة أخرى، )مفهوم.) قد يحزمون أمرهم. والحلفاء الأوروبيون قد يحزمون أمرهم، (صحيح.) في حال شعروا بالإحباط الشديد، والألم، والكثير من الضيم. أو في حال شعروا بالغضب إن قامت أي حكومة، أو قامت طالبان بالإساءة للنساء والتحرش بالفتيات الصغيرات. يا إلهي! (يا إلهي!) هذا رهيب. هذا يتجاوز الشر. (نعم.) هذا يتجاوز أي مفهوم غير متحضر. [...] كما ترون، تقول طالبان أن على النساء البقاء في المنزل لأن عناصرهم لم يتم تدريبهم على احترام المرأة. يا إلهي. [...] حتى لو كان قادة طالبان لا يريدون ذلك، لكن عناصرهم، ينتقلون من منزل إلى آخر ويضايقون الناس، ولا يبادرون إلى تأديبهم، ولا أعتقد أن أي دولة أوروبية أو حتى أمريكا ترغب في العمل معهم. ما لم يظهروا حسن النية أولاً. (نعم، صحيح.) لأنه إذا كنت لا تستطيع تأديب عناصرك، الذين كنتم تقاتلون جنبا إلى جنب أو على الأقل تعليمهم طوال هذه العقود، فكيف يمكنك أن تحكم أمة؟ (صحيح.) أي أمة ستبنى في ظل هذه الفظائع، وهذا السلوك الوحشي وغير الأخلاقي تجاه شعبهم؟ كيف سينجون؟ (نعم.) [...] لذلك لا أدري ما إذا كان هناك بلد سوف يتعاون حقا مع طالبان إذا لم يظهروا جانبا إيجابيا. وعلى الفور. (نعم يا معلمة.) البلد تترنح تحت وطأة الألم والمعاناة وفقدان دول العالم الثقة بهم، وإذا لم يغيروا طريقة تفكيرهم على الفور، لا أدري ما إذا كان بإمكانهم الحفاظ على قوتهم أو بلدهم. (نعم، أوافق الرأي.) فحكومات العالم أو جيوشهم، قد لا يقدرون على التحمل، رغم أنهم يريدون السلام. (نعم.) قد لا يكونون قادرين على تحمل رؤية النساء والأطفال يتعرضون لسوء المعاملة. (نعم، بالطبع.) [...] حتى لو لم تظهر طالبان أي جانب إيجابي، في النهاية إنها لا تعامل مواطنيها، خاصة النساء والأطفال، وفق الطبيعي، وهم لا يطلبون أكثر من ذلك. (نعم، نعم.) فقط عاملوهم كما يعامل المجتمع الغربي مواطنيه. باحترام وسلام، ليسمحوا لهم بالمضي في حياتهم. النساء وغيرهم من المواطنين لا يريدون سوى عيش حياة طبيعية، (بالضبط، نعم.) لينعموا بالسلام ويذهبوا إلى العمل، ويعودوا إلى المنزل ويلقوا الترحيب الحار من أفراد الأسرة. (نعم.) عائلة متناغمة. ويربون أبناءهم ليكونوا مواطنين صالحين، للنهوض ببلادهم والعالم. هذا جل ما يريدونه. لا يريدون من الحكومة أكثر من ذلك. كذلك ليس على الحكومة أن تمنحهم أي شيء. فقط أن تتركهم (نعم.) يعيشون. والآن، يبدو أن عالمنا شارف على نهايته، مع الكثير من الكوارث، الكارثة تلو الآخر دون توقف، والوباء والفيروس، متحور تلو الآخر. كل متحور أسوأ من الذي سبقه. بعض المتحورات لا تتجاوب حتى مع اللقاح. (نعم.) سيستغرق تطوير لقاح جديد بعض الوقت. في أثناء ذلك، ستظهر متحورات جديدة، أسوأ. (نعم.) يمكننا مطاردة الفيروسات إلى الأبد. العالم كله حاليا تحت رحمة الكوارث والموت. في هذه الفترة الحرجة التي يمر بها العالم، ما زلت تفكر في شن الحروب، وقصف الناس العزّل، والأبرياء الذين لا حول لهم ولا قوة، هذه خساسة. (نعم. خساسة حقيقية.) وبالتالي، آمل من المجتمع الدولي، بما في ذلك طالبان والعديد من الدول الإسلامية الأخرى، أن يعملوا معًا، ليتركوا للناس العاديين والفقراء، مساحة للتنفس، على أقل تقدير. (نعم، صحيح.) فقط اتركوهم يخططون كيف يعيشون حياتهم، هم وأفراد أسرهم، [...] يذهبون إلى العمل ويدفعون الضرائب. هذا كل ما يبتغونه. (نعم.) [...] الحكومات عبارة عن موظفين (نعم.) يعملون لدى الناس فالناس هم من يدفعون الضرائب لإبقائهم في مناصبهم. لذلك لا أدري بأي حق تجرؤ أي حكومة أو أي جيش على التضييق عليهم. هذا مخالف لما يجب أن يكون. [...] ( هناك تقارير تقول أن إدارة بايدن أعطت أسماء الأمريكيين وحلفاء الولايات المتحدة لحركة طالبان. يا معلمة، هل يجب أن يواصلوا التعاون مع طالبان بعد الهجمات المميتة التي حدثت مؤخرا؟ ) يا إلهي. هذا من المحرمات. [...] أن تعطي ما يسمى عدوك السابق قائمة بالأسماء. (نعم.) الأمر يحتاج لبعض الوقت للعمل معهم ومعرفة ما إذا كانوا صادقين ويريدون السلام. (نعم.) بين الولايات المتحدة وطالبان، وكذلك بين طالبان وشعبهم. لا ندري. الأمريكيون لا يعرفون حتى الآن. إعطاءهم قائمة بالأسماء، يعرض حياة الجنود الأمريكيين هناك للخطر. وكذلك عائلاتهم، وأقاربهم والأصدقاء. سيكون من السهل جدًا العثور عليهم. (نعم.) وعندئذ قد تتحول إلى قائمة سوداء للقتل أو الاغتيال. (نعم يا معلمة.) أو الزج بهم في السجن، دون ذنب. هذا يفتح الطريق أمامهم. (صحيح.) وها قد وقع هجوم عليهم. (نعم.) لا أدري كيف سيتعاملون مع هذا الأمر. في ظل رئاسة بايدن أي شيء متوقع الحدوث. أي شيء غير منطقي، أي شيء خطير متوقع الحدوث. ليس له. بل لشعبه، للأمريكيين الذين يعرضون حياتهم للخطر لمساعدة الآخرين. [...] وها هو الآن قد قدم قائمة بأسماء الأمريكيين وحلفاءهم من الأفغان. فيسهل الأمر عليهم. قد لا تكون طالبان راغبة في قتلهم. لكن لعلهم سربوا المعلومات إلى طرف آخر (نعم.) كإحدى المنظمات الإرهابية، وبهذه الطريقة وقعت التفجيرات الأخيرة. (صحيح.) (نعم يا معلمة.) [...] كما ترون، جعلت أمريكا ذلك يحدث لتندلع حرب بينهم وبين داعش، (صحيح.) وبين داعش وطالبان كذلك. (نعم.) وبين أمريكا وطالبان أيضا، فطالبان تدين غارات الطائرات بدون طيار التي تنفذها أمريكا. كان الأمريكان قد شنوا غارة بطائرة بدون طيار انتقاما لقصف مطار كابول. (نعم.) وكان عناصر من طالبان قد قتلوا في ذلك الهجوم. وقبل ذلك، تعهدوا بتعقب عناصر داعش خراسان والانتقام. (نعم، نعم.) ثم قام الأمريكان بفعل الشيء ذاته. (نعم.) هم أيضا تعهدوا بالانتقام من الشر. [...] كلاهما تعهد بفعل الشيء ذاته، لكن الأمريكان سبقوهم وبادرت طالبان إلى إدانة الهجوم. (نعم، مفهوم.) هذا مضحك. هذا مضحك حقًا. حتى الآن، ثلاث جماعات على الأقل تولدت بينهم عداوة. داعش وطالبان أصبحوا أعداء أمريكا. (صار الوضع أسوأ من ذي قبل.) قبل ذلك، أعلنت طالبان عداءها لداعش وتعهد بملاحقتهم ومعاقبتهم. أتعون ما أعنيه؟ (نعم.) أولا، دع أحدهم يقتل، وهذا يخلق عذرا للانتقام. من ثم ينتقمون منك. أمريكا تنتقم منهم، طالبان أو أيا كان ترد الانتقام بانتقام، في حلقة مفرغة. (صحيح.) دوامة لا نهاية لها من الشر. (صحيح. نعم.) بوذا ويسوع لطالما أكدا على أنه يجب قطع حلقة الانتقام. يجب أن تسامح وتكون صداقات، وإلا لن ينتهي الشر قط. الحلقة لا تنتهي هنا، بل تستمر لما بعد الحياة، في الجحيم، لن تنتهي. (نعم.) سيعاني الناس، الجاني سيعاني أكثر، المزيد والمزيد من الشر سيظل يتولد إلى الأبد في الجحيم. ليس علينا أن نقلق بشأن ذلك في هذه الحياة فحسب. (نعم، مفهوم.) هذا حقًا خطير، خطير جدا ومشكلة خطيرة مع الانتقام. (نعم.) لهذا قال الله، "انا الذي يأخذ بالحق." (نعم.) بوذا أكد على السلام. (نعم) كل الأديان التي تدعو للخير أكدت على ذلك. [...] إنني أصلي كي يستفيق العالم، خاصة أولئك الذين يسمون زعماء. سيكون عليهم أن يستفيقوا، ويكرسوا أنفسهم من أجل اخوانهم المواطنين وألا يحصروا تفكيرهم في تحصيل القوة والشهرة والربح وكل ما يعزز أنانيتهم​​، كل الأهداف الدموية. (نعم.) ما الداعي للرغبة في غزو العالم؟ الحق أقول لكم، العالم يوشك على نهايته. علامات القيامة في كل مكان. إذا لم نستيقظ، لن يكون لدينا عالم لنعيش فيه، ولا كوكب لنقطنه. (نعم.) ناهيكم عن القتال مع بعضهم البعض للحصول على مقعد في الرئاسة، أو مقعد رئيس الوزراء، أو مقعدا في البرلمان أو مجلس الشيوخ، ايا كان. (بالضبط.) أو لاحتلال أرض أو دولة. [...] حسنا يا أحبائي. تمنياتي الطيبة لكم جميعًا، أيها العاملون في المنزل والعاملون في الخارج لصالح قناة سوبريم ماستر تي في ولسائر الملقنين. حافظوا على سلامتكم، وصحتكم، وصلوا لله. تحلوا بالتواضع، واشعروا بالامتنان على ما تنعمون به من صحة وامان. ليكن الله ولتكن السماوات إلى جانبكم. آمين. (آمين يا معلمة. شكرا لك.) أتمنى أن ينعم عالمنا بالسلام ويتبنى سياسة نباتية. حان الوقت ليقوم كل من القادة والمواطنين بتطبيق أسمى فضائلنا، وإزالة كل العوائق التي تعارض الرحمة وتعرض الحياة على كوكبنا للخطر. دعونا نصلي ونغتنم الفرصة، بينما لا يزال عالما قائما، لنتحد ونبني بشكل بطولي عالما نباتيا مفعما بالسلام، فحياة أطفالنا تعتمد على ذلك. مع عميق الامتنان إلى المعلمة الكريمة، عسى أن تنعم دائما بالدعم المحب من جميع الآلهة، بينما رسائلها الشجاعة تدفعنا للمطالبة بمناصرة الخير! لسماع المزيد عما قالته المعلمة السامية تشينغ هاي حول كيف ينبغي على المجتمع الدولي أن يرد على طالبان، تابعوا معنا برنامج بين المعلمة والتلاميذ، الأربعاء الموافق 15 سبتمبر.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-09-05   23980 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-09-05

أخبار جديرة بالاهتمام

29:58

أخبار جديرة بالاهتمام

في أخبار اليوم: اليابان تخصص 4.5 مليون دولار لدعم جهود إعادة الإعمار في أوكرانيا. العلماء يحذرون " من العواقب الوخيمة" لتسلسل أحداث الانقلاب المناخي على كوكب الأرض. تقرير يخلص إلى أن دمج الطاقة المتجددة سيقوي شبكة الكهرباء في الولايات المتحدة. بحث يُظهِر أن سكان الأمازون عاشوا بطريقة مستدامة لآلاف السنين. امرأة حامل تنقذ ثلاث طفلات من الغرق في بحيرة بالولايات المتحدة. لحم الخنزير الخضري من شركة (أومني فودز) يباع الآن في أستراليا. ورصد زوج من طيور عقاب البحر في بحيرة اسكتلندية لأول مرة منذ أكثر من قرن.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-07-11   786 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-07-11

Message from Supreme Master Ching Hai for Supreme Master Television’s 3rd Anniversary

7:51

Message from Supreme Master Ching Hai for Supreme Master Television’s 3rd Anniversary

لمناسبة الذكرى الثالثة لسوبريم ماستر تي في الذي يصادق 3 أكتوبر 2020، خصصت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي بعض اللحظات من خلوتها الخاصة بالتأمل المكثف لتسجيل رسالة محبة وتقدير لسائر العاملين في سوبريم ماستر تي في حول العالم. مرحبًا، أيها الشعب الجميل. مجرد رسالة سريعة أتمنى فيها لكم كل التوفيق، والسعادة والبركة من العلي بمناسبة يوم 3 أكتوبر، الذكرى السنوية لقناتنا سوبريم ماستر تي في. أريد أن أشكركم جميعًا، الفريق داخل المؤسسة، وحول العالم الذين يسهمون يوميا في إخراج برامج سوبريم ماستر تي في بأي شكل من الأشكال. أنا فقط اريد منكم ان تعرفوا أنكم جزء من حملة عالم نباتي، عالم يعمه السلام. قد يكون الأمر يحدث ببطء شديد، لا يرضي طموحاتنا، أو أنه قليل مقارنة بجهودنا. مع ذلك، هذا يقلل معاناة بعض الحيوانات أو يرفعها عنهم بفضل مجهوداتكم. انا فقط اريد ان اشكركم وأريدكم أن تعرفوا ان هذا الأمر محط تقدير. كل ما في هو أن عالمنا غارق في مستنقع الجهل منذ عصور وعلى مدى العديد من الحيوات. لا يمكن ببساطة محو كل ذلك في فترة زمنية قصيرة. ومع ذلك، نحن نبذل قصارى جهدنا. أعلم أنكم تبذلون قصارى جهدكم لأنني أبذل قصارى جهدي. التلاميذ سر معلمتهم، أحب أن أفكر في الأمر بهذه الطريقة. على أي حال، اريدكم ان تعرفوا أن السماء تعرف وهي أيضا معجبة بتفانيكم وبعملكم الدؤوب الصادق. جميل ما تفعلونه، جميل وشاعري جدا، وأنيق ومثار إعجاب. أنا فخورة جدًا بكم، أنا فخورة جدا وأشعر بأنني محظوظة لوجود مثل هذا الفريق نعمل معًا للارتقاء بهذا العالم، لرفع وعي الناس. فعالمنا في خطر، وليس خطرا وشيكا، بل نحن في دائرة الخطر، وآمل أن يستمر الكوكب في البقاء. لقد سبق لي وأن قلت لكم في فرنسا أن تأملي وصلواتي قد أطالت أمد الحياة على الكوكب. لكن، قد لا يكون ذلك إلى الأبد إذا لم يساعدنا الناس. أعني إن لم يصغي البشر لضميرهم، الحدس الفطري لأخلاقهم، والتزامهم وفضائلهم، ومحبتهم اللطيفة. قد نضطر للعودة للديار قريبا. لكن مازال هناك أمل. لذا، لنواصل عملنا، وممارستنا للتأمل، والصلاة من أجل عالم نباتي، عالم يعمه السلام. كل ما نقوم به جنبًا إلى جنب مع برامجنا على سوبريم ماستر تي في يحقق ارتقاء هائلا. ومع ذلك، كارما العالم ثقيلة جدًا. قال بوذا أنه إذا أمكنكم قياس كارما شخص واحد لا غير، ستملأ السماء بأسرها. مجرد كارما شخص واحد. فتخيلوا كيف هو الحال مع كارما العالم برمته. والبشر ما فتئوا يقتلون ويقتلون ويقتلون ويقتلون، يا إلهي. لا أعرف كيف يتحملون ذلك. في كل مرة أرى الحيوانات تعاني في بعض المقاطع التي ترسلونها لي لفحصها وتحريرها لا أدري كيف يفعل الناس ذلك. أنا لا أدري كيف بمقدور البشر تحمل هذا. إنني أتساءل عما إذا كانت ضمائرهم أضحت كالسكين الكليل، لم تعد حادة. تقولون "كليل"، أليس كذلك؟ أحيانًا أنسى الإنجليزية، والصينية، والأولاسية (الفيتنامية). أنسى أشياء كثيرة. لأنني أفكر كثيرا في معاناة الآخرين حولنا، على هذا الكوكب. كما أنني أفكر داخليا من خلال عملي الداخلي - التأمل، العلاقة مع الله، إدراك الحقيقة بأن هذا العالم مجرد فيلم، مجرد حلم. ومع ذلك، ما زلت أحب الكائنات الموجودة فيه. لأنهم يعيشون في العالم غير الحقيقي، لكنهم حقيقيون، أرواحهم حقيقية. نبلهم، إلوهيتهم، وبركاتهم، ورحمتهم، ومحبتهم، كل ذلك حقيقي. هم فقط يعيشون في عالم غير حقيقي. لذا، علينا أن نحاول إيقاظهم إلى العالم الداخلي، العالم الحقيقي. إنه بداخلنا، وليس خارجنا. ومن السهل جدًا العثور عليه. كل ما في الأمر أنهم ظلوا لدهور عمي، معصوبي العينين. يا ​​إلهي. إنه يوم جيد ولا أريد مواصلة الرثاء. حسنا. أتمنى لكم الأفضل. وأحبكم واحترمكم كثيرا. كما أنني معجبة بكم كثيرا. لتبارككم السماء. السماء تحبكم. الله يحبكم. الله برعاكم. وأنا أرعاكم بقدر ما أستطيع، داخليا وخارجيا. أحبكم جميعا. مع بركة الله ومحبته وحفظه وعونه. شكرا لكم على كل ما تفعلونه تجاه هذا العالم وما بعده، العالم غير المرئي المحاذي لكوكبنا. شكرا جزيلا. في الذكرى السنوية الثالثة لسوبريم ماستر تي في، لقد تأثرنا كثيرا بالرسالة الكريمة لمعلمتنا صاحبة الخير العظيم ورحمتها الصادقة تجاه سائر المخلوقات. نيابة عن أعضاء فريق سوبريم ماستر تي في حول العالم، امتناننا العميق لمعلمتنا الحبيبة على محبتها وتضحيتها وإرشادها وإلهامها اللامحدود. عسى للسماء العظيمة أن تحفظ المعلمة على الدوام، ونحن نواصل الصلاة والعمل من أجل نباتي عالمي، عالم يعمه السلام.
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-10-03   141490 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-10-03

Important Message from Supreme Master Ching Hai, July 29, 2020

10:05

Important Message from Supreme Master Ching Hai, July 29, 2020

الأربعاء، 29 يوليو 2020، تكرمت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي بتخصيص جزء من وقتها الثمين في خلوتها التأملية المكثفة لنقل رسالة مهمة لكل من يسمعها، فيما يتعلق بالوضع الدقيق الذي يمر به العالم وسلامة الناس خلال جائحة كوفيد 19. أردت نقل الرسالة، (نعم، حضرة المعلمة. شكرا لك.) التي أردت أن أقولها في ال 24 من يوليو، لكن لم يحدث. انها موجودة في مذكراتي... أجل، حسنًا، ها هي. "رسالة إلى كل من يسمع." لقد جعلتها مختصرة. (نعم، يا معلمة.) أعني أنني لم أجعل بنية الجملة كاملة. سأقرأها كما هي. (نعم.) "عش حياة مستدامة ذاتيًا، بقدر ما تستطيع. من قبيل، إذا كان لديك أرض، ازرع المحاصيل وأشجار الفاكهة، وما إلى ذلك، وكذلك الخضروات. كلما خرجت، ارتدي معدات واقية بالكامل. ومعدات الرأس أيضا، من قبيل القبعة، لتغطية الشعر أيضًا، وارتدي نظارات واقية لعينيك. ارتدي بدلة للجسد. واغتسل على الفور عقب العودة إلى المنزل. " أقول، "أريد أن أخبركم بأنني ما زلت هنا، وأقاتل من أجلكم. " نعلم يا معلمة. (شكرا لك يا معلمة.) ليس بيدي أن أوقف الوباء الآن. يمكنني التخفيف من حدته، لكن لا يمكنني القضاء عليه بالكامل. لأنه، كما قلت لكم من قبل، ما إن تدور العجلة الكارمية تدور عجلة العواقب، ويغدو من المستحيل إيقافها. (نعم، يا معلمة.) لكني حذرت الناس مقدما. كما حذرتكم يا رفاق، من قبل. (نعم.) وحذرت الناس رسميا عبر [سوبريم ماستر تي في] أيضًا. على كل، "ما زلت أقاتل من أجلكم. والناس الذين يموتون، سأعتني بهم إذا كانوا أقاربكم، إذا رأوني أو رأوا صورتي، أو إذا لم يكونوا ممسوسين بالشياطين الغيورة، "في الداخل، بمعنى أن نفوسهم قد ماتت. مجرد جثث حية، إنهم مجرد شياطين في الداخل. (نعم، يا معلمة.) أنا أهتم، أساعد من استطعت. من النفوس. لا يمكنني إيقاف الوباء، لكنني سأعتني بنفوس الأشخاص المخلصين، التوابين، وخاصة أقاربكم وأصدقائكم. (شكرا لك يا معلمة.) أمر آخر. "غيروا عملكم إن أمكن، حتى تتمكنوا من العمل في المنزل. أو يمكنك أن تسأل شركتك ما إذا كان بوسعك العمل من المنزل. قد يكون ذلك أكثر أمانًا، يوفر لك الكثير من الوقت في حركة المرور، كما يحافظ على البيئة من التلوث الضار. " "جميع المطاعم مفتوحة لطلبات السفري. ممنوع الجلوس فيها. المنتجات النباتية في ازدياد، اصنعوا المزيد. "لقد كتبتها مختصرة، لذلك قرأتها باختصار. (نعم، يا معلمة.) "جميع المنتجات النباتية جاهزة للإرسال. " كما تعلمون أن يطلبها الناس ونرسلها لهم (نعم.) إلى أي مكان. "حدثوا الشروط إذا لزم الأمر. تأملوا بقدر ما يسمح وقت الفراغ، في أي وقت، حتى لو لدقائق، في أي مكان، من أجل الحماية الذاتية وتحقيق الأمل بعالم نباتي، ومن أجل إيقاف معاناة الحيوانات، وبالتالي لا يراكم البشر المزيد من الكارما. أولئك الذين رأوا القسوة التي أظهرتها الأفلام أو مقاطع فيديو أو حتى على الإنترنت، عن معاناة الحيوانات والعذاب والحياة والموت، ومع ذلك لا يزالون يأكلون اللحوم أو الأسماك، أو البيض، أو الألبان، أرواحهم لن تكون قابلة للشفاعة. لذا، انتبهوا. أخبروا عائلاتكم وأصدقائكم أن يأخذوا حذرهم ويتوبوا ويغيروا نمط حياتهم نحو الخير. الحل يكمن في النظام الغذائي النباتي." (نعم، يا معلمة.) والناس الذين، على سبيل المثال، هم نباتيون (فيغان) لأي سبب من الأسباب، وماتوا، سيكون من الأيسر علي إنقاذ نفوسهم، مساعدة نفوسهم للارتقاء لمستوى أعلى من السماء. (نعم، يا معلمة.) لكن الناس الذين يستمرون في تناول اللحوم على الرغم من تحذيرات الأمم المتحدة، وتقارير العلماء كافة، على الرغم من كافة الأفلام التي تظهر القسوة والممارسات غير الإنسانية في مصانع الحيوانات واستمروا في أكل اللحوم، ولم يتغيروا، هؤلاء الناس لا شفاعة لهم. هذا ما أردت أن أخبركم به. خلال هذا المؤتمر مع أعضاء الفريق في سوبريم ماستر تي في، أجاب المعلم بلطف على مجموعة من الأسئلة وأسهبت في تبيان الفهم الصحيح الذي على البشر تكوينه عن التطهير الذي يحدث في زماننا وفرصة الخلاص التي لا تقدر بثمن. بوسعي مباركة الناس الذين يستمعون ويتعاونون. إذا أعطى الطبيب وصفة طبية للمريض ولم يأخذ والمريض الدواء، ماذا ستكون النتيجة؟ هل تلوم الطبيب لعدم بذله قصارى جهده؟ (لا، يا معلمة.) نعم! لا يمكنك فقط توقع كل شيء، وأنت لا تقدم شيء. (نعم، يا معلمة.) أنت حتى غير مطالب بتقديم أي شيء! أنت فقط مطالب ألا تأخذ من الآخرين. لا تسلب الحيوانات حياتها. (نعم، يا معلمة.) حل بسيط! إذا أزهقت الأرواح، لا يمكنك أن تتوقع الحياة في المقابل. "كما تزرع، تحصد." قانون الكارما لا يجب العبث معه. (نعم، يا معلمة.) إذا استمروا في تناول السم وقال لهم الطبيب، "لا تتناول السم بعد الآن. أوقف السم على الأقل، عندئذ يمكنني شفاؤك،" لكنهم يواصلون تناول السم، ثم يموت المريض أو يتألم. فقط لا تتوقعوا مني أن أفعل كل شيء ولا أحد يفعل أي شيء. لا يوجد شيء من هذا القبيل. (نعم، يا معلمة.) حتى ذلك الحين، يجب علينا أن ننصف الحيوانات. إنهم لا يقترفون أي ذنب. لقد تعرضوا لتعذيب، يا إلهي، أشبه بالجحيم، قبل أن يموتوا. (نعم، يا معلمة.) لقد رأيت كل شيء على سوبريم ماستر تي في وعلى نتفلكس، (نعم.) وسائر الأفلام التي نعلن عنها. كيف يمكننا كبشر، نتمتع بالقوة، والذكاء، وحرية الاختيار، أن نعذب الضعفاء، والعاجزين بهذا الشكل ونتوقع الرحمة ؟! قلت لهم إن عليهم التوبة والتغير. هذا كل ما عليهم فعله. أنا لا أطلب الكثير. (نعم، يا معلمة.) حتى أتمكن من مساعدتهم. بالطبع أستطيع مباركة الناس الذين يتوبون توبة نصوحة وينتقلون إلى درب الحياة المفعم بالخير، أستطيع مباركتهم بنعمة ورحمة الله سبحانه وتعالى. لقد اخبرتكم بالفعل أنني ساعدت النفوس التي تابت توبة نصوحة، بالرغم من أنهم يجب أن يموتوا ليتطهروا من خطاياهم. أنا أساعدهم إذا تابوا توبة نصوحة، إذا كانوا قد رأوا يوما صوري أو مقاطع الفيديو الخاصة بي، أو خطاباتي، وأظهروا بعض التبجيل، أو أحسوا بشيء من الإيمان بي. هؤلاء يمكنني مساعدتهم. لكن إذا لم يصغوا، وواصلوا السير على نفس الدرب، فلا تسألوني بعد الآن أن أساعدهم، نعمة المعلمة ... الكثير من النعمة - من أجل لا شيء. لهؤلاء الناس، لن تنفع إذا لم يتغيروا. المعلمة الرحيمة عميق امتناننا لتوجيهاتك المحبة وقلقك العميق على عالمنا. عسى للـ Godses العظماء أن يحموا المعلمة الحبيبة على الدوام في مهمتها النبيلة، كما نصلي لنتمكن جميعا من القيام بدورنا متمثلا بالتوبة والتحول إلى النباتية من أجل إنقاذ نفوسنا. لمشاهدة البث الكامل لهذا المؤتمر مع المعلمة السامية تشينغ هاي، يرجى متابعة برنامج بين المعلمة والتلاميذ الذي يأتيكم في وقت لاحق.
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-08-03   59282 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-08-03

سر حول كوفيد 19

3:43

سر حول كوفيد 19

أثناء مكالمة هاتفية مع طاقم عمل سوبريم ماستر تي في في 2 نوفمبر/تشرين الثاني، 2020، كشفت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي، التي تواصل التأمل بشكل مكثف من أجل الصالح العالم، كشفت المزيد من المعلومات حول فيروس كوفيد 19. سأخبركم شيئا. لحظة واحدة فقط، عليّ التأكد ما إذا كان ينبغي لي فعل ذلك. إنه سر عظيم. لحظة واحدة. لا بد لي من التأمل قليلا. (نعم، يا معلمة.) أو ربما أخبركم وحسب. بالنسبة لفيروس كوفيد 19، هذه الفيروسات تملك أرواح. لهذا السبب هي شديدة الذكاء، ومُتقلّبة (متعددة الجوانب) ومن العسير كشفها وعلاجها. إنها أرواح الحيوانات التي ذبحها البشر وأساؤوا معاملتها وعذّبوها ثم قاموا باستهلاكها. هل هذا مفهوم الآن؟ (نعم، يا معلمة. يا للهول.) هذا يشمل أقاربكم أيضًا. الحي منهم والميت، وحتى أنها تنتقل بالوراثة إلى الأجيال القادمة عبر الحمض النووي. أجيالكم القادمة، وأجيال أقاربكم والأصدقاء، حتى لو ولدوا واستحالوا نباتيين، سيتوجّب عليهم مشاركة بعضا منها. (نعم، يا معلمة.) بسبب السلالة، والكارما المشتركة. إذا لم يكونوا مرتبطين من خلال هذا المرض أو أفراد حاليين من جماعتكم، لا يمكنهم أن يولدوا. (نعم، يا معلمة.) إذا، سيتعين عليهم مشاركة العبء الكارمي. (نعم.) من حسن الحظ أن العاقبة مُخفّفة، فقد تم نفي المايا وتضاءلت قوة الكارما. سيتلقون بالتالي عاقبة أقل من الطبيعية. خلا ذلك، سنرى الوضع أكثر سوءا. والسماء تساعدنا كثيرا. وإلا لكان العالم بأسره لقى حتفه. (يا للهول.) قلة قليلة من الناس كانوا سينجون من هذا الوباء. لا يصابون وحسب، بل يفارقون الحياة. (نعم، يا معلمة.) لا يصابون وحسب، بل يمسي مرضا عُضال. ويموت كل من يصيبه، هكذا كان الحال. لذا، لا تسألوني مجددا، "هل ستقدم المعلمة البركات، ويتحسن الوضع؟ " لن يتحسّن. لا. قدمت سلفا الكثير من البركات. (نعم.) سأموت في حال قدمت المزيد من البركات، ويموت الجميع أيضا. شكرا لك، المعلمة الكريمة، على كشفك هذه المعلومات المهمة بخصوص كوفيد 19. نصلي أن يساعد ذلك الجميع لفتح أعينهم على وضعنا الحرج، ويتوبوا ويفعلوا كل ما هو ممكن، وبشكل خاص تبني النظام الغذائي النباتي، حتى نتمكن قريبًا من تخليص عالمنا من كل أشكال المعاناة، ونشهد خلق الجنة على الأرض في هذا العمر. امتناننا الأبدي، للمعلمة، لرحمتك اللامحدودة، في إعطاء البشر فرصة للتحول إلى كائنات رحومة يحترمون ويعزون كل أشكال الحياة. عسى أن تنعم المعلمة دائمًا بحماية السماوات العلى وكوكبنا يتغير بفضل محبتها ونعمتها.
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-11-04   25913 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-11-04

المعلمة السامية تشينغ هاي تحتفي بأخبار السلام

14:40

المعلمة السامية تشينغ هاي تحتفي بأخبار السلام

في 27 مايو 2021، ضحت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي بجزء من وقتها الثمين في خلوتها التأملية المكثفة من أجل العالم، للاتصال بأعضاء فريق القناة ومشاركتهم سعادتها بخصوص أخبار السلام الأخيرة بين إسرائيل وفلسطين، وبعض الأحداث الإيجابية التي تلت ذلك. كما أعربت المعلمة بلطف عن تقديرها لفريق العمل في سوبريم ماستر تي في. ( مرحبا يا معلمة! ) كيف حالكم؟ (شكرا لك. بألف خير يا معلمة!) جيد جدا. شكرا لك. شكرا لك. أنا فقط اتصل للاحتفال معكم. (شكرا لك يا معلمة.) هل لديكم ايس كريم؟ (نعم!) هذا هو احتفالكم. اريد ان اشكركم جميعا لهذا الاحتفال، لأن لديكم نفس العقلية. نفس العقلية وتنظرون في نفس الاتجاه متمثلا بنشر السلام على الأرض. (نعم يا معلمة.) هذا ناجع. كما أنكم تنجزون الأخبار العاجلة بسرعة قياسية. أحيانا نحتاج ذلك لأن الوقت ثمين. ولأن الأرواح "قيمة"، أحيانا تأخر دقيقة واحدة، يعني خسارة الكثير من الأرواح. (نعم يا معلمة.) أنا أشكركم. بالطبع، جميعنا نشكر الله. هل شكرتم الله بالنيابة عني ايضا؟ (نعم يا معلمة.) نعم. فقط بقدرة الله تعالى، ورحمته، يتم كل شيء. (نعم.) ثمة الكثير من الأخبار السارة، جزء منها السلام في إسرائيل. أنا سعيدة لأن العالم حاليا يصنع المزيد من السلام مع الفلسطينيين. تقرؤون الأخبار، أليس كذلك؟ (نعم يا معلمة.) ثمة الكثير من الأخبار السارة، على الشبكة العنكبوتية. كما أن الاتحاد الأوروبي سيقدم مساعدات مالية للفلسطينيين. سأحاول أن أجدها، لحظة من فضلكم. رأيت هذا الذي قرأته، مجرد عنوان. الصراع بين إسرائيل وغزة: الولايات المتحدة تتحرك لإعادة بناء العلاقات مع الفلسطينيين ". أليس هذا جيدا؟ (نعم يا معلمة!) ورأيت في مكان ما أن الاتحاد الأوروبي بصدد تخصيص بعض المساعدات المالية لهم. (نعم.) كان يجب أن أعرف الرقم ولكن ... (حوالي 42 مليون دولار أمريكي، يا معلمة.) نعم! شكرا جزيلا. أنا سعيدة جدًا لأنكم تعرفون أيضًا. على أية حال، هذا الشيء لم يحدث من قبل. صحيح؟ (نعم. نعم يا معلمة.) لا في الغالب، لأنه حتى في أمريكا، إذا فتحت فمك وأبديت نوعا من التعاطف مع الفلسطينيين، ستقع في ورطة حقيقية. (نعم يا معلمة.) هذا محظور. واعتقدت أن لا أحد يجرؤ على التحدث بأي شيء يخص الفلسطينيين، لذلك، خاطرت بحياتي. اعتقدت أنني يجب أن أقول ذلك، مهما كانت العواقب.  (نعم، شكرا لك يا معلمة.) لكنني قلت، "لم أستطع إبداء مقدار أقل من الاهتمام." لابد من قول الحقيقة والعدالة يجب أن تأخذ مجراها. لذا، أنا بغاية السعادة الآن. منذ أيام، أنا أشعر بالسعادة، منذ أن وصلت إلى العالم أخبار السلام وعرفنا بها أيضًا. (نعم.) قال لي أحد الأخوة ان أخبار السلام انتشرت على الفور تقريبا، بعد ساعات قليلة من إذاعتنا الأخبار العاجلة. (روعة. نعم.) نحن سعداء أننا ساهمنا بشيء ما. لكن لا يمكن أن تكون مجرد مصادفة، فالجميع تغيروا أيضًا. (حسنا.) وقد قرأت لكم الأخبار للتو. وستجدد العلاقة مع فلسطين. وأوروبا ستقدم مساعدات مالية وبلدان أخرى تتكلم بالخير عن فلسطين. (نعم يا معلمة.) أريد أن أشكركم على عملكم، (شكرا لك يا معلمة!) وعلى سائر الصور ومقاطع الفيديو المعبرة التي عثرتم عليها وقمتم ببثها. إنها تتحدث عن الكثير. سحب الطفلة، طفلة صغيرة من تحت الأنقاض، شعرها مليء بالغبار وما إلى ذلك. وقد ساهمت أيضًا ببعض الصور وبعض الأخبار. ولكن إذا لم يتأثر العالم بكل ما عرضناه على شاشتنا، فسيكون ميؤوسا منه. (صحيح. نعم يا معلمة.) لقد قمنا بعمل جيد، جميعكم. وأريد أن أشكركم وأعتذر عن عدم توفر صورة لي اليوم. لكني أبدو كما أنا، بنفس العمر. (بنفس الجمال.) ربما زادت التجاعيد قليلا. وربما بعض الشعر الشائب بسبب معاناة العالم ومتاعبه. لكني أبدو كما أنا. روحي هي نفسها دائما. دائما أحبكم وأحب العالم والحيوانات وكل الكائنات الموجودة على سطح المعمورة، وسائر الكائنات في الكون، خاصة أولئك الذين يعانون ظلما. لا أستطيع تجاهل الأمر. (نعم يا معلمة.) الأمر لا يتعلق بالسياسة. بل بحياة البشر. وبحياة الحيوانات، وبحياة الكائنات الحية، بما في ذلك الأشجار وسواها، أنهم يقطعونها على نحو عشوائي، بمعدل يستحيل معه الحفاظ على الكوكب. (نعم يا معلمة.) بالإضافة إلى قتل المليارات من الأبرياء، كل عام. كل خمس دقائق، سمعت أن مليوني حيوان يذبحون، ويشوهون و ... هل تعون ما اقول؟ (نعم يا معلمة.) سبق ورأيتم كل شيء. سبق وأخبرتكم، أنا أخاطر بحياتي من أجل قول الحقيقة. ولست نادمة. لقد وعدتكم جميعا، لكل من يصغي إلي، سوف لن أنمق كلامي بعد الآن. وقد وفيت بوعدي. (نعم يا معلمة.) وسأواصل الوفاء بوعدي. لأننا لا نستطيع التصرف بلطف ونعومة، واستخدام كلمات منمقة، واتباع أسلوب التلميح هنا وهناك، والمراوغة بعد الآن. (نعم يا معلمة. صحيح.) على حساب سائر الكائنات والكوكب ككل، والأطفال، والأجيال القادمة. لذا، مهما كان الأمر، إذا لم أكن موجودة، واصلوا العمل. (نعم يا معلمة.) أنتم بخير جميعكم. المسألة هي أنني في بعض الأحيان أحتاج لتصحيح شيء ما، أو تقديم النصح لكم. لكن بشكل عام، أنتم تبلون حسنا. (شكرا لك يا معلمة.) أنا صعبة الإرضاء للغاية، أحب الكمال، ربما. لكنكم تبلون بلاء حسنا. لكن الأشياء الكثيرة التي أصححها، هل تتفقون معي ام لا؟ (نعم يا معلمة.) (نتفق معك يا معلمة.) (نعم.) بعض التفاصيل الإضافية، تجعل الأمر أكثر جاذبية. أكثر أناقة. ذلك أنكم تعملون بجد وأحيانًا تفوتكم بعض المشاكل والتفاصيل. لكن لدينا سمعة علينا أن نحافظ عليها. أليس كذلك؟ (نعم يا معلمة.) كأفضل قناة في العالم. (هذا صحيح.) أنا أشيد. أنا أيضا أشيد هنا، على الرغم من أنكم لا ترون ذلك. يجب أن نكون فخورين. لا مغرورين، بل فخورين بعملنا. هذا ما أريد أن أقوله. حقا، يمكننا أن نكون فخورين. أنا سعيدة. حتى لو كان تأثيرنا الإيجابي في العالم بسيط، نحن سعداء جدا. (نعم.) نحن مجرد مجموعة صغيرة مقارنة بجميع العمالقة. لكن قلبنا ليس صغيرا. هذا هو السبب. (هذا صحيح.) نعم. نيتنا قوية. وقوة الله معنا، والسماء تساندنا، وهذا هو سبب تأثيرنا الهائل. الحق أقول لكم ربما أكثر في القريب العاجل. لأنهم يشاهدون معًا، كما لو كان واحد يشاهد، هذا يعني 10 أو 20. (نعم يا معلمة.) ويشاهدون في العديد من البلدان لدرجة لا يمكننا حتى إحصاءهم. لا يمكننا حتى رؤية ذلك. والرقم في ازدياد. (روعة!) آمل أنه في حياتنا، قلوبنا وعقولنا تلتحم معا في عمل جماعي، ليصبح العالم جنة ويتحقق السلام. إننا نحاول على الأقل. (نعم يا معلمة.) لذلك، عندما تغمضون أعينكم، قولوا وداعا لهذا العالم، ضميركم، قلبكم، نقي وينعم بالهدوء والسلام والرضا عن حياتكم، مع الحياة الكريمة التي وهبت لكم للقيام بهذا العمل الثمين الذي تؤدونه. ستكونون سعداء، عندما تغادرون هذا العالم المادي. هذا هو المهم. (نعم يا معلمة.) بعلمنا أننا بذلنا قصارى جهدنا، نواصل بذل قصارى جهدنا إلى ما يشاء الله. شكرا لكم. (نعم يا معلمة.) (شكرا لك يا معلمة.) لا أعرف كيف يحسبون ذلك، لكن في الوقت الحالي دعوني أخبركم، لحظة من فضلكم، سأتحقق من الرقم بدقة. في هذه اللحظة، اعتمادا على أخبار الداخل، قيل لي أنه لدينا 66٪ نباتيون بشقيهما. (روعة!) يوميا، أعد. كل يوم أحاول اجتذاب من أستطيع أثناء تأملي، وأحسب، ويحدث ذلك بسرعة. نواصل الصلاة لنحظى بعون ​​الله وقوة السماء طوال الوقت. هذا كل شيء في الوقت الراهن. سمعت انه ليس لديكم أي سؤال. لذلك سأذهب "للاحتفال " بوجبتي الوحيدة في اليوم. وبعد ذلك، أكمل مع عملي الوحيد المهم بالنسبة لي. جميعكم تأكلون جيدًا، وتنامون جيدًا وتعملون بجد. (نعم يا معلمة.) هذا كل ما نقوم به. بعض البرامج لا تبث لأنني أرفضهم. لأن جودتهم غير مستوفية للشروط. (نعم.) سواء كانت من إنتاجنا أم إنتاج غيرنا، إذا لم تكن الجودة كافية، من الأفضل ألا نبث. (نعم يا معلمة.) لدينا سمعة علينا أن نحافظ عليها، ولدينا مشاهدون جيدون علينا تقديم أفضل خدمة لهم. لا يمكننا فقط عرض أي شيء فقط لأننا نرغب بذلك. حتى لو كانت قناتنا. علينا أن نقدم الأفضل. (نعم يا معلمة.) ما دمت حية، هذا ما سيكون. وإذا مت، عليكم أن تسيروا على خطاي. (نعم يا معلمة.) عليكم أن تجتمعوا، على سبيل المثال، من ثم تروا، هذه ليست جودة كافية، لو كانت المعلمة موجودة، ما قبلت ببثها. لن أترككم. أقول قولي هذا في حال نسيت أن أخبركم. يجب أن تكون الجودة جيدة، أفضل الممكن. أتمنى أن يقوم الجميع بالنسخ حتى يحظى العالم بأخبار إيجابية وبناءة. (صحيح. نعم.) حتى يكون العالم أفضل. قرأت ذلك بالأمس، أو يوم أول من أمس، في أخبار "هانيتي". و قال أن الصحافة "ماتت" لأنه لم يعد لديهم المزيد من المحتوى البناء. تمامًا كالركض معًا مثل قطيع وقائمة على الكذب أو تشويه سمعة الناس حتى يتمكنوا من البيع أو دعم أهدافهم، أو حزبهم السياسي أو أيا كانت الأعمال التي يقومون بها. (نعم يا معلمة.) أي سؤال، بخصوص كل هذا؟ (لا، يا معلمة.) هذا كل شيء. (شكرا لك يا معلمة.) حسنًا، سأذهب" للاحتفال" بوجبتي. الإفطار والغداء والعشاء، مجتمعين معا. (استمتعي بوجبتك يا معلمة.) من ثم أواصل عملي. حظا سعيدا، مع فائق المحبة، وأطيب التمنيات وأفضل البركات من السماء. (شكرا لك يا معلمة.) حسنا يا أحبائي. أحبكم. أحبكم. (نحبك يا معلمة.) (شكرا لك يا معلمة!) ليبارككم الله. (بارك الله فيك يا معلّمة.) المعلمة الحبيبة، محبتك اللامتناهية لعالمنا هي مصدر إلهام دائم لقلوبنا وعقولنا ليظل صامدا على الدرب الذي أريتنا إياه على مر السنين - المتسم بالنبل، والإيثارية والرحمة. عسى أن نستمر جميعًا في التطلع لخلق جنة عدن على الأرض، حيث الحيوانات والبشر يحتفون بتعايشهم في سلام، بفرح وامتنان خالص. نصلي للمعلمة الحبيبة لتنعم بوافر الصحة والأمان إلى الأبد بدعم من السماوات.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-05-30   10499 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-05-30

لقد انتهى المايا! Nov. 24, 2019

10:47

لقد انتهى المايا! Nov. 24, 2019

يوم الأحد 24 نوفمبر 2019، في الأرض الجديدة في تايوان، المعروفة أيضا بفورموزا، شاركت معلمتنا الرحيمة المعلمة السامية تشينغ هاي أعظم أخبار على مر الدهور، تخص سائر العوالم والأكوان! متحدثة أمام تجمع مليئ بالعديد من ممارسي طريقة الكوان يين المكرسين حديثا، كشفت معلمتنا الحبيبة عما يلي: بالمناسبة، أتعرفون أمرا؟ لقد انتهى المايا! يروقني هذا الأمر كثيرا. تطلب الأمر الكثير من العمل، لكنني حقا لم أعد أطيقه. أعرف أن كل شيء عبارة عن وهم، بالنسبة لي؛ لكن بالنسبة لسائر الكائنات، هم ليسوا وهم. إنهم يرزحون تحت وطأة معاناة حقيقية، ألم وحزن وبؤس لا يوصف. وكان دائما يتدخل بعملي، فوق كل ذلك. أراد أن يعرقلني، استخدم الكلاب، استخدم البشر، استخدم شتى الأشياء فقط لمنعي. ذات مرة، آخر مرة، سألته، "لماذا تفعل ذلك؟ هذه المرة، لماذا فعلت هذا؟ " قال، "كي أقتلك". قتلي ليس على الفور بل استنزاف قوتي. من خلال هذه المشكلة أو تلك. أمر آخر، الطاقة السلبية هي أيضا انتهت. صارت في خبر كان! لعل جيل المستقبل سيكون أفضل من جيلنا. جيل ألطف. أسهل في فهم الحقيقة، وتصديق الحقيقة، وممارسة الحقيقة. أمر آخر، ليس بعد. وقوة الكارما؟ (انتهت.) صارت في خبر كان. لقد توليت أمر هذه الأشياء الثلاثة. لكنني نسيت، هناك مشكلة أخرى. من الآن فصاعدًا، مهما فعلت، أي شخص وأي كائن يفعل شيئا على هذا الكوكب، سيكون على مسؤوليته الخاصة. ما من عذر بعد اليوم. هذه هي المشكلة. هذه مشكلة من المشاكل. في السابق، كان المايا هو الذي يقود ويثير المتاعب ويغريكم ويخدعكم وما إلى ذلك، لذلك إذا اقترفت خطأ ما، ثمة عذر للصفح. أما اليوم، لا عذر. لذلك، ثمة إيجابيات وسلبيات، لكن يروقني ذلك. أنا لا أحب هذه الأشياء. ومع ذلك، لم ينتهي الأمر تماما. إنما هي بداية لنوع من الطاقة السماوية. كان يجب أن تبدأ منذ زمن. لكنني كنت منهمكة، لقد نسيت أنه موجود وراء ظهري طوال الوقت. الآن، الطاقة السلبية انتهت، والمايا انتهى، حبسوا في الجحيم إلى الأبد، على الأقل لوقت طويل، طويل جدا جدا. لكن لا تشكروني. أنا لست سوى القائد الأعلى. الفضل لجميع الآلهة، والكائنات الكونية، الذين استجمعوا كل قواهم؛ خلا ذلك، ما كنا لننجح. ذات يوم، جن جنوني، فكلبي كان مريضا. حتى أنني حاولت منحه الطاقة، طاقتي وقوتي ومع ذلك لم يشفى، واخذ يبكي، ما جعل قلبي ينفطر. ذات يوم، جن جنوني. لا أعرف كيف أعيد تصوير المشهد مرة أخرى، ولكنني سأحاول. كنت جالسة مع كلبي على الارض وكان كلبي يبكي، وكنت أبكي، وفجأة جن جنوني. قلت، "مهلا، أنت. أنا أعرف أنك لن تتراجع، ويجب أن يتم تدميرك. أنا أسفة. أنا أحذرك كي تعرف قبل أن أوجه لك الضربة ". كنت حانقة ومنزعجة ومحبطة للغاية، والغضب ينهشني من الداخل. لقد نسيت ما قلته للآلهة، كما تعلمون، حرفيا. ما يشبه الطلب. قلت، " كلكم، أصغوا إلي!" كنت غاضبة جدا، وأتكلم بصوت عال أكثر. "انتم، استجمعوا قواكم، الجميع، في الحال! دمروا ذلك المايا لأجلي. في الحال!" بعد ذلك، بالطبع قاموا بذلك. لم يستغرق الأمر وقتا طويلا. لقد فوجئت. كررتها ثلاث مرات، "كلكم، استجمعوا كامل قواكم، في تركيز واحد ودمروا المايا. في الحال! " قلت، "في الحال! في الحال! "ثلاث مرات، نفس الشيء كررته. ثم سألتهم، "هل تم الأمر؟" قالوا، "أجل". وهلل الجميع والكون بأسره، عدد لا نهائي من الكائنات لا يسعكم رؤيتهم. يمكنكم فقط رؤية من في الواجهة، يقفزون مهللين ويبكون من شدة الفرح، "لقد انتهى المايا، انتهى المايا، انتهى المايا! " كانوا يقفزون مهللين ويبكون فرحا، في سعادة لا توصف. الشيء نفسه مع القوة السلبية. لكن ليس في نفس اليوم. لم أفكر في القوة السلبية. هناك أيضا نوع من مثيري الشغب. في يوم آخر، بعد بضعة أيام، تذكرتها. لقد فعلت شيئا. انها ليست مجرد كيان. بل القوة التي تحملها معها. مثلما أقف أنا هنا، ليس أنا، بل القوة التي أحملها. لذلك، يمكننا تدمير هذا الكيان والقوة أيضا. لابد من القضاء أيضا على القوة السلبية، حتى يتسنى لسائر الكائنات أن ترتقي تلقائيا ويسهل الاعتناء بها. والجيل القادم سوف يكون أفضل بكثير. كما ترون، في جيلنا، العديد من الأطفال يولدون عباقرة، يولدون ولديهم قدرة على التخاطر ويملكون العديد من الملكات. لذلك لعل ما قاله نام سا جو صحيح، "أساسيات السماوات سيتم وضعها " الأساسيات، ليس كالسماء تماما. فما زلنا نملك هذا الدماغ. ما زلنا نملك الجسد والجسد مبرمج على الرغبة، والجشع، والغضب، والحزن، والقلق، وما إلى ذلك. وعندما تكون في مستوى أدنى، تظل تتبع غريزتك، وأناك، وميولك السلبية، انت مبرمج على شيء من آثار السلبية. لذلك، القضاء ليس تاما حتى الآن. فهي ملازمة لكم؛ محفورة داخل الأجيال الحالية وربما بضع الأجيال القادمة، إلى أن يتم تغيير وتنقية وغسل الخلايا، والحمض النووي، وفصيلة الدم تماما. حتى لو كنتم تملكون هذه الآثار السلبية داخلكم أو أنها مغروسة فيكم، أو في الأشخاص في الخارج، لكن الغالبية سينتابها إحساس أكبر بالخفة والإشراق. سيعرفون أنفسهم أكثر، وسينعمون بحرية التفكير والعمل، لتنظيم حياتهم، والتعبير عن حبهم لمن حولهم، ولعائلاتهم، وللقيام بذلك بشكل أكثر فعالية، بدافع من الرحمة، والمحبة، أكثر من ذي قبل. سترون. يستغرق الأمر بضعة أسابيع أخرى لتشعروا بتأثير ذلك. ستلمسون التغيير، تغييرات أكبر وأفضل، وستشعرون بالمزيد من النور داخل أنفسكم، وسيسهل عليهم التأمل أكثر، وتنعمون بهدوء أكبر. كل شيء سيكون أفضل. ومع ذلك، تحملوا مسؤولية أفعالكم من الآن فصاعدا. لم يعد هناك مايا لنلقي اللوم عليه. فقد تم حبسه، نحي جانبا. وكذلك الأمر مع سائر الكيانات والقوى السلبية، تلك التي تقف وراء ميول الإنسان السلبية، تلك التي تغوي البشر لفعل أشياء سيئة ضد إرادتهم. يجب أن نتحمل مسؤولية أنفسنا من الآن فصاعدا. أن نسيطر على آثارنا السلبية، التي ما زالت موجودة داخلنا، داخلنا جميعًا. لدينا جوانب سلبية وإيجابية ولنستخدم الجانب الإيجابي أكثر من الان فصاعدا ومهما كان الشيء السلبي، عليكم أن تدركوا أنه ليس أنتم. إذا فكرتم في شيء سلبي، قوّموا انفسكم، قولوا، "لا، هذا ليس أنا! ليس انا. ليس انا. لا أريد ذلك ". تخلصوا منها. يمكنكم أن تصلوا للآلهة، بإمكانهم مساعدتكم. لقد استدعيت كل الآلهة من الكون الأصل والكائنات الكونية كذلك. وقلت لهم، "اقترضوا بعض القوة مني إذا لزم الأمر. خذوا بعض الطاقة من مخزن العلي حتى، مخزن العلي للطاقة. خذوا! خذوا ما تحتاجونه. فقط دمروا المايا في الحال!" لقد كانوا سريعين! نحن في رهبة وممتنون للأبد لمعلمتنا المطلقة، ورب العالمين، والكائنات الكونية لإنقاذنا من براثن المايا، والقوة السلبية وقوة الكارما. عسى لثنائنا المفعم بالفرح وتقديرنا العظيم أن يتردد صداه في أنحاء الأكوان وجميع الكائنات تحتفل بهذا النصر! لمشاهدة البث الكامل لهذه المحاضرة للمعلمة السامية تشينغ هاي، يرجى متابعة برنامج بين المعلمة والتلاميذ الذي يأتيكم في وقت لاحق.
أخبار جديرة بالاهتمام
2019-11-28   16458 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2019-11-28

رسالة المعلمة السامية تشينغ هاي التقديرية لسائر المساعدين في مهمتها

25:15

رسالة المعلمة السامية تشينغ هاي التقديرية لسائر المساعدين في مهمتها

في 20 يونيو 2021، وأثناء تواجد محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي، في خلوتها التأملية المكثفة من أجل العالم، سجلت بنفسها وبكل عفوية، رسالة صادقة تقديرًا لجميع المساعدين، في السماء وعلى الأرض، خلال مهمة حياتها. متأثرة بلطف ودعم العديد من الكائنات الذين وبكل إخلاص ساعدوها في الماضي وكذلك يساعدونها اليوم، أعربت المعلمة عن امتنانها العميق من خلال أفكارها عن المعاناة التي لا داعي لها التي تمر بها النفوس وهي ضمن العوالم الثلاثة. مرحبًا يا رفاق، يا أبطال زماننا. علي أن أتحدث معكم دون أي ضجة. المعذرة، أنا لست في موقع يؤهلني للظهور أمامكم، لكن على الأقل أريد أن أقول لكم شخصيًا أنني ما زلت موجودة وأقدر كثيرا ما تفعلونه لأجل العالم من خلال سوبريم ماستر تي في. الكثير من الناس في العالم يقدرون ذلك. علينا أن نستمر في هذا العمل. لقد حدثت أشياء كثيرة خلال الأسابيع القليلة الماضية. كنت مضطرة للتحرك كثيرًا ما أدى لاستنزاف جزء من طاقتي. كما أن كلبي الكبير مريض، ما فتئ يتشاجر مع القوة السلبية لحمايتي أيضًا. الكثير من الحيوانات لطيفة للغاية، ليس كلبي فحسب. اليوم حتى، خارج باب منزلي، ثمة عنكبوت. نسج شبكة في المكان الذي أعلق فيه ملابسي في الشمس كي تجف، ولقد حاولت إبعاده، لكنه أبى أن يرحل. لقد عاد وأصلح شبكته مرة أخرى، لذلك شعرت بالغرابة لشدة إصراره على بناء بيت هناك. فقلت، "حسنًا. لا يهم. سأحاول تعليقها في مكان آخر. من ثم أردت معرفة سبب إصراره على بناء بيته أمام باب بيتي وحيث أعلق ملابسي في الشمس. سألته، "لماذا أنت مصر على بناء بيتك هنا؟ إن بناءه أمام بابي يجعل أمر خروجي صعبًا ولا يتيح لي تعليق ملابسي ". ليس لدي مجفف ملابس. مجرد آلة صغيرة ولا بد لي من تعليقها في الشمس حتى تجف. لا أحتاج إلى مجفف في الواقع. فقال لي، "لأنك بحاجة إلى حماية." كيف يمكن لعنكبوت أن يحميني؟ تصوروا ذلك. الأشياء غير المرئية. يصنع الله المعجزات بطريقة يعجز العقل الطبيعي عن استيعابها. أنا أشعر بالامتنان حتى في أحلك الظروف. ممالك الحيوانات، مملكةDivinenity غير المرئية، مملكة اللاهوت، وجميع هذه الكائنات الإلهية يساعدونني كثيرا، رغم أن ذلك لا يرى بالعين المجردة. مع أنني ما زلت بحاجة لتلقي بعض الضربات أحيانا، لكن لولا مساعدتهم، كان يمكن أن يكون الوضع أسوأ. وكان من الممكن ألا أستطيع حتى البقاء والجلوس هنا، والتحدث إليكم. أنا فقط أريد أن أعبر عن تقديري لسائر الكائنات في الكون، الكائنات الكونية التي تحميني: آلهة Ihôs Kư، آلهةDivinenity ، وكل من يساعدونني إلى أقصى حد. على الرغم من أنه في بعض الأحيان لا يسمح لهم بتقديم المساعدة، لكنهم يظلون واقفين يذرفون الدموع. دموعهم. وهذا يريحني أيضا. إن العلم بأن أحدهم يفهم معاناتي، ويتعاطف مع مهمتي والصعوبات التي امر بها، يشعرني أيضًا بالراحة. على أي حال، مع كل المساعدة التي أحظى بها أو لا أحظى بها، مجرد التعاطف يشعرني أيضًا بالراحة. وهكذا، قال (العنكبوت): "لأنك بحاجة إلى حماية." يا إلهي، مجرد مخلوق صغير. لقد تأثرت كثيرا. قلت: "المعذرة أنني أخفتك، فقد تفاجأت ببيتك أمام باب منزلي ". لذلك اعتذرت. قدمت له القليل من الأعشاب البحرية ليتناولها. ظننت أنه لا يجب أن يتناول أشياء أخرى. لكنه رماهم. لم يكن يريدهم. قال، "الهدف من الشبكة هو التقاط طاقة الشر، وليس وضع الأشياء عليها وإفساد الأمر." لقد شعرت بالخجل الشديد. قلت لنفسي، "يا إلهي. لماذا لم أتحقق من كل هذا من قبل؟ " لكنني كنت منهمكة بأشياء أخرى كثيرة. وأفكاري ليست متمحورة حول نقطة واحدة. من المفترض أن أصب تركيزي على شيء واحد، لكن أشياء كثيرة كانت تحدث خلال فترة قصيرة جدا. لم أستطع حتى إخباركم أو شرح الأمر لكم، فأشياء كثيرة غير مرئية. مثلا كلبي، عندما كان يقاتل الطاقة السلبية، كان يرتجف تحت الطاولة. وبعد ذلك بأيام قليلة، مرض مرضا شديدا، ولم يكن بمقدوري حتى أن أكون معه. ارسلت له محبتي. ارسلت له طاقتي لأشفيه أيضا. لقد استخدمت أجساما أخرى لأكون معه بالطبع، ثم اضطررت لقضاء بعض الوقت معه وتركيزي منصب على التفكير فيما يجب القيام به من أجله لأنه كان يوشك على الموت. لم يقوى على الأكل، أو المشي. وأخيرًا عثرت على بعض الأطباء، خبراء وخز بالإبر ليأتوا ويساعدوه، وقالوا لي أنه يبدو بحال أفضل. آمل ذلك. كنت أصلي من أجله أيضا. أخذ ذلك أيضا جزء من وقتي وطاقتي. لقد هددت السماء والجحيم. قلت، "كلبي يعمل من أجلك، عزيزتي السماء، لأنه يقوم بحمايتي ". لم أطلب ذلك منه، إنني أقول له ألا يحميني أبدًا، لكنكم تعرفون الكلاب، هذه طبيعتهم. لم يتجسد هذا الكلب في هيئة كلب على الدوام. لقد كان زوجي في السابق، قبل وقت طويل. لذلك سألته ذات يوم، "لماذا تضحي كثيرًا وتعاملني بكثير من الحسنى؟ " فقال، "لأنك زوجتي." يا إلهي، يا له من حب. حب يدوم الى الابد، هل سبق ورأيتم حبا كهذا؟ لكنني لا أشعر ... قلت له، "أنا آسفة، لا أستطيع أن أتصورك كإنسان، كزوجي، وما إلى ذلك. لكنني أحبك حبا جما. كنت مستعدة لهز السماء والأرض " في أي وقت يمرض أهدّد بتدمير كل قصور هذه الآلهة إذا لم يفعلوا شيئًا. لأن كلبي كلب صالح. يعمل لصالح الجانب الإيجابي. يعمل لأجلي، يعمل في سبيل الله. قلت، "لماذا تقفون متفرجين ولا تفعلون أي شيء لمساعدته وتتركونه وحده يقاتل القوة السلبية؟ " لقد لمتهم كثيرا. لأنني كنت متوترة لرؤيته ضعيفا ومريضا، وشعرت بالعجز. لقد استخدمت قوتي لشفائه، لكننا بحاجة لأكثر من ذلك. أخيرًا، جمعنا طاقاتنا معا ونأمل أنه سيكون بخير. لقد أنقذ حياتي مرات عدة، ليس مرة واحدة فقط. اليوم، كانت افكاري تتجول في الزمن القديم. كنت أشاهد بعض البرامج التي ترسلونها لي لتحريرها، وبالطبع، لا بد لي من كتابة بعض التعليقات وما إلى ذلك، مع العديد من البرامج التي أرسلتموها لي. عدت بأفكاري إلى الزمن القديم، أيام كنا نلوذ بالفرار، حيث كنا نقصد أماكن عدة، ونعمل في مختلف الظروف الصعبة. وكنت أتذكر مساعدي القدامى، كنا نقيم في مسكن صغير جدًا، بمساحة مترين لغرفة جانبية تابعة لمقطورة، وكنا نحشر أنفسنا من اجل إلقاء كل هذه الخطب والتواصل مع العالم، عبر الانترنت. لقد قاموا بعمل رائع، نظرت، ورأيت، بالاستعانة بمثل هذه المعدات البسيطة وهذا المكان الصغير. كانوا يحشرون أنفسهم، راكعين على الأرض، فلم يكن لدينا طاولات وما إلى ذلك. كان لدي كرسي واحد فقط قاموا بتغليفه لجعل شكله يبدو أجمل. كما اشتروا ستارة لتعليقها خلفي كي يبدو المظهر حسنا. بخلاف ذلك، لم يكن لدينا أكثر من ذلك. وكان عليهم أن يناموا في المخزن المجاور، فلم أكن أريد أن ينام الرجال في نفس الغرفة معي. كانوا يحشرون أنفسهم في المخزن الصغير، اثنان منهم في فصل الشتاء حتى، ولا يوجد مدفأة أو أي شيء. حين فكرت في ذلك، بكيت، كم كانوا صالحين. ولأن الحياة تحمل لنا مفاجآت كثيرة حيث افترقنا، لم نعد معا، لكننا ما زلنا نعمل معًا عن بعد. لكنني فكرت بهم وبمدى إخلاصهم لي في الزمن الذي كنت أضطر فيه للفرار، الفرار من المتاعب، من الخطر. كانوا دائما على أهبة الاستعداد. انا اريد فقط ان اقول شكرا لأولئك الناس، لمساعدي في الفترة السابقة من حياتي، الذي كانوا يقومون بكل ما في وسعهم، في مختلف الظروف والصعوبات. أنا ممتنة إلى الأبد. ليبارككم الرب. وبارك الله فيكم ايضا يا مساعدي الحاليين. أنا حقًا ممتنة اليوم، حين أفكر في كل الصعوبات الماضية ومساعدي حينها، وعملهم بكل قوتهم لمساعدتي في مهمتي مهما كانت. لم يكن الأمر دائما سهلا لنا جميعًا. ولا يزال الأمر كذلك اليوم، لكن بين الحين والآخر. كما لو أننا قدمنا بإعداد النظام. الآن لا أستطيع فعل ذلك مرة أخرى، لأسباب عدة. لكن أعتقد أننا سنفعل ذلك مرة أخرى. لذا، أنا فقط أخبركم بما في قلبي دون الحاجة إلى المرور بكل الإجراءات، من قبيل المكياج والتأنق. فقد قلقت من أن أفكاري، مشاعري الحقيقية العميقة، ستذوي عندئذ. الأمر مختلف عندما أكون في سلام وفي ظرف سهل، يمكنني أن آخذ وقتي للتحضير على مهل للكاميرا وما إلى ذلك. ما زلت وحدي. تعلمون ذلك. لكن في بعض الأحيان كنت أفكر فقط في التعبير عن شعور الشكر والتواضع، والتقدير العميق لكم جميعا، كل من ساعدني بأي شكل من الأشكال. فكرت أن أعبر عن ذلك بدون أن تضطروا لرؤيتي، دون الحاجة إلى أن تهيئوا أنفسكم لرؤيتي، أو أن أعد الكاميرا لرؤيتكم، إلخ. وبالتالي… فهذا حقيقي أيضًا. عندما أريد أن أقرأ لكم قصة أو ألقي عليكم بعض النكات اللطيفة أو ما شابه، يكون الأمر مختلفا. لكن ... لم أرغب في انتظار أن يحدث كل ذلك، فقد يذوي شعوري ولن يكون حقيقيا كما هو الآن. لذا، لا يهم، يمكنكم فقط الاستماع إلي، لصوتي وتعلموا أنني صادقة في حديثي، وممتنة بصدق لكل المساعدة التي حصلت عليها. أشكر جميع الكائنات غير المرئية، ليس فقط مملكة الحيوان، بل أي أحد حاول بجد أن يريحني هذه الأيام. كل يوم يقولون لي لا داعي للقلق، سيتجاوز الأزمة. لا تقلقي، الكلب سيكون بخير. لكن كان صعبا حتى بالنسبة لي أن أصدق أن الكلب سيكون بخير ولدي صور له، فيديوهات له، وهو لا يستطيع المشي أو الأكل. فقط مستلق هناك، لا يقوى على التنفس بشكل طبيعي، كان الأمر صعبًا جدًا. صليت كثيرا، وهددت كل الآلهة في السماوات، السماوات الدنيا بالطبع. وكلي أمل أن يتحسن. أنا أقدره كثيرًا، فمثل هذا الكلب مستعد للتضحية بحياته من أجلي. ليس مرة واحدة فقط، وليس هو وحده. كذلك غيره من الكلاب، سبق وأخبرتكم بعض القصص الأخرى منذ زمن بعيد. كنت اشاهد الفيديو الذي أرسلتموه لي عن مسرحية "الحب الحقيقي" الموسيقية لاطلع عليها، وتذكرت الكلب، وبأنه قال إنه مستعد لفعل كل شيء من أجلي لأنني كنت زوجته، وما زال يفكر هكذا. بعد عدة حيوات، رغم الفراق بسبب الكارما، بسبب الاضطرابات، حبه لي لا يزال موجودا. لقد ساعدني عدة مرات في هذه الحياة، ومرتين وهو في هيئة كلب، ليس فقط هذه المرة. لقد مات، وتجسد مرة أخرى في هيئة كلب لحمايتي. وهكذا تحادثنا في أحد الأيام، عن طريق التخاطر بالطبع، وكنت أذرف الدموع. قلت، "يا إلهي، يا له من حب!" لا أعرف كيف أعبر عن تقديري لمثل هذا الحب حتى. يا إلهي، إنه يعاني كثيراً. قلت للسماء، "رجاء اجعليني أعاني، بدلا من كلبي. إنه مجرد كلب، وهو يعمل لصالحك، يعمل لصالح الجانب الإيجابي، لأنه يساعدني. لأنني أعمل لصالح الجانب الإيجابي، انا اعمل في سبيل الله. فلماذا تتركين الكائنات الخيرة، والإيجابية تعاني؟ هذا ليس عدلا." فقلت، "سأقاتل. لن أقبل بهذا ". بالطبع أنا دائما اقاتل، ولكن في كل مرة أكون أكثر تصميماً. في كل مرة أكون أكثر عزما على الاستمرار، وأقوى، لأنني أكره الظلم. أكره الظلم بحق أي شخص على الإطلاق، ولأي سبب في هذا العالم. ولا سيما الضعفاء والودعاء. لا أستطيع إخباركم بكامل الحديث الذي دار بيني وبين كلبي وبين السماء التي تتجاهل معاناة البشر والكائنات الأخرى على هذا الكوكب. في كثير من الأحيان، أثور غضبا. أشعر بغضب شديد. إذا كنتم تعتقدون أنني معلمة غضوبة، على سبيل المثال، تجاه الحكومة الفاسدة، أو أعضاء الكنيسة الفاسدين، هذا لا شيء. هذا لا شيء مقارنة بحديثي إلى السماوات الدنيا الذين يسببون المتاعب ويقفون متفرجين لا يقدمون المساعدة. لا يمكنكم تخيل طريقة كلامي معهم وتهديدي لهم، وحجم الغضب الذي أصبه عليهم. أقول، "لديكم قوة جبارة، وتستخدمونها من أجل لا شيء. أنتم حتى تبتسمون أمام ما نقاسيه من معاناة هنا. إذا لم تفعلوا شيئًا، سأقوم بتدميركم جميعًا، قصوركم وكل شيء ". لكن لا يمكنني التعبير عن الأمر الآن، بالطريقة التي قلتها، وبالكلمات الكثيرة التي تفوهت بها، لذلك هذا مختصر، القليل مما قلته لهم، غالبا. ليس مرة واحدة فقط. كلما استفزني الوضع، أقوم بإلقاء كل شيء عليهم والشياطين الغيورة، والشيطان بالطبع. وما إلى ذلك. تفوهت بالكثير من الكلمات بحقهم. لا أريدكم أن تسمعوهم أيضًا - كلمات غير لطيفة. كنت حقا غاضبة من الظلم الموجود في هذه الدنيا وما من معين. بالطبع، هم متعاونون أكثر حاليا. ومع ذلك، لا ألمس النتيجة السريعة المرجوة. بعض الآلهة الدنيا، آلهة المستوى الثالث، يقولون للكائنات الأخرى "عليكم أن تنزلوا، عليكم أن تتعلموا لتعرفوا هذا وذاك ". "لماذا؟" قلت، "لماذا؟ النفوس في الأصل طاهرة، وبسيطة وحكيمة ومحبة. لم يعودوا بحاجة للتعلم من خلال كل هذه المعاناة والألم! أنتم من يتسببون بكل هذه المشاكل. لذا توقفوا ". لكن لم أعبر بهذه الطريقة عندما كنت غاضبة وأحترق من الداخل بسبب معاناة البشر والحيوانات والكائنات الأخرى، بقدر ما أستطيع أن أرى. فقط لأعلمكم بلحظات غضبي عندما ثرت بوجه الآلهة. ولكن بالتأكيد، الطاقة مختلفة الآن وأنا أخبركم، فقد زال الشعور وانقضى. لكن اشتعالي غضبا، لا يتوقف هنا أو هناك. أنا متأكدة من أنه سيستمر، لاحقًا، عندما أرى شيئًا لا أستطيع تحمله. لكن ليس من أجلي، بل من أجل الضحايا. أنا أكره النظام في العوالم الثلاثة. نظام ثقيل. الأمر كله يتعلق بالقانون والأوامر. غير معصومين من الخطأ. من السهل أن تزل قدمك في هذا العالم وحتى في العوالم الأخرى كالعوالم النجمية. ضمن العوالم الثلاثة، من السهل جدًا أن تزل قدمك. حتى لو كنت في المستويات الثلاثة الأولى، إذا عدت، في هيئة إنسان، وهو ما سيحدث بالتأكيد يومًا ما، عندما ينفذ استحقاقك. ستعود في هيئة إنسان أو حيوان، ستنزل مرة أخرى، ستعود للدرك الأسفل. هذا هو الاتفاق. تلك هي المشكلة. هذا ما أكرهه. لهذا السبب، مهما جادلوني، لا فائدة. أقول، "كل هذا نفاق. أنا لا أحفل بكل ذلك، أنا لا أقبل أي شيء من هذا القبيل. أنتم تخدعون النفوس للإيقاع بهم في شبكتكم هذه من ثم تقومون بتعذيبهم، وانتقادهم، وتصيد أخطاءهم. مهما فعلوا، خطأ. لا يمكنهم فعل أي شيء صائب. حتى لو فعلوا، توقعونهم في فخ أو خدعة أخرى، للتقليل من عملهم وخلق مزيد من المتاعب، أو الاستمرار بطريقة مختلفة، لذلك عليهم الاستمرار للتمتع بهذا الاستحقاق، ومن ثم السقوط مرة أخرى! " فمن الصعب جدا ألا تزل قدمك في هذا العالم، ولقد شهدت كل ذلك، أستطيع أن أرى كل ذلك بوضوح. لذلك أحيانًا أغضب منهم غضبا شديدا. لن تروا تلك اللحظات أبدًا، لكنها لا تقارن بما رأيتموه عندما كنت أغضب من بعض البشر على هذا الكوكب. لو رأيتم الطاقة، لارتعدت فرائصهم. هذا يكفي لإخباركم. لا أدري لماذا أسهب وأذهب من السماء الى الجحيم ... انا فقط اريد ان اقول أنني أقدركم جميعا، مساعدي في الماضي والحاضر، وربما في المستقبل بأي طريقة تساعدون فيها للحد من المعاناة على هذا الكوكب والعالم اللامرئي. خاصة الضحايا، الضحايا من البشر، والحيوانات والاطفال. هذه الكائنات الوديعة والضعيفة التي ينفطر قلبي دائما لأجلها. قلبي دائما ينفطر عليهم. تعاطفي ومحبتي دائما لهم. لا يهم كم مرة أرى موقفًا مشابهًا أو مماثلا، قلبي دائما لا يتحمل، وأظل أبكي لساعات أو أيام، حسب الموقف. على أي حال، استمروا رجاء. كل يوم تتعلمون شيئا مني من خلال تعليقاتي وتعليماتي أو معلوماتي التي أنقلها لكم. سنستمر معا، بالطبع، طالما كنت قادرة على ذلك. لكن حتى لو لم أستطع، سبق وقلت لكم مرات عديدة، يجب أن تستمروا لمساعدة العالم. طاقتي ستكون دائما معكم، وحولكم. فقط كونوا متجاوبين بما فيه الكفاية لالتقاطها، حتى تتمكنوا من القيام بعمل جيد أو عمل أفضل. أنا أثق بكم جميعًا. وإذا كنتم، أيها المساعدون السابقون، تسمعونني، أنا أشكركم وأحبكم. افتقد الوقت الذي قضيناه معا. كثيرون منكم ساعدوني كثيرًا. لا يمكنني ذكر ​​كل شيء هنا، لكن اعلموا في قلوبكم أنني شاكرة لكم، وسأكون موجودة من أجلكم في اي وقت تحتاجون إلي فيه. أحبكم جميعا. أنا أثني عليكم. أنا أحترمكم جميعًا، كل من يساعدني من أجل مساعدة الكوكب، مساعدة سائر الكائنات في هذا العالم. لن أنسى أبدا تضحياتكم، ومحبتكم ومساهماتكم في هذه المهمة، للمساعدة في التخفيف من معاناة هذا العالم. لن أنسى أبدا. سأكون دائما موجودة لأجلكم. عسى للسماء دائما أن تقدر جهودكم بأي طريقة نبيلة تحاولون من خلالها مساعدة أنفسكم، وعائلاتكم، وبلدانكم، والآخرين، الغرباء والأصدقاء على حد سواء. انا احبكم. إلى الأبد. المعلمة الأكثر محبة، شكرنا المتواضع لوقوفك دائمًا بجانب الكائنات المنكوبة في هذا العالم، متفهمة مشاكلهم ومقدمة كل ما يمكنك لإغاثتهم. إنه لشرف كبير لأن نكون جزء من مهمتك الخيرة وغير المشروطة لتحقيق الأمل بعالم أكثر سلاما، حيث لا مجد إلا لله والخير. عسى أن تنعم المعلمة الحبيبة بوافر الصحة والصفاء الدائمين، من خلال المساعدة المستمرة لجميع الكائنات الإلهية وآلهة Divinenity
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-06-22   10084 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-06-22

رسالة المعلمة السامية تشينغ هاي بمناسبة أعياد الميلاد

51:00

رسالة المعلمة السامية تشينغ هاي بمناسبة أعياد الميلاد

Host: عشية عيد الميلاد، الجمعة ٢٤ ديسمبر ٢٠٢١ فاجأت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي أعضاء فريق سوبريم ماستر تي في بإرسال لذيذ أطباق عيد لذيذة، لتذكرنا بمحبتها اللامتناهية. متأثرين بلفتتها اللطيفة، عبروا عن سعادتهم بإرسال أطيب التحيات للمعلمة. ( شكرًا لك يا معلمة. عيد ميلاد نباتي سعيد للمعلمة وللجميع! ) ( شكرا لك يا معلمة، على الهدايا. عيد ميلاد مجيد وعام نباتي جديد سعيد! ) ( شكرًا لك يا معلمة. نحن نحبك! ) ( وكل عام وأنت بخير! مرحى! ) Host: أعضاء الجمعية من تايوان (فورموسا) أظهروا أقصى درجات الاحترام والمودة للمعلمة السامية تشينغ هاي من خلال قصيدة ملهمة كتبت خصيصا لها. "المعلمة الحبيبة! في مجد ديسمبر تستفيق محبة لا حدود لها من أغاني عيد الميلاد لا يوجد سوى المحبة محبة كونية، محبة عظيمة، محبة غير مشروطة مثل بولاريس في السماء ينير طريقنا الداخلي وطريقنا إلى الديار الجرس الرقيق يدق في الليل الهادئ في أعماق نفوسنا نحو الصوت الأسمى العظيم الصامت محبة أبدية قصيدة من الاحترام لمعلمتنا المطلقة ألحان وأغاني عيد الميلاد تدوم للأبد نشتاق لأبينا السماوي في الحرم المقدس العالم كله والنجوم استمتعوا بالمجد معا - محبة من جميع تلاميذ فورموزا " Host: احتفالا بالمناسبة، تكرمت المعلمة بالاتصال ببعض أعضاء فريق سوبريم ماستر تي في، مشاركة أفكارها  وحكمته عن محبة الرب يسوع المسيح الاستثنائية والأوضاع الحالية في العالم. ( مرحبا يا معلمة! كيف حالك يا معلمة ) مرحبا، مرحبا. سعيدة لسماع أنكم سعداء. يبدو أنكم سعداء. (نعم نحن يا معلمة.) شيء ما يحدث؟ (لقد أسرفت في دلالنا يا معلّمة.) بالخفاء. حسنا. نحاول أن نكون سعداء قدر الإمكان. (نعم يا معلمة.) (نحن كذلك.) جيد، جيد. (يا معلمة، لدينا رسالة لك.) حقا؟ (عيد ميلاد سعيد يا معلمة، وعام نباتي جديد سعيد!) عيد ميلاد سعيد وعام جديد سعيد لسائر من يمكنهم الاستمتاع بالعيد وللمرضى في المستشفيات، وللمهاجرين الذين لم ينعموا بالاستقرار بعد في أي مكان أو الذين تقطعت بهم السبل في مكان ما، ولشعب الحيوانات، وسائر الكائنات في البحر، وفي السماء، وكل ما على الأرض (نعم.) الأشجار والنباتات والزهور. ونتمنى أيضا لسائر الأطباء والممرضات والعاملين بالمستشفى، والعمال الأساسيين في شتى المجالات، عاما أفضل وبعض الراحة، وبعض الوقت للاسترخاء. ليبارك الله كل العاملين الصالحين وليبارك الله كوكبنا من أجل مستقبل أفضل. وليبارك كل البشر كي يستفيقوا، ويتبنوا أسلوب حياة مفعما أكثر بالخير، كالنظام الغذائي النباتي. شكرا لكم، الله وجميع الملائكة، الذين يساعدوننا بأي شكل من الأشكال. أتمنى لكم جميعا، وبالطبع إخوانكم وأخواتكم، وجميع المكرسين على طريقة الكوان يين وأتباع الديانات الأخرى أو ممارسو التأمل، وجميع الصالحين، كل واحد منكم لتحظوا بعيد ميلاد سعيد وسنة جديدة سعيدة في عالم بالكاد نستطيع إيجاد السعادة فيه. لا تنسوا ذكر الله واطلبوا البركة، والحماية، والسعادة والرضا قدر المستطاع. يمكننا الاستمرار في الصلاة من أجل جميع من على الأرض وعلى الكواكب الأخرى في الكون. عسى ان ينير الله قلوبنا، ويحفظنا ويغفر لنا جميعا. أنا آسف لأنني لا أستطيع أن أكون معكم يا رفاق. لكن قلبي معكم. (نعم يا معلمة. ونحن نشعر بذلك.) […] لذلك، حتى لو مررنا بالمشقات، يجب أن نستمر في الوقت الحالي. (نعم يا معلمة. نعم.) آمل أنكم لا تزالون مستعدون. (نعم، على أتم الاستعداد يا معلمة.) في الوقت الحالي، لم يعد لدى عالمنا أي أمل. في الواقع، الأمل أقل من ذي قبل. لكن من يعلم؟ ربما تتغير قلوب الناس وعندئذ سيكون الله متسامحًا، والسماوات رحيمة. وستغلق أبواب الجحيم مرة أخرى بدلا من اغلاق العالم. (نعم.) السعادة والسلام والقناعة هي في الواقع في يد البشرية جمعاء، أكثر مما في يد المخلوقات الأخرى. البشر لديهم قوة أكبر، امتياز أكثر وفرص أكثر لجعل هذا العالم جنة. […] هذا وقت التحولات العظمى، ويجب عليهم اغتنام هذه الفرصة للقفز إلى بعد جديد، وعي جديد مستوى جديد من السمو الروحي. […] العديد من المعلمين ضحوا بطرق مختلفة، لكن تضحية يسوع هي واحدة من أعظم التضحيات. ومع ذلك، خانه أحدهم وافترى عليه. من أجل المعاناة التي كان عليه أن تكبدها لمحو ذنوب البشر. (نعم.) إذا لم تكن ممتنًا، على الأقل اشعر بالأسف تجاه الشخص. حتى لو كنت لا تصدق أن يسوع هو ابن الله أو معلم مستنير، على الأقل اشعر ببعض التعاطف، والحب، والشفقة على مثل هذه التضحية، وهذا الموت المؤلم على الصليب، الذي لم تكسبه يداه، ولا يستحقه. فهو لم يقترف أي ذنب، ناهيكم عن أنه علم كل الأشياء الصحيحة. مفهوم؟ (نعم يا معلمة.) لذا، أي شخص ينطق بشيء كالذي قاله فرانسيس، أن "يسوع كان فاشلاً" و "فشل الصليب" هو بالتأكيد، وبلا أدنى شك، ليس بظل للشك، بل هو شيطان متجسد، (نعم يا معلمة.) أو عبد للشيطان. " New York City United States – Sept. 24, 2015 Speech by Pope Francis Voiceover (m): نحن بحاجة لأن نتذكر أننا أتباع يسوع المسيح. وحياته، من وجهة نظر بشرية، قد انتهت بالفشل. الصليب. " " Villavicencio, Colombia – Sep. 8, 2017 Francis (m): في عروق يسوع يجري دم وثني. " " Kasarani Stadium Nairobi, Kenya – Nov. 27, 2015 Original in Spanish Francis (m): هنا، في هذا البند، هذا هو تاريخ فشل الله. إنه طريق الصليب. " فقدت عقلك، ليس لديك معدل ذكاء، ولا شفقة، لا محبة ولا تعاطف، بل شر مطلق. هل تسمعونني؟ (نعم يا معلمة.) أنا أقول هذا، لأذكر كذلك كل الناس، للبحث عن تلك العلامة، وستعرفون عندئذ أنه شيطان متجسد. كنت أعرف كل ذلك قبل أن أرى جميع الأبحاث التي قمتم بها حول ما يراه العديد من طاردي الأرواح الشريرة أو العرافين بخصوصه. " Interview by EI Espectador – Sept. 3, 2017 Jose Galat: هذا بابا غير شرعي. غير شرعي لأنه عين ليس من قبل الروح القدس بل بواسطة "مافيا الكرادلة." "مافيا الكرادلة"؟ هذا التعبير لا أستخدمه. تم استخدامه على وجه التحديد من قبل رأس المؤامرة الكاردينال دانيلز، الكاردينال الأوروبي، رئيس المؤامرة الذي قال أن "مافيا من الكرادلة ماتوا من الضحك ". مع الثقة بالنفس وبكل وقاحة، اعترف أنه من خلال المناورات السياسية حظرته الكنيسة تحت عقوبة الخروج من القربان المقدس، هؤلاء الكرادلة انتخبوا فرانسيس. لذا، أصل فرانسيس هو أصل غير شرعي. " " Message from the Archbishop – July 31, 2021 Vigano (m): لقد وصلنا إلى نقطة حتى الأشخاص البسطاء مع القليل من المعرفة بالقضايا العقائدية، نفهم أن لدينا بابا غير كاثوليكي، على الأقل بالمعنى الدقيق للكلمة. " معاداة الكاثوليكية (هريسيز) " Interview by One America News – Oct, 31, 2019 Dr. Taylor Marshall (m): في حدائق الفاتيكان حيث كان لديهم شامان أنثى، أحضروا اثنان من هذه التماثيل. كان على الجميع الركوع لهم بينما جلس البابا جانبا ووسائل الإعلام من جميع أنحاء العالم والكاثوليك في كل مكان الذين كانوا يشاهدون حفل الافتتاح اعتقدوا، "هذا تصرف غريب جدا̶ أشبه بعبادة الأصنام. يبدو كقصة العجل الذهبي." ثم في الأسبوعين إلى ثلاثة أسابيع اللاحقة، هذان الصنمان تم وضعهما على مذبح القديس بطرس، وفي كنيسة تسمى سانتا ماريا في تراسبونتينا، تقع في مكان قريب جدا من الفاتيكان. " معاداة الحياة " Taylor Marshall Show Podcast – Sept. 28, 2021 Dr. Taylor Marshall (m): وقع الرئيس هيغينز قانونا يجيز قتل الأطفال. ومع ذلك، فرانسيس يشكر الله تعالى أن أيرلندا يترأسها "رجل حكيم" كهذا الرجل؟ إنه مثل فرانسيس يفعل تماما عكس ما تتوقع أن يقوم به ممثل المسيح. " " NicholasPOGM (Presents of God Ministry) – Jan. 17, 2018 Nicholas voice (m): كرم البابا أحد النشطاء الداعمين للإجهاض، بمنحه ميدالية بابوية بلقب فارس. تحققوا مما ورد في المقال هنا: "لقد منح البابا فرانسيس وسام الفروسية البابوي للقديس غريغوريوس العظيم لليلياني بلومن، سياسي وناشط هولندي من أجل حقوق الإجهاض. في العام الفائت، أسس بلومن منظمة مؤيدة للإجهاض تسمى "هي تقرر"، والتي تقدم التمويل والدعم للمنظمات غير الحكومية الدولية التي تقدم وتسهل أو تنادي بالحق في الإجهاض ". " " The John-Henry Westen Show – Feb. 2016 John-Henry Westen (m): في 8 شباط، من عام 2016، واحدة من أبرز الصحف اليومية الإيطالية، كورييري ديلا سيرا، نشرت مقابلة مع البابا فرانسيس، حيث امتدح زعيمة حركة تأييد الإجهاض، إيما بونينو، كواحدة من "عظماء الأمة المنسيون." الأنكى من ذلك، التقى البابا بونينو في عدة مناسبات، وصلتها الوثيقة بالبابا قادتها حتى للتحدث عدة مرات في الكنائس الكاثوليكية في ايطاليا - رغم كونها المروج الرئيسي للإجهاض في البلاد. وكسياسية، دافعت عن الإجهاض، والقتل الرحيم، وتقنين العقاقير الترويحية، والتعليم القائم عن الجنس بالصور وغيرها. " " Francis (m): ما زلت أحترم الشخص الذي يقدم على الانتحار ... أضعه في عهدة الله الرحيم". معاداة الزواج " The John-Henry Westen Show – March 25, 2019 John-Henry Westen (m): يوم 16 يونيو، من عام 2016، قال البابا فرانسيس شيئًا لكهنة روما الذين تصدروا العناوين في وسائل الإعلام الرئيسية. بدا أنه يروج للتعايش. وأنا أعلم أن هذا يبدو مستحيلا، ولكن هنا يوجد فيديو له وهو يقول ذلك. Francis (m): ومع ذلك، فأنا أقول أنني لمست الكثير من الولاء في هؤلاء الأزواج المتعايشين، وقدرا كبيرا من الإخلاص؛ وأنا متأكد من أن هذا زواج حقيقي، لديهم بركة الزواج، على وجه التحديد بسبب الولاء الذي يملكونه. " معاداة الفضيلة "Puerto Rico – June 9, 2015 Francis (m): وقليل من النبيذ سوف يرخي اللسان ويمكنك أن تبوح لي بالحقيقة. " الوقوف ضد إدانة الخطيئة " Media Report from CBC News – Aug. 15, 2018 Reporter (f): تعرض البابا فرانسيس في وقت سابق من هذا العام لانتقادات واسعة لدفاعه عن أسقف تشيلي المتهم بالتستر على أكثر قسيس سيء السمعة في ذلك البلد. " " Interview by Fox News – Aug. 17, 2018 Reporter (m): يدعي فيجانو أنه أبلغ البابا نفسه بخصوص الأفعال الآثمة لماكاريك، وتجاهل البابا هذا واعاد مكاريك. " الكرادلة المخزيون الذين حماهم فرانسيس أو قام بترقيتهم الكاردينال دومينيكو كالكاجنو حمى نيلو جيرودو، كاهن أساء لقاصر. البابا فرانسيس أبقاه في منصبه. الكاردينال جون ديو جادل من أجل قبول منح الأزواج المتورطون في الزنا القربان المقدس. أعلنه البابا فرانسيس كاردينال في عام 2015. الكاردينال جوزيف دي كيسيل عين الأب توم فلاميز كقس بعد أن أدين بارتكاب اعتداءات جنسية. اختار البابا فرانسيس المطران دي كيسيل كرئيس أساقفة ومنحه لقب كاردينال. رئيس الأساقفة ماريو إنريكو دلبيني نقل الأب ماورو جالي لأبرشية جديدة رغم علمه بأن غالي اعتدى جنسيا على شاب. عينه البابا فرانسيس رئيس أساقفة ميلانو عام 2017. الكاردينال دونالد وورل سمح للاب جورج زيرواس بالاستمرار في الوزارة برغم علمه أنه ارتكب جرائم عدة من الاعتداء الجنسي. وأشاد به البابا فرانسيس لنبله، وأبقاه مسؤولاً عن أبرشية واشنطن. يدعي الأسقف خوسيه تولينتينو أن الإجهاض حق. عينه البابا فرانسيس رئيس أساقفة ورئيس أرشيف الفاتيكان السري في 2018. المطران جوستافو أوسكار زانتشيتا تورط في أفعال شذوذ جنسي بما في ذلك التحرش الجنسي للالإكليريكيين. عين البابا فرانسيس زانتشيتا كراعي إدارة التراث للكرسي الرسولي. المونسنيور باتيستا ماريو سلفاتوري ريكا تورط في سوء سلوك مثلي خطير، حوصر في مصعد مع عاهرة ذكر. جعله البابا فرانسيس مسؤولا عن إقامته وعينه أسقفًا. الاب خوليو جراسي أدين في عام 2009 بالإساءة جنسيا لصبي في سن المراهقة. صرح جراسي بأن كل ذلك ضمن صلاحياته القانونية، رئيس الأساقفة بيرغوليو (البابا فرنسيس) كان "يمسك بيده". الاب ماورو انزولي أدين بالاعتداء الجنسي على القصر. غير البابا فرانسيس عقوبته إلى عقوبة أخف بكثير أشبه بحياة المتقاعدين. المطران خوان باروس مدريد تستر على القبر الذي أخفيت فيه الجرائم الجنسية للاب فرناندو كراديما. عين البابا فرانسيس باروس أسقف أوسورنو عام 2015. إلخ ... " The Church: Code of Silence (2017) Documentary Directed by Martin Boudot Reporter (f): الأب كريديما ثبتت إدانته من قبل الفاتيكان بالاعتداءات الجنسية. إنه هنا، لا يزال (في مجلس الكرادلة.) Priest (m): سيبقون طالما البابا يريدهم. Narrator (m): يبدو أن البابا وحده من لديه القدرة على معاقبة كرادلته. فلماذا لا يبادر لاتخاذ إجراءات أقوى؟ ربما لأنه هو أيضًا واجه اتهامات في وطنه الأرجنتين قبل فترة طويلة من انتخابه. " " Interview by Real Stories – Nov. 17,2019 Originally in Spanish – Reporter (m): فيما يتعلق بالكهنة الذين يعتدون جنسيا على الأطفال، يقول (البابا فرانسيس) أنه لم تكن هناك حالات في أبرشيته. ( إنه لا يريد الاعتراف بذلك. هذا كذب. ) من هنا حاول الاتصال به ببيرجوليو (البابا فرانسيس)؟ ( من حاول؟) نعم. ( أنا حاولت! كلنا! ) ومن تلقى رد؟ ( إطلاقا. لا أحد منا. ) ( يستقبل كل المشاهير مثل ليوناردو دي كابريو الذي أراه أيضا مسكنه، جميعهم. ويفتح لهم بابه. أما نحن، ولا حتى رسالة سريعة يقدم فيها اعتذاره. ) ( لا اتوقع منه شيئا، أنا لا أصدقه. ) ( لقد عانيت كثيرا لقد تألمت كثيرا لأن بيرجوليو (البابا) لم يفعل شيئًا. قال لي الجميع: "اكتبي له، إنه ملزم بالرد ". لقد عانيت الأمرين. وأشعر بخيبة أمل كبيرة. ) Narrator (m): في حالة اخرى تتعلق بضحايا آخرين، يعتقد البعض أنه حاول عمدا تحويل مسار العدالة. إنها قضية الأب جراسي، أكبر فضيحة اعتداء جنسي على الأطفال في الكنيسة الأرجنتينية. في عام 2009، حُكم عليه بـ15 عام سجن، لكن الكنيسة الأرجنتينية فعلت كل ما بوسعها لتبرئته. هذا التحقيق المضاد البالغ 2800 صفحة هو نص قانوني سري داخلي خاص بالكنيسة الأرجنتينية. في الداخل، الأطفال متهمون بالتزوير والكذب، والغش والاختراع. الاستنتاج واضح. كان قرار المحكمة خاطئا. كان لابد أن تتم تبرئة الأب جراسي عند الاستئناف. تم تكليف هذا العمل في عام 2010 من قبل المؤتمر الأسقفي الأرجنتيني ولا سيما من قبل رئيسه آنذاك، الكاردينال بيرغوليو، البابا فرانسيس حاليا. Reporter (f): في قضية جراسي، هل حاولت التأثير على العدالة الأرجنتينية؟ (لا. إطلاقا.) لا؟ فلماذا أمرت بإجراء تحقيق مضاد في قضية غراسي؟ (لم أفعل ذلك قط.)  إطلاقا؟ " " The John-Henry Westen Show – Feb. 2016 John-Henry Westen (m): بحسب جريدة الفاتيكان، أوسرفاتوري رومانو، قام البابا فرانسيس بتعليق لوحة تظهر يسوع عاريا يخدم يهوذا، الذي خان المسيح، خلف مكتب البابا في دراسته الشخصية في الفاتيكان. إلى جانب، تمثال ليسوع يحمل يهوذا كخروف ضال. تلك اللوحة مستوحاة من أحد كتب البابا فرانسيس، الذي اقترح أنه قد لا يكون يهوذا في الجحيم. ليس من المستغرب على الإطلاق أن لديه مثل هذا الإعجاب بيهوذا. كما تعلمون، بالنسبة لكثير من المؤمنين الكاثوليك، يبدو أن البابا فرانسيس يخون الجسد الصوفي للمسيح بنفس الطريقة التي خان فيها يهوذا ربنا. " " Santa Marta Mass Vatican City – April 8, 2020 Francis’ speech, voiceover translation in English (f): شيء واحد يلفت انتباهنا هو أن يسوع لا يدعوه أبدًا خائن. في الواقع، يسميه "صديق". " معاداة يسوع " New York City United States – Sept. 24, 2015 Speech by Pope Francis Voiceover (m): نحن بحاجة لأن نتذكر أننا أتباع يسوع المسيح. وحياته، من وجهة نظر بشرية، قد انتهت بالفشل. الصليب. " " Villavicencio, Colombia – Sep. 8, 2017 Francis (m): في عروق يسوع يجري دم وثني. " " Francis (m): إذا أردنا أن نعرف محبة الله ننظر إلى الصليب. [هناك نلتقي] بإنسان عذب، ومات، إنه الله، "أفرغ من الألوهية"، ملطخ، الذي "أصبح خطيئة". " June 15, 2013 Francis (m): الله في المسيح حمل خطايانا وصار هو الخطاء بدلا منا. عندما نذهب إلى كرسي الاعتراف، على سبيل المثال، ليس الأمر أننا نبوح بخطايانا والله يغفر لنا. لا ليس الأمر كذلك! نحن نبحث عن يسوع المسيح ويقولون: هذا هو ذنبك، وسأخطئ مرة أخرى. ويسوع يحب ذلك ...." معاداة الله (معاداة الإيمان) " Kasarani Stadium Nairobi, Kenya – Nov. 27, 2015 Original in Spanish Francis (m): سأخبركم شيئا خاصا. في جيبي، أنا دائما أحمل شيئين. سبحة للصلاة، وشيء يبدو غريبًا. هنا، في هذا البند، هذا هو تاريخ فشل الله. إنه طريق الصليب. " " St. Peter's Square Vatican City – Mar, 10, 2014 Originally in Italian Francis (m): يسوع يعلم جيدا أن المرء لا يستطيع أن يجادل الشيطان، لأنه خارق الذكاء. " معاداة المسيح " NicholasPOGM (Presents of God Ministry) – Jan. 18, 2017 Voice (m): تلعب الرمزية دورًا كبيرًا في الكاثوليكية الرومانية، وهكذا، لهذا السبب صُدم الكثير من الناس عندما رأوا هذه الصورة الشيطانية والغريبة ليسوع المسيح في قاعة الجمهور في الفاتيكان. من الصعب حقًا معرفة ما الذي يحدث مع هذه الصورة. نحن نعلم أنها شيطانية بمجرد النظر إليها. أعني، لا يمكنك الالتفاف على ذلك. وهناك رأي آخر هناك. هناك جوزيف بايدن، (ثم) نائب الرئيس، الروم الكاثوليك، جوزيف بايدن يتحدث في قاعة الجمهور هذه بهذه الصورة الشيطانية. وحاولت الاقتراب كما استطعت في بعض المطارح، ولا يمكنك فعل ذلك. يبدو مثل حفنة من الشياطين بلا جسد. وبعد ذلك لديك هذه النافذة بيضاوية الشكل. هنا قاعة الجمهور وهناك السقف. وهذا السقف ... حسنًا، هذا غريب نوعا ما. وتلك العين. حسنًا، حسنًا، أنا فقط أبوح بالسر، ولكن هذه عين، هذه في الواقع عين ثعبان إذا نظرت إلى شكل المبنى. ويعتقد الكثير من الناس، "أنت تبالغ." حسنًا، دعنا نذهب إلى الداخل. هناك الأنياب. هناك رأس الثعبان، وها هي عيناه. والأسوأ من ذلك، المكان حيث يقف البابا عندما يخاطب الشعب تم صنعه ليبدو في الواقع يتحدث من داخل فم الثعبان - والأنياب وما إلى ذلك! وفوق ذلك يدعي أنه مسيحي. أمر محير، أليس كذلك؟ هذه الكنيسة، الكنيسة الرومانية الكاثوليكية، هي كنيسة عبادة الشيطان. إنهم يفعلون كل ما في وسعهم لتدمير المسيحية، والروم الكاثوليك المخلصين ليس لديهم أدنى فكرة عما يحدث هنا. قسم اليمين أثناء التنصيب "أتعهد وأصرح أنني، عندما تسنح الفرصة، سأشن حربا لا هوادة فيها سرا أو علنا​​، ضد كل الزنادقة، والبروتستانت، والليبراليين، كما تم توجيهي إليه؛ لاستئصالهم من على وجه الارض. وأنني لن أدخر أيًا شخص مهما كان عمره، أو جنسه أو حالته؛ وأنني سأعلق وأحرق، وأغلي وأخنق وأدفن هؤلاء الزنادقة سيئي السمعة أحياء؛ وأن أمزق أحشاء وأرحام النساء، وأسحق رؤوس أطفالهم في الجدران من أجل القضاء على عرقهم النجس عندما لا يمكن إتمام ذلك علنا​​، سأستخدم سرا الكأس المسموم، وحبال الشنق، وفولاذ البونيارد أو الرصاص، بغض النظر عن شرف، أو رتبة، أو كرامة أو سلطة الأشخاص، مهما كانت حالتهم في الحياة، سواء كانوا من العوام أو خاصة الخاصة، كما يتم توجيهي في أي وقت من قبل أي وكيل للبابا، أو رئيس الأب الأقدس لمجتمع يسوع ". - نبوءة لرئيس الأساقفة جورج براون، أيرلندا – 1551 لكن هناك أخوية جديدة ظهرت مؤخرا يسمون أنفسهم اليسوعيين، يخدعون الكثيرين، من أتباع طريقة الكتبة والفريسيين. بين اليهود يسعون جاهدين لإلغاء الحقيقة، وهم على وشك القيام بذلك. سيتنشر ذلك في العالم بأسره، ويعترف به في مجالس الأمراء، [...] – يعفون من خطاياهم " نبوءات عن الكنيسة الكاثوليكية "روما ستفقد الإيمان وستصبح كرسي المسيح الدجال. " - رسالة من سيدتنا لا ساليت (مريم العذراء المباركة) (نباتية)، تم تلقيها في19 سبتمبر 1846 "وكلاء الشيطان الآن يسرحون ويمرحون في روما واحتلوا أعلى المناصب في التسلسل الهرمي. سيقف الأسقف ضد الأسقف والكاردينال ضد الكاردينال، إلى أن يتم تطهير من". - رسالة من الرب يسوع المسيح (نباتي)، تم تلقيها في25 يوليو 1977 " NicholasPOGM (Presents of God Ministry) – Mar. 11, 2014 Voice (m): كل طائفة على الأرض، ذكرت أن البابا هو إما الوحش، أو المسيح الدجال، أو القرن الصغير، أو إنسان الخطيئة، أو أيا كان، كلهم يقولون ذلك. " " Speech at the United Nations General Assembly New York – Sept. 25, 2015 [in Italian] Francis (m): باسمي وباسم مجتمع الكاثوليكيين بأكمله… .. " " Media Report from Church Militant – Oct. 24, 2018 Michael Voris (m): يبدو أن هناك شيء ما شيطاني في العمل هنا. في الواقع، رئيس الأساقفة فيغانو يتحدث عن ووجود الشيطان في كل ما يجري حاليا في الكنيسة. لكنه ليس وحده يشير إلى السلوكيات الشيطانية. على مدى العقود القليلة الماضية، أثير الكثير من الجدل حول الأمر، فمثلا، تصريحات الأب ملاخي مارتن بأن الطقوس الشيطانية كانت تجري هنا في روما تشمل أعضاء مختلفين من نظام التسلسل الهرمي. الموقر المثير للجدل وطارد الأرواح الشريرة الروماني غابرييل أمورورث، الذي مات قبل عامين، رحمه الله، حذر علنا ​​من وجود حقيقي للممارسات الشيطانية في روما والفاتيكان. " " Interview by CNN 2010 The Reverend Gabriele Amorth Chief Exorcist of the Vatican (1925 – 2016): حسنًا، نعم، الشيطان يغوي الجميع. وبطبيعة الحال، يغوي، قبل كل شيء، الزعماء الدينيين. لذلك لا ينبغي أن تتفاجأ أن يغوي الشيطان أولئك الذين في الفاتيكان. هذه وظيفته. " " The John-Henry Westen Show – Feb. 5, 2020 John-Henry Westen (m): الوضع في الكنيسة اليوم خطير، خمسة من الكرادلة واثنين من أبرز الأساقفة في العالم تحدثوا عن هذه الأوقات بوصفها نهاية الزمان. رئيس الأساقفة كارلو ماريا فيغانو،  ممثل البابا السابق في الولايات المتحدة الأمريكية، فجر مفاجأة بخصوص معرفة البابا فرانسيس بإساءات الكاردينال السابق ثيودور ماكاريك، وأعطى ملخصا عن بابوية البابا فرانسيس يجب أن يسمع: "القصة المأساوية لهذه البابوية الفاشلة تتقدم مع ضغط تعاقب التقلبات والانعطافات. لا يمر يوم: من العرش الأعلى يبدأ الحبر الأعظم بتفكيك كرسي بطرس، مسيئا استخدام سلطته العليا، لا يعترف بل ينكر؛ لا يهدي بل يضلل؛ لا يوحد بل يفرق. لا يبني بل يهدم. البدع المادية البدع الرسمية، عبادة الأصنام، السطحية من كل نوع: الحبر الأعظم بيرغوليو لا يتوقف أبدا عن إذلال أعلى سلطة في الكنيسة ... يسعى عمله إلى انتهاك الإيمان المقدس لتشويه الوجه الكاثوليكي لعروس المسيح بالقول والفعل، من خلال الازدواجية والأكاذيب، من خلال تلك الإيحاءات المسرحية بالتظاهر بالعفوية لكن تم تصورها بدقة وخطط لها، ومن خلالها يرفع نفسه في نرجسية مستمرة زهوا بالنفس بينما يعمل على إذلال الحبر الروماني وحجب المسيح على الأرض. لأكثر من ست سنوات تم تسميمنا على يد سلطة تعليمية كاذبة ... مع تسارع غير مسبوق، بفضل تخريب هذه البابوية، بدعم من الجهاز اليسوعي القوي، ضربة مميتة يتم توجيهها للكنيسة. مع البابا برجوجليو - كما هو الحال مع كل الحداثيين - من المستحيل التماس الوضوح، كون العلامة المميزة لبدعة الحداثة هو الرياء. سادة الخطأ والخبراء في فن الخداع، 'إنهم يسعون جاهدين لجعل ما هو إشكالي مقبول عالميا، بتقديمه من جانبه غير المؤذي والذي سيكون بمثابة جواز سفر لإدخال الجانب السام الذي تم إخفاؤه في البداية. وهكذا الكذب، بعناد يتكرر بشكل مثير للقلق، ينتهي به الأمر ليصبح "حقيقية" ومقبولة عند الأغلبية ... " " "رجال الدين في بيوتي، اين خرافكم الضالة؟ لا يمكنكم توبيخ الفاعل الشرير؟ هل تقترنون بالشيطان، وتسمحوا لكل طرق السلوك السيئ أن تدنس بيتي؟ طهر بيتك الآن أيها القس لأنك ستدان. الآب الأبدي ينظر إلى قلبك ولم يعد لديك وقت. كل ما هو فاسد سيسقط... " - رسالة من الرب يسوع المسيح (نباتي)، تم تلقيها في1 نوفمبر 1975 إلخ ... إنه حقًا شيطان، يعمل لحساب الشيطان ليؤذي البشرية بأي طريقة، ليضل المؤمنين، حتى يتخلوا عن يسوع، وعن تعاليمه المقدسة والصالحة والقائمة على الرحمة. […] كثير من الناس في ذلك الوقت عبدوه وأحبوه، بسبب التعاليم الحقيقية التي نقلها. ليس فقط من خلال كلمات تعاليمه القائمة على الفضيلة، بل ومن خلال القوة الداخلية التي أيقظتهم، ومنحتهم الاستنارة. وحدهم المعلمون المستنيرون يمكنهم إخراج مثل هذه المحبة من جوف الناس. ورغم مرور كل هذه القرون، لا يزال الناس يعبدونه، ويؤمنون به. […] تعاليمه، رغم أن البشر يتبعونها جزئيا، تظل مفيدة جدًا للعالم. لذا، ما من أحد ينهش اللحوم ويعاقر الخمر يحق له فتح فاه وانتقاد يسوع بهذا الشكل. حتى لو كان (فرانسيس) ليس الشيطان بذاته، سوف يخلد في الجحيم. تذكروا كلامي. لن يسمح له ابدا أن يكون بين البشر مرة أخرى بعد أن ينتهي من هذه المهمة الجسدية الشريرة. أنا لا أشتم أو أخوف أحد. هذا ما يقوله الحق والمنطق. (نعم يا معلمة.) إن القانون الكوني. ليس لديه حتى محبة أو تعاطف مع رجل مات في مثل هذه الظروف. بل قال إنه وثني. لا يهم، في زمن المعاناة على الصليب، بارك يسوع حنى المجرم المصلوب بجانبه. أتعون ما أقوله؟ (نعم يا معلمة.) وغفر لسائر الاعداء الذين تسببوا في جعله يتألم ويعاني الأمرّين. وحده القديس يمكنه فعل ذلك. (نعم يا معلمة.) [...] لذلك، لا يهم إذا كنت تؤمن به أم لا، يجب أن تعرف على الأقل إنه كائن استثنائي. إنسان فذ من لديه مثل هذه المحبة العارمة، وهذا القلب الكبير. (نعم يا معلمة.) [...] شخص يموت وهو يذوق مثل هذا العذاب، ومع ذلك يقوم ما يسمى بممثله على الأرض، بفتح ثغره المليء بالدماء والتجرؤ على قول مثل هذه الأشياء. ليس مرة واحدة، بل أكثر من مرة، بطرق مختلفة لإظهار عيوب إنسان ممحبة ولطيف كيسوع، لا نتحدث عما إذا كان قديسا أو معلما مستنيرا أم لا، هو ابن الله. هل تسمعون ما اقول؟ (نعم يا معلمة.) لذلك آمل من كل الشعب الكاثوليكي أن يعوا هذا ويحكموا بأنفسهم ولا يتبعوا هذا الشيطان. ليس في نفسه (فرانسيس) غير الشيطان وكيان وجودي ذو مستوى متدني، وليس فقط حياة متدنية. أي شخص يتبعه سيرافقه إلى الجحيم. هذا ما يقلقني. لذلك، هذا هو السبب في أنني لا أدخر جهدا، أتكلم بصراحة لأظل أخبر الناس طوال هذا الوقت، (نعم يا معلمة.) [...] آمل في المستقبل أن يعرف الجميع الله ويؤمنوا به، ويؤمنوا بمعايير العدل والأخلاق على الأقل عالم البشر. وعلاوة على ذلك، إذا كانوا يريدون أن يصبحوا مستنيرين ويعيشوا في منزل الرب إلى الأبد، يجب أن يبلغوا الاستنارة، الاستنارة الحقيقية. [...] Host: في اليوم التالي، في 25 ديسمبر 2021، دعت معلمتنا الرحيمة المزيد من أعضاء فريق سوبريم ماستر تي في لنقل أطيب تمنياتها بهذه المناسبة. وأسهبت أكثر بخصوص تضحية الرب يسوع، وأولئك الذين لا يقدرون ذلك، وكذلك تحدث عن متحور أوميكرون. مرحبًا، مرحبًا! عيد ميلاد مجيد. ( مرحبًا يا معلمة. عيد ميلاد مجيد. ) وسنة جديدة سعيدة في حال لم تستطيعوا التحدث. [...] (نعم، شكرا لك يا معلمة. شكرا لاتصالك يا معلمة.) على الرمحبة والسعة. والشكر لله. (نعم الشكر لله.) الشكر لله ونشكر يسوع المسيح (نعم.) على تضحيته المجيدة. على الرغم من أنه أمر محزن للغاية. ولكن العديد من المعلمين يعانون أيضا، لكن بشكل مختلف. (نعم.) هذا ليس حسنا قط. ليس سهلاً على أي معلم العمل في هذا العالم. لكن في حالة يسوع، سجل الناس طريقة موته على الأقل لا يزال البشر يمجدونه حتى الآن. (نعم. نعم يا معلمة.) خلا ذلك، فإن العديد من المعلمين يموتون أيضا في صمت. (يا للهول.) في الظلام، وبطريقة غامضة ومخيفة أيضًا، (يا إلهي.) طريقة موتهم غير مصورة كالطريقة التي مات بها يسوع. (مفهوم. نعم يا معلمة.) لا يعني ذلك أن يسوع أراد الموت بهذه الطريقة. فقط كان عليه أن يضحي. ومن أجل ذلك، لا يزال العالم يحتفل بعيد ميلاده كل عام. (نعم.) هذا أقل ما يمكنهم فعله. (صحيح.) من الأفضل أن يتبعوا تعاليمه، وصايا الله. (نعم يا معلمة.) والأفضل هو بلوغ الاستنارة، (نعم.) طريقة يسوع التي لقنها لتلاميذه. الاستنارة، هذا ما نحتاجه، ليس فقط الطقوس الظاهرية والعبادة والاحترام والاحتفال. (نعم يا معلمة.) للأسف، عالمنا لم يصل بعد إلى هذا المعيار. ربما يفعلون. [...] ذات يوم، ربما جميع البشر سوف يستفيقون. [...] البشر هم من يدمرون الكوكب، يدمرون السعادة. (نعم.) [...] إنهم يحيون حياة مجنونة. من يدهم الى فمهم ولا يعرفون حتى متى تقع الكارثة، أو الوباء الذي يدمرهم. (يا للهول.) " Media Report from Good Morning America – Dec. 15, 2021 Reporter (m): مسؤولو الصحة حول العالم قلقون حقًا من ان أوضاع كهذه يمكن أن تحدث الآن في أحيان كثيرة وفي كل مكان. متحور أوميكرون زرع أقدامه في الولايات المتحدة وحول العالم، مما دفع بإطلاق هذا التحذير القوي من قبل منظمة الصحة العالمية: أوميكرون ينتشر بمعدل لم نره مع أي متحور سابق. حذرت منظمة الصحة العالمية، حتى لو كان هذا المتحور أقل فتكا من دلتا أو السلالات السابقة الأخرى، الحجم الهائل للحالات يمكن أن تتسبب بانهيار منظومات الرعاية الصحية. " متحور أوميكرون هذا ليس كما يبدو، (يا إلهي.) ليس كما يبدو. يا إلهي. أنا حقا أتمنى أن يكون اوميكرون كما يبدو، لكنه ليس كذلك. (يا للهول.) لا أستطيع ان أبوح بالمزيد. لا استطيع ان أتعمق بالتفاصيل، لكنها ليس كما يبدو. (مفهوم، يا معلمة.) سيدمر البشر. (يا إلهي.) يا إلهي، أنا أعمل بجد، ما زلت لا أستطيع اللحاق به. يا لها من أمنية أقدمها لكم في عيد الميلاد. عذرا، قلبي مليء بالحزن والألم. […] العالم بائس جدا. (نعم يا معلمة.) بائس جدا. لم يخبروني حتى متى ينتهي هذا الوباء. (يا للهول.) حتى لو انتهى، لن نعرف حتى. (يا للهول.) أو حتى لن يكون ذاك ناجعا. (مفهوم، يا معلمة.) فمتحور أوميكرون مثلا، تبدو الأعراض في معظم الحالات، كـعراض الانفلونزا العادية. [...] لقد انتشر كالنار في الهشيم. (يا إلهي.) أسرع من دلتا، ودلتا كان يثير الذعر. (يا إلهي.) لقد انتشر بشكل أوسع وأسرع. لم يلمس الناس مخاطره حتى الان. (مفهوم. رائع. هذا أمر خطير.) [...] لا يسمح لي بقول المزيد. (مفهوم.) [...] لقد بذلت قصارى جهدي، ما زلت أبذل قصارى جهدي، ولكن إذا لم تنجح الأمور بالطريقة التي أريدها، كما قال يسوع، "دعوا الموتى يدفنون الموتى." فإذا كنا لا نعرف الله، إذا لم نكن على اتصال مع قوتنا الإلهية الأصلية، عندئذ، نكون أموات. (صحيح. نعم.) فقط جسدي لا يزال هناك. [...] كما أخبرت الشباب بالأمس، كفرانسيس في الفاتيكان، انتقد حتى يسوع، وكأنه فاشل. الفشل على الصليب وما إلى ذلك. هذا كلام شرير. (صحيح.) الافتراء على يسوع ووصف ما حدث بالفشل، يتجاوز حدود الغباء والجهل روحيا. إنه أشبه بطبيب يحاول جاهدا علاج مرضك المعدي والخطير ولكن لأن المرض ثقيل وخطير أصيب الطبيب أيضا ومات (نعم.) وهو ينقذك. وبعد ذلك، تتحسن، وتستدير وتقول أن الطبيب فاشل. هذا جحود. هذا غباء وشر مطلق. أو إذا حاول شخص ما القفز في البحر الهائج لإنقاذ أحدهم وقام ذلك الشخص بدفعه إلى قرب الشاطئ حتى يتمكن من من السباحة بنفسه فتخور قوى الشخص المنقذ بسبب البحر الهائج والأمواج العاتية، فيغرق في البحر، منقذا ذلك الشخص. فيقول هذا الشخص، "هذا السباح،" الذي أنقذه، "فاشل". (نعم يا معلمة.) حتى أكثر الأشخاص غباء على هذا الكوكب لن يرى ذلك على أنه ذكاء. (صحيح.) أعتقد أنه أكثر تعليق غبي يمكن سماعه. (نعم يا معلمة.) التعليق الأكثر جحودًا، ومهانة. (صحيح.) […] الله يحبنا كثيرا ويظل يرسل أبناءه، وبناته لينزلوا ويساعدونا، لكن البشر غارقون في سبات عميق. سوف تصبح الأحوال أفضل بعد التطهير، ولكن من المؤلم جدًا مشاهدة ذلك. (نعم.) هذا مؤلم جدا بالنسبة لي. مؤلم جدا. حاولت كبح الأمر. لا أريد أن أفكر في ذلك، خلا ذلك، لا يمكنني النجاة. (يا للهول.) مع الحزن الشديد الآتي من البشر ومن شعب الحيوانات، لا يمكنني النجاة. [...] مع الحزن والألم الشديدين، والكثير من التوتر، سوف أنهار. (لا.) [...] يمكنني فقط الوقوف كثيرا. (مفهوم، يا معلمة.) حساسيتي زائدة وقلبي ضعيف. [...] علينا أن نواصل الصلاة والعمل. (نعم يا معلمة. معك حق يا معلمة.) لأن مجرد الجلوس هناك والبكاء لا ينفع أحدا. (نعم يا معلمة.) إنه ينفع، بالنسبة لي، نعم. إنني استخدم كل الوسائل لتطهير الكائنات على هذا الكوكب. (نعم، يا معلمة.) لكن ما يزال أمامي الكثير. ما زلت بحاجة للعمل، أليس كذلك؟ (نعم يا معلمة.) جسديًا أيضًا، (صحيح.) من أجل سوبريم ماستر تي في. (نعم.) حسنًا يا أحبتي، إذا سنحت الفرصة، سنتحدث ثانية. (نعم يا معلمة. شكرا جزيلا لك.) حسنا. (شكرا على تضحيتك بوقتك للاتصال بنا والتحدث قليلا. ونسأل الله أن يحفظك ويرعاك.) حسنا. شكرا لك[...]. أتمنى لكم عيد ميلاد سعيد، وعام جديد سعيد. (شكرا لك يا معلمة.) Host: المعلمة الرحيمة خالص امتناننا لتذكيرنا بالمحبة العظيمة التي تلقتها الإنسانية وما تزال تتلقاها من سائر المعلمين المستنيرين. نحن نصلي مخلصين ليتمكن كل البشر من معرفة الله ونعيش معا في سلام ووئام دائمين، ونحن ننقذ أنفسنا خلال هذه الفترة الحرجة. عسى للمعلمة الغالية أن تنعم بالهدوء وتبقى دوما في حماية الآلهة المجيدة. لمعرفة ما الذي يجعل المعلمين المستنيرين مميزين، والمعنى الحقيقي لكلمة وثني، ولماذا يريد الشيطان نشر المزيد من الظلمة، فانتظرونا في برنامج بين المعلمة والتلاميذ يوم الاربعاء، 26 يناير 2022، لمتابعة البث الكامل لهذه المكالمات الهاتفية.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-12-30   14916 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-12-30

تذكير للبشر من كوكب المريخ والزهرة وإله الشجرة

13:36

تذكير للبشر من كوكب المريخ والزهرة وإله الشجرة

في 15 أبريل 2021، ضحت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي بجزء من وقتها الثمين في خلوتها التي تقضيها بالتأمل المكثف من أجل عالمنا، للاتصال مجددا بفريق عمل سوبريم ماستر تي في والقراءة من كتاب "الفولكلور اليهودي " جمع نغويين يوك. قصتان تكرمت المعلمة بترجمتهما، "الوصايا العشر" و "موسى والنمل،" تقدمان دروسا قيمة كقوة الكارما الجماعية. في بداية للمؤتمر، تكرمت معلمتنا العزيزة بالرد على أسئلة أعضاء الفريق. ( يا معلمة، ) نعم. ( في الأخبار الأخيرة، هناك بعض التكهنات حول اتصال حكومي بكائنات فضائية أو اتحاد مجري. أيضا، ثمة زيادة في الإبلاغ عن رؤية الأجسام الطائرة المجهولة. يبدو أنهم ربما يريدون إخبارنا بأمر ما. هل تعلم المعلمة ما الذي يريدون قوله لنا؟ ) نعم، لطالما أرادوا مخاطبتنا منذ أمد بعيد. ما فتئوا يخاطبوننا منذ الأزل. (ياه.) لعلي دونت بعضا مما يردون قوله. هذه هي رسالتهم. الورقة الأولى التي دونتها هي: "لا تحيطوا عالمكم بالطاقة السلبية المتهورة والمدمرة كطاقة الحرب." الورقة الثانية التي دونتها تقول: "لا تتهوروا وتدمروا العالم، والسلام، وتزهقوا الأرواح". أعتقد أنهم يقصدون لا تدمروا عالمكم بشكل أعمى. يجب أن تنشروا السلام في العالم وألا تزهقوا الأرواح. رسالتهم قصيرة. والورقة الثالثة، تقول، "لا تزهقوا الأرواح في العالم". والورقة الرابعة تقول: "لا تدمروا حياتكم." من الورقة الأولى إلى الورقة الرابعة، كلهم من نفس الكوكب، المريخ. والآن من كوكب الزهرة. الرسالة الأولى، "لا تدمروا عالمكم." الرسالة الثانية: "لا تقتلوا الكائنات" الرسالة الثالثة: "لا تزهقوا الأرواح في العالم."  هذا ما قالوه، من المريخ ومن الزهرة. أول أربع رسائل مرسلة من المريخ والرسائل الثلاث اللاحقة من كوكب الزهرة. لديهم المزيد بالطبع، لكن كلها متشابهة، لقد دونت هذه الرسائل السبع. ( يا معلمة، مؤخرا أفرج العلماء عن صور للثقب الأسود M87 تظهر المجالات المغناطيسية التي تبدو كخطوط أو حلقات ذهبية. الدكتور أندرو شايل، عضو في فريق تلسكوب أفق الحدث، قال: "الصور الجديدة المنشورة هي المفتاح لفهم كيف يسمح المجال المغناطيسي للثقب الأسود "بالتهام" المادة وإطلاق تيارات قوية. هلا تفضلت المعلمة بإخبارنا ما دلالة هذه المجالات المغناطيسية للثقب الأسود؟ ) الخطوط الذهبية هي الأشياء الجديدة. حسنًا، ليست جديدة تمامًا، لكنهم اكتشفوها مؤخرا. هذا خيط، لكنه في الواقع محكم. إنه طريق لإنقاذ النفوس من الجحيم. (روعة.) إنه نطاق للإنقاذ. مجال مغناطيسي للإنقاذ، ومساعدة من هم في الجحيم. (روعة.) بدون ذلك، لا أحد يمكنه الفرار. لا شيء يمكنه الفرار من طاقة الثقب الأسود. (روعة.) كل ما يدخل هناك، يبقى هناك. لذلك لابد من وجود حلقة التوازن هذه، نصف حلقة أو خيط، الطريق الوسط، لموازنة طاقة الثقب الأسود. فالثقب الأسود هو الجحيم. (نعم.) ومن يسبب مشاكل، حتى النجم الكبير أو أي كوكب كبير قريب، يبتلعه الثقب إذا كان هذا الكوكب لا يملك قوة مضادة كافية، استحقاق كاف، وفضائل كافية، (نعم يا معلمة.) لمواجهة قوة هذا الوحش الذي لا ينفك يلتهم كل شيء قريب. لدينا أكثر من ثقب أسود. تلك هي المشكلة. (نعم.) (روعة.) في كل مكان، جاثم هناك لابتلاع أي شيء طاقته مماثلة لطاقة الثقب الأسود. عندما تفعل الكائنات داخل النجم أو داخل الكوكب أشياء كثيرة غير نبيلة وغير عادلة، فإن طاقة ذلك النجم أو هذا الكوكب ستزداد أكثر وأكثر لتماثل طاقة الثقب الأسود. وبعد ذلك، الشي يجذب مثيله، عندئذ، سيعتبرها الثقب الأسود جزء منه. (يا للهول!) هذا مخيف جدا. ناهيكم عن الكارما أو التعاليم البوذية. لا شيء. يمكنكم ملاحظة ذلك بالدليل العلمي. المعضلة أن العلماء ربما لا يدرون أن الثقب الأسود هي قوة الظلام، قوة الجحيم. وربما لم يكتشفوا أن الكوكب أو النجم الذي يماثل في طاقته طاقة الثقب الأسود، سوف يلتهم ويمزق ويبتلع من قبل الثقب الأسود. على الأرجح أن العلماء لا يسعهم إثبات ذلك بالوسائل المادية. (نعم يا معلمة.) فقط الشخص الروحي المتطور يعرف كل هذا، (صحيح.) فما من أحدا سبق أن شرح هذا لأي إنسان. (نعم يا معلمة.) أنتم أول من يسمع بهذا، في الكون بأسره. (شكرا لك يا معلمة. روعة!) ( يا معلمة، في الأخبار الأخيرة، صدر تقرير عن ظاهرة طبيعية في استراليا حيث توجد بحيرة تخلق أحيانا صورة لشجرة الحياة. يحدث ذلك عندما تطلق أشجار الشاي القريبة زيتها في الماء، جاعلة إياه داكن اللون، وقنوات تصريف البحيرة تكون شكلا يشبه شجرة الحياة الضخمة. تم التقاط بعض الصور الجميلة لهذه الظاهرة ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي. يا معلمة، هل تعلمين ما دلالة هذه الظاهرة الطبيعية؟ ) كما ترون، كل شجرة، معظم الأشجار، لديهم بعض الآلهة التي تعيش مع الشجرة، وتغدو روح الشجرة. لذلك، أشجار الشاي هذه، لديهم آلهة، وهذه الآلهة خيرة للغاية. إنه يستخدم قوته، كل ما لديه من قوة، لرسم هذه الشجرة على البحيرة (روعة!) باستخدام زيت شجرة الشاي. (روعة!) لرسمها بهذا الشكل. بوسعكم أن تروا أنها ظاهرة، وليست كشيء طبيعي بأن شجرة الشاي تنزّ الزيت فيتحول إلى ما يشبه اللوحة المرسومة بإتقان، بكل تفاصيلها. (نعم يا معلمة.) لذا الهدف هو تحذيرنا. كتب هنا. "إله شجرة الشاي يرسم في الماء شجرة الحياة لتذكير البشر ألا ندمر أنفسنا ". وقلت هنا، "فكرة عبقرية." (نعم.) لقد امتدحت إله الشجرة على هذه الفكرة العبقرية. طبعا، شجرة الحياة ترمز إلى الحياة، والإله يريد أن يذكرنا ألا ندمر الحياة، لأننا إذا دمرنا حياة الآخرين، فإننا ندمر حياتنا ايضا. إذا دمرنا الأشجار، التي تعطينا الأكسجين والظل، وتسهم بتماسك التربة حتى لا تنزلق، وأشياء كثيرة يمكن أن تفعلها الشجرة، وإذا استمرينا نحن البشر في قطعها، بهدف تربية الماشية، وواصلنا ذبح الحيوانات أيضًا، فحياتنا ستكون على المحك أيضًا. (نعم يا معلمة.) معظم البشر لا يسمعون صوت الأشجار، ولا صوت الآلهة من حولنا الذين يحاولون دائما أن يقولوا لنا شيئا، حتى الحيوانات. كلما كان لدي وقت للجلوس والتفكير في البشر، أعتقد أننا جميعًا صم، وعمي وبكم. لا نعرف أي شيء ونعامل الحيوانات بازدراء مع أنهم يتمتعون بذكاء خارق، ومتصلون دوما مع الله. حتى الأشجار يجب أن تنزّ زيتها لتعلم الإنسان أن يكون خير مضيف على الكوكب، وألا يقتل الأرواح، ويدمر البيئة أو الكائنات الأخرى فهذا يعني أننا نقتل أنفسنا. يقولون، "ذكري البشر ألا يدمروا أنفسهم ". لهذا السبب رسم شجرة الحياة، بإتقان! (نعم يا معلمة.) بدقة أكبر مما نفعله نحن حتى باستخدامنا القلم. (هذا مذهل.) دقة تضاهي دقة الكمبيوتر. بدقة، حتى أصغر التفاصيل. (إنه لأمر مدهش.) لذلك، هذا يعني بالضبط ما يلي: "لا تدمروا الحياة." نحن نقطع الأشجار ونقتل الحيوانات، كل هذه الأنشطة دمار لأنفسنا. أسعار الغذاء لم تكن يوما بهذا الارتفاع، ذلك أننا نعاني من شح في الغذاء، لأننا ندمر البيئات الطبيعية ونقتل النحل بالمبيدات الحشرية، بالإضافة إلى الوباء حاليا. كحلقات السلسلة، كل واحدة تؤدي للأخرى. كل شيء يبدو وكأنه قصف على وجود البشر في الوقت الحالي. يريدون حقا تدمير البشر. لذا، حتى أنا أعمل مع السماء لوضع منطقة الانقاذ تلك هناك. كمخيم للاجئين (روعة!) خارج الثقب الأسود. من أجل كائنات الجحيم، من يستطيع منهم. في حال أنهم ولنانو واحد من الثانية ذكروا فيه اسم الله أو القديسين، أو تابوا توبة نصوحة، أو طلبوا المساعدة، يمكننا آنذاك استخدام هذا الرمث، لنقلهم إلى تلك المنطقة. (شكرا لك يا معلمة.) ثم شيئا فشيئا، بالطبع، الارتقاء بهم إلى السماوات العلى . الكارما شيء مخيف. لا اتمنى لاحد العودة إلى هذه الحياة على الإطلاق، مرة أخرى. أتمنى من صميم قلبي، أن يتحرر الجميع من عالم الظل هذا. هذا ما أبتغيه، هذا جل ما أبتغيه. لا شيء آخر. قلت للسماء، حتى لو كان يجب أن أعاقب وأبقى لوحدي هنا أو في مكان ما في الجحيم، كي يتحرر الجميع، بما في ذلك الحيوانات، لمرات لانهائية أنا على استعداد للقيام بذلك. والسماء تعلم ذلك. وأنتم شهود علي. المعلمة الرحيمة، لا توجد كلمات يمكن أن تصف مدى ملامسة رغبتك لقلوبنا، وتواضعنا أمام رحمتك ومحبتك التي لا يسبر غورها تجاه سائر الكائنات. نحن نصلي ليستيقظ أبناء الأرض، ونحن نتحد جميعا في الإسراع بخلق عالم نباتي مليء بالنبل الحقيقي واللطف. عسى أن تحظى المعلمة دائما برعاية الآلهة العظيمة وكل السماوات العلى، وتنعم بوافر الصحة والهدوء. لمشاهدة البث الكامل لهذا المؤتمر مع المعلمة السامية تشينغ هاي، الرجاء متابعة برنامج بين المعلمة والتلاميذ الذي يأتيكم في وقت لاحق.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-04-18   16963 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-04-18

Praying for the President of the United States His Excellency Donald Trump

12:50

Praying for the President of the United States His Excellency Donald Trump

On Friday, October 2, 2020, the President of the United States His Excellency Donald Trump announced that he and First Lady Melania Trump have tested positive for COVID-19. That evening, President Trump, who is 74-years-old, was flown to Walter Reed National Military Medical Center, where he has been receiving an “antibody therapy” treatment. First Lady Melania Trump is quarantining and tweeted that she has “mild symptoms but overall feeling good.” In a video His Excellency tweeted on October 4, from the hospital, he stated his appreciation for the medical professionals, as well as his fellow Americans and world leaders for their support, saying, "The outpouring of love has been incredible, I will never forget."Over several phone calls with Supreme Master Television team members on Saturday and Sunday, October 3 and 4, our Most Beloved Supreme Master Ching Hai took time from Her intensive meditation retreat to express Her deep concern regarding this news, and especially President Trump’s health. Asking us to pray for him and the First Lady, Master also told us to let fellow initiates know to pray if they would like to.I just want to tell you something. The President Trump and his wife, the First Lady, got COVID-19. (We heard, Master.) How you knew? I just know it now. When did he get it? (It was on the news yesterday.) Oh, yesterday I was too busy, too busy. I just saw it now. So, have some prayers for them. (Yes, Master.) For Mr. Trump. Everybody became softer now, they don’t attack him too much. That’s also a good thing, but I worry… I hope he recovers. He seems to be unbeatable, but you never know. (Yes, Master.) The negative tries to get him, that’s what. If you want, can give him prayers. (Yes, Master.) Because he’s good, he’s genuine.I was kind of feeling very sorry for the President because he has to go out. It just fell on the election time. (Yes.) There’s so many people now and many of his aides having [COVID-19] positive also. (Yes, Master.) And many more people, like famous people also get [COVID-19] positive infection symptoms. So I’m telling you this pandemic is very serious. Now you know why I’m so serious about it. (Yes, Master.) It’s getting on to the top even, my God. And he’s all protected. They say in the White House, they keep distance, six feet or something. But six feet is not distant enough. But they cannot help it, because his secretary or his aide sometimes have to be near, to talk. Like the bodyguard and all that, security man, they cannot work from home for the president. Yeah, thus, they are infected and they infect him. (Yes.)And also even, for example, his cook, his chef in the White House, anytime he (the president) needs a meal, they immediately bring. They might not be sick, but they touch those frozen meat and fish and stuff like that, which still are virus-laden. The scientists, they have been researching, and then they found that the virus still survives after three weeks. But if they continue doing more research, probably they will see that they survive even longer on frozen meat, or fish or whatever frozen. The virus survives in them longer, even. So they will not be killed because of winter. That is the very dangerous thing. And then even though the chef or the cook is not sick, but they touch the frozen meat or fish to cook for him, and then they touch his plate while preparing for him. Then he would take the plate and he would consume the meals, and then… That’s how, possibly, he got sick. We just pray Heaven to spare him. That’s all we can do. I hope he’ll be okay.If you are willing, please pray for President Trump. (Yes, Master.) We need him. He’s one of those good instruments in the world. (Yes, Master. Yes.) Despite how it looks outside. I cannot explain everything. (Understood.) But if I tell you he’s a genuine good guy, you must believe me. I have no reason to lie to you. (Yes, Master.) I never see him I don’t know him. He is not my friend, relative, nothing. It’s just for the world’s sake. (Yes, Master.) He and Chairman Kim Jong Un are two of the few people who are working good for the world. (Yes, Master.) We need them. (Yes, Master.)I also feel very sorry for him, because everybody attacks him relentlessly, constantly. And meanwhile, he still needs to deal with national affairs and international relations. (Yes, Master.) Everybody just blames him, and don’t relent, don’t feel anything for him. He has to do many jobs! (Yes, Master.) It’s not just the jobs that are listed in the news, but many other things that a president must do. It’s not just about in front of the camera. It’s not only that. (Yes, Master.)You pray for him if you’re willing. (Yes, Master.) Imagine if it’s you, you are the president; you have to deal with so many things and many egos around you. (Yes.) And your own people even betray you; your family members attack you, stabbing you in the back. And still have to function. That’s why his immunity is low and now he got it. (Yes, Master.) Normally he shouldn’t have. But immunity is low because too much stress, too much sorrow, pain. A man is not made with iron. Even a president is not. (Yes, Master.) He also has business to deal with, and family and many other things that are not in the press.By the way, they say it’s mild symptoms and it’s only for precaution; it’s not that. It’s rapidly progressed, nastily and zealously. So, he’s in serious safety risk now. That’s why I call you again, tell them to help pray for him. We need him. (Yes, Master.) The world needs him. You see how many people we can really feel connected with, I mean in the high position and currently in office. Only a very few number of good leaders, are really serious and genuinely good for the world, genuinely care for people. Even other leaders, they say many things, but maybe they don’t do it so seriously and passionately like that. I feel that way. (Yes, Master.) Whenever you have time and you meditate, you just say a few words. (Yes, we will.) (We will pray, Master.) I do also, I’m still doing it.Oh my God, I can’t believe it. This kind of thing, originally, of course it’s just a mild symptom. But from then, it progresses into the next stage, and it can be very fast. Within a few hours, your status of health will change very fast. From mild and easy looking until too serious, and in that case, they have to put you in ventilation, isolation, intensive care. And that is serious. From that, it’s very difficult to recover. If recover. (Yes, Master.) Some people are in that stage for long, long months, until they get out. And get out, and still not completely well. This is a very nasty evil force. (Yes, Master.) But that is also because he’s been eating meat and all that. (Yes.) And despite all this, he’s so blindfolded not to be able to change. So karma can pounce on him. Coupled with all these “beautiful,” unloyal employees and family members, then he became weakened. Imagine if it’s you. Would you still be tough and strong? (No, Master.) Too much sorrow! (Yes, Master.) Too much pain, this wicked world. And the media also. And the opposition also. (Yes.) And the fueling protests and all that. (Yes, Master.) Oh man. OK. Thank you. (Thank You, Master.) God bless. God love.Hallo, I have just flipped the news, and somebody said his condition deteriorated on Friday. You know, I did not know that news, I was just checking it inside only. (Yes.) And now the news confirmed it! This is from Fox News, it said today that, “White House chief of staff Mark Meadows confirms Trump’s condition deteriorated on Friday.” You see that? (Yes.)Even if President says he is well and he is OK and all that, but you see his staff says his condition deteriorated. (Yes, Master.) I did not read the news. Only today. Did you know that before today? (No, Master.) No. So that means, what I said is true. (Yes, Master.) You have also have been praying for him, all of you? (Yes, Master.) If somebody is so sick, we pray anyway. (Yes, Master.)I could shed a few tears for him because I imagine if I am him, that I’m the president and I’m attacked all over like that because I know. I’ve been attacked before by even my own so-called disciples, and outside and other people and the newspapers and all that. Though it’s all not true, but for me, sometimes it’s overwhelming. And then he has to even take care of national affairs and now the pandemic, and they still don’t relent. Even as he’s in the hospital, somebody wishes him bad.You pray for him. (Yes, Master.) And First Lady also. We do what a humane person should do. (Yes, Master.) Regardless. Even if another candidate got ill like that, we also pray for him. (Yes, Master.) We don’t care whether or not they do good or not good. We should not be so mean and so degraded like that. So wicked like that. (Yes, Master.) It’s good that you walk the line. (Yes.) You make yourself an upright person, a virtuous person. Thank you. (Thank You, Master.) When the North Leader was rumored to be sick, I also prayed for him, but I did not tell you because it wasn’t open. (Yes.) I just prayed for him myself. And also the Prime Minister of England, I also prayed for him, all by myself. (Yes.) Anyway, they’re both OK so whether or not they have been seriously sick or not, I’ve been praying for them. Now this president is also a very good person. Good-hearted person. Even though he doesn’t know how to express it well. But what he does and his intentions inside, his heart is good, so we pray for him also. (Yes, Master.) All right, thank you, my love, and God bless you, God protect you. (Thank You, Master.)Our deep gratitude, Most Caring Supreme Master Ching Hai, for sharing these and more important insights about President Donald Trump, and for Your loving example of compassion for all people. With Master, we will continue to send our heartfelt prayers, positive thoughts and best wishes, President Donald Trump and First Lady Melania Trump, for your speedy and full recoveries. May Heavens continue to watch over and protect you and the kind Americans, as you regain your strength and health, in God’s Love and Blessings.For the full broadcast of these conferences with Supreme Master Ching Hai, please tune in to Between Master and Disciples at an upcoming date.
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-10-05   133188 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-10-05

رئيس الشعب، فخامة دونالد ترامب

13:23

رئيس الشعب، فخامة دونالد ترامب

تحدثت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي، التي تواصل التأمل بشكل مكثف من أجل العالم، تحدث مجددا مع فريق العمل في سوبريم ماستر تي في. خلال المؤتمر الذي عقد يوم الجمعة 8 يناير 2021، تكرمت المعلمة بالإجابة عن أسئلة روحية وكذلك تلك المتعلقة بالأحداث الأخيرة التي وقعت في الولايات المتحدة بخصوص التصديق على الانتخابات الرئاسية. ( يا معلمة، مؤخراً صادق الكونجرس الأمريكي على نتائج الانتخابات وإعلان فوز جو بايدن بالانتخابات الرئاسية. هلا تفضلت المعلمة وشرحت لنا لماذا حدث هذا بالرغم من أن الرئيس دونالد ترامب مكلف من السماء؟ ) الأمريكيون، الولايات المتحدة الأمريكية، رغم أنها بلد عظيم، ودولة رائدة في العالم، لكن لديها الكثير من الكارما. (نعم يا معلمة.) الشعب الأمريكي يأكل الكثير من اللحم، اللحم البقري وما شابه. والكارما يصعب للغاية محوها بسرعة. (نعم يا معلمة.) كما أن الشعب الأمريكي يتم إرساله إلى الخارج وإلى كل مكان لخوض حروب كثيرة وفي العديد من البلدان. هذا أيضًا يراكم كارما كبيرة على بلدكم. (نعم يا معلمة.) أنا آسف لذلك. لقد بذلت قصارى جهدي. (شكرا لك يا معلمة.) أنتم تعلمون أنني بذلت قصارى جهدي. كان بوسع (الرئيس ترامب) فعل الكثير الكثير. من ناحية أخرى، كان سيقوم بالمزيد، المزيد من الأشياء الجيدة ويعيد ترتيب نظام البلد ويجلب المزيد من السلام والازدهار لشعب الولايات المتحدة الأمريكية. لكن لسوء الحظ، الجانب الآخر، المناهض لمشيئة الله، (نعم.) استعدوا جيدًا. سبق وقلت لكم، الذنب ليس ذنب أحد. بل ذنب الشياطين. (نعم يا معلمة.) يتسكعون حول الناس. ويدفعونهم لفعل أشياء خاطئة. مفهوم؟ (نعم يا معلمة.) وبعض النفوس التي كان لديها صلة سيئة مع الشعب الأمريكي بسبب أكل اللحوم والحروب، لا يتركون الأمور تسير بالشكل الصحيح. (نعم يا معلمة.) فغضبهم، وكراهيتهم، طغوا على الجانب الملائكي لأرواحهم، لذلك لم يرغبوا في ترك الأمور تسير بالشكل الصحيح، ويريدون الانتقام. (نعم يا معلمة.) إنهم يريدون حقًا تدمير أمريكا. سأبذل قصارى جهدي لحمايتها. (شكرا لك يا معلمة.) بغض النظر ما إذا ظل السيد ترامب في منصبه، سأستمر في بذل قصارى جهدي والصلاة من أجل بلدكم. هذا كل ما يمكنني فعله. (شكرا جزيلا لك يا معلمة.) ( يا معلمة، أثناء عملية المصادقة، العديد من أنصار الرئيس ترامب خرجوا في احتجاجات وداهموا مبنى الكابيتول. لماذا فعل أنصاره ذلك؟ ) لقد كانوا غاضبين. مفهوم؟ (أجل.) لقد حاولوا القيام بذلك بطريقة أخرى من قبيل التوجه إلى المحكمة مرات عديدة. (نعم.) والمحكمة دائما كانت ترفض مطالبهم. أو عدة مرات فعلوا أشياء رمزية ولم يكونوا يريدون فعل أي شيء لتنظيف الظلم. (نعم يا معلمة.) كان عليهم ذلك فإذا لم يقم الطرف الآخر باقتراف أي شيء خاطئ، لا ينبغي أن يخافوا. (نعم يا معلمة.) ما كان عليهم سوى المحاولة استنكارا لما جرى أو لإيقافه بطرق مختلفة. في الواقع، ليس كل أنصار السيد الرئيس فعلوا ذلك. (نعم يا معلمة.) قرأت في الأخبار أن أكثر من 90 بالمائة من أنصاره ظلوا هادئين ولم يشاركوا باقتحام المبنى. قلة قليلة اقتحمت المبنى. (نعم يا معلمة.) يتطلب الأمر بضعة أشخاص لإثارة الآخرين وجعلهم يتبعونهم. (نعم يا معلمة.) على الرغم من أن السيد الرئيس لم يطلب من مؤيديه فعل أي شيء. هو دائما يطلب منهم التصرف بسلام. طلب منهم العودة إلى بيوتهم. (نعم يا معلمة.) العودة إلى منازلهم، التصرف بسلام، وألا يوقعوا أنفسهم في أيدي خصومهم. ومن يدري، لعلهم ليسُ من أنصار الرئيس ترامب. ربما يكونون من الطرف الآخر اندسوا بينهم لإحداث متاعب، (نعم يا معلمة.) كي لا يحظى الرئيس ترامب بفرصة أخرى. (نعم يا معلمة.) أشعر بالأسف على السيد ترامب. لقد بذل قصارى جهده. نحن أيضا بذلنا قصارى جهدنا لفعل ما بوسعنا. إنه رئيس صالح. حتى اللحظة الأخيرة، ولا يدري ما إذا سيستمر في منصبه كرئيس، ظل يتوسط لإحلال السلام، يرسل الناس لمساعدته في التوسط لإحلال السلام في البلدان الأخرى. (نعم يا معلمة.) كما وقع على قانون لحماية الفتيات من الختان، لوقف هذه الممارسة القاسية واللاإنسانية بحق الفتيات الصغيرات. حتى في أمريكا، ما يزال البعض يتبعون هذه الممارسة القاسية، فوقع قانون يحظر ذلك. وآمل أن يكون للأمر تأثير على مستوى العالم. (نعم يا معلمة.) ( يا معلمة، الآن وقد وافق الرئيس ترامب على فوز بايدن، ما رأيي المعلمة في ذلك؟ ) ما هو رأيي؟ أنا خائفة. أنا خائفة على بلدكم وعلى العالم، أن ينهار. آمل ألا ينهار سريعا. على الأقل حظي بلدكم ببعض الرؤساء الصالحين وكان آخرهم، الرئيس ترامب. (نعم يا معلمة.) بالنسبة له، في قرارة نفسه، لم يعد يريد العمل في السياسة. من البداية لم يكن يريد ذلك، لكنهم اختاروه. خلا ذلك، لم يكن مضطرا لفعل أي شيء. لم يكن حتى في حاجة ليكون رئيسا. ليس طموحه أن يكون مشهورا وأن يكسب أي شيء فهو يعمل كرئيس ولا يتقاضى أجرا. لم يأخذ الراتب، 400 ألف دولار أمريكي. همه أن يخدم. بناء على رغبة الناس، قام بذلك. لم يكن على دراية بأنه موجود هنا على الأرض كأداة لتنفيذ مشيئة الله. لا يزال غير مدرك لذلك. لقد ساعد من يستطيع بكل ما أوتي من قوة في السنوات الأربع القصيرة. لذلك، لكم أن تتخيلوا لو استمر لأربع سنوات أخرى كم كان بمقدوره أن يفعل من أجل بلدكم. لذلك فهو يعمل حقًا من أجل الناس، ومن أجل بلدكم، ومن أجل العالم. ( نعم يا معلمة. ) وعلى الفور بدأ العمل بمجرد أن أصبح رئيسًا. لقد استخدم ما أوتي من قوة لمساعدة مواطنيه والعالم، خاصة الطبقة الفقيرة في أمريكا، العمال الأشد فقرا. لقد وفر لهم مئات الآلاف من الوظائف. (نعم يا معلمة.) إنه حقًا يهتم لأمر الناس. إنه رئيس الشعب. ( نعم يا معلمة. ) وهذا ما يعجبني فيه. من المؤسف أن ليس كل الأمريكيين يدركون ذلك. ( يا معلمة، هل لديك اي رسالة توجهينها للرئيس دونالد ترامب؟ ) نعم، نعم. أولا وقبل كل شيء، لعامة الناس. (نعم يا معلمة.) من أعماق قلبي، خالص التعازي لشعب الولايات المتحدة الأمريكية على ما حدث يوم 6 يناير 2021. لجميع العائلات التي تضررت للأسف بسبب هذه الحادثة، وللناس، النفوس التي مات ظلما، وعادوا إلى ديارهم الحقيقية في السماء. وتحرروا إلى أبد الآبدين. (جيد. شكرا لك يا معلمة.) هذا وعد شرف. والآن، إلى الرئيس ترامب. السيد الرئيس، لا تحزن كثيرا. أنت بحاجة، أنت تستحق، أن ترتاح من كل الاضطرابات التي شابت رئاستك حتى اللحظة. والزمن كفيل بشفاء كل شيء. الزمن سيساعدك على التئام كل الجروح العميقة التي لحقت بك، وبقلبك وعقلك وسلامك من قبل نفس الأشخاص الذين وثقت بهم كأصدقاء وعائلة، وكأقارب وزملاء ورفاق يؤمنون بمثلك نفسها، وأولئك الذين من المفترض أن يكونوا صوت العدل والحقيقة. لا يزال العالم مليئًا بالأذكياء والعادلين. يعرفون الحقيقة الكامنة وراء كل خدعة، وكل ما يحدث في عالمك. الرئيس ترامب، لقد قمت بعمل رائع ومثير للإعجاب كرئيس وزعيم للولايات المتحدة الأمريكية، أكثر من أي شخص آخر يمكن أن يأمله أحد. لقد بذلت قصارى جهدك، العالم كله يعرف ذلك، طب نفسا، طب نفسا، سيدي الرئيس. أولئك الذين أساءوا إليك، اغفر لهم، سامحهم جميعاً، سيدي الرئيس. نحن نعلم أنك تسامحهم ففي صميم قلبك، أنت لا تعرف سوى المحبة والسلام. أنا آسفة للغاية. أنا آسفة لكل ما مررت به. السيد الرئيس، أولئك الذين أولئك الذين ظلموك، المعذرة، أنا عاطفية للغاية، وآذوك، اغفر لهم. لقد نسوا، أن جميعنا سنقف يوما أمام الله وسنحاسب. أما أنت، سيادة الرئيس ترامب، الرئيس ترامب، ستظل إلى الأبد الرئيس الذي أحبته قلوب كل الناس في العالم، ليس فقط في الولايات المتحدة الأمريكية. أنت رئيس الشعب. وما حققته كرئيس، لن يتمكن أحد من إنكاره. سيسجل في التاريخ ولن يتمكن أحد من سرقة ذلك منك. الله يحبك. الناس يحبونك، بارك الله فيك، يا سيادة الرئيس. امتناننا العميق، لمحبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي، لمحبتك العظيمة ولما تبذلينه من جهود لحماية الولايات المتحدة والعالم، وفخامة الرئيس دونالد ترامب، وكذلك لمساعدتنا في تعميق فهمنا لأهمية فعل الخير تجاه الآخرين والعالم، كما فعل الرئيس ترامب. نتمنى لفخامته كل الخير ونرسل له أسمى آيات المحبة. في إحسان المعلمة ورحمتها، عسى أن يستمر السلام والرحمة في النمو في كل قلب لخلق الجنة على الأرض لسائر الكائنات. لمشاهدة البث الكامل لهذا المؤتمر مع المعلمة السامية تشينغ هاي، تابعوا برنامج بين المعلمة والتلاميذ الذي يأتيكم في وقت لاحق.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-01-11   20146 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-01-11

رسالة من المعلمة السامية تشينغ هاي (فيغان) بمناسبة الذكرى الرابعة للقناة

3:34

رسالة من المعلمة السامية تشينغ هاي (فيغان) بمناسبة الذكرى الرابعة للقناة

مرحبًا، بالجميع، جميع الأرواح النبيلة. أريد فقط أن أشكركم، كل شخص على هذا الكوكب ساهم، ويساهم، وسيساهم في سوبريم ماستر تي في على مر السنين. بمناسبة الذكرى الرابعة، ونحن أيضًا على مشارف اليوم العالمي للحيوان الذي يصادف الرابع من أكتوبر أنا أشكركم جميعا كل من ساهم، ويساهم، وسيساهم في إنقاذ الحيوانات، شركاءنا في السكن، ومساعدونا، واصدقائنا، الحيوانات على هذا الكوكب، بأي طريقة ممكنة، بكل محبتكم وجهدكم. شكرا لكم جميعا على وقتكم، وإخلاصكم وتفانيكم. بارك الله فيكم جميعا. وفقكم الله عسى أن تبارك محبة الله ومجده حياتكم بأسرها، وكذلك عائلاتكم وأصدقائكم. نحن نعمل معا من أجل كوكب مفعم بالخير بشغف وتفاني، نعمل سوية، في نفس الاتجاه، ولذات الهدف، والمثل العليا. لذلك نحن معًا، متحدون وأقوياء، وبوسعنا أن نكون أقوى وأكثر اتحادًا مع مرور الأيام. لن نتوقف. لن نتردد. لن يتشتت انتباهنا أو تثبط عزيمتنا بأي شكل من الأشكال. أنا فخورة جدا أن أكون إلى جانبكم. أنا فخورة جدًا بالعمل معكم أيتها الأرواح النبيلة والمحبة واللطيفة والرحيمة في هذا الجيل. وفقنا الله جميعا. بارك الله فينا جميعا. لينعم الله علينا بالقوة والثبات في رحلتنا لمساعدة هذا الكوكب لخلق الجنة على الأرض، حيث كل الكائنات لا تخاف من بعضها بعضاٍ. عسى أن تعيش جميع الكائنات في سلام وسعادة وببركات من الله تعالى والسموات العلى. آمين. محبتي لكم جميعا. شكري لكم جميعا. بركاتي لكم جميعا، ان اعطاني الله أي بركات لأهبها. نشكر الله على كل ما لدينا، وعلى كل القوة التي لدينا، وعلى كل النعم التي يهبها لنا كل يوم. شكرا لك يا إلهي، باسمنا جميعًا على هذه الأرض.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-10-03   8009 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-10-03

نداء المعلمة السامية تشينغ هاي لجميع الزعماء الدينيين

20:27

نداء المعلمة السامية تشينغ هاي لجميع الزعماء الدينيين

يوم الأحد 25 أبريل 2021 ضحت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي بجزء من وقتها للتحدث مع أعضاء فريق سوبريم ماستر تي في، كما شاركت قصة أخرى مثيرة من كتاب "الفولكلور اليهودي " جمع نغويين يوك. قبل القراءة، أجابت المعلمة عن بعض الأسئلة التي كان قد طرحها أعضاء الفريق. ( يا معلمة، هناك أزمة مستمرة على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك. في الأشهر الأولى من رئاسة جو بايدن، ارتفع عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين تم القبض عليهم، حيث كانت نسبة الواصلين هي الأعلى خلال العشرين سنة الماضية. يعزو البعض ذلك إلى التصور بأن إدارته تعتمد سياسة حدود أكثر "انفتاحا". على النقيض من ذلك، سياسات الرئيس الأمريكي السابق، فخامة الرئيس دونالد ترامب فرضت قيود قانونية صارمة على الهجرة سواء الشرعية أو غير الشرعية، ووجهت مسؤولي الهجرة لإلقاء القبض على أي شخص يعيش في البلاد بشكل غير قانوني. هلا تكرمت المعلمة بمشاركتنا أفكارها حول هذا الموضوع؟ ) نعم. الرئيس ترامب أراد أن ينظم تدفق حركة الهجرة من البلدان الأخرى لتكون بطريقة أكثر تنظيماً، لحماية الأمريكيين فضلا عن المهاجرين. لدى الولايات المتحدة نوع من السياسة المنفتحة، بوسع الجميع سنويا التقدم بطلب للعيش أو العمل هناك إذا فازوا ببرنامج البطاقة الخضراء. خمسة وخمسون ألفًا في الوقت الحاضر، سنويًا، يمكنهم الحصول على هذه الفرصة، كما أن بوسع أي شخص التقدم بطلب عبر العديد من الطرق الأخرى للعيش والعمل في الولايات المتحدة. فتح الحدود أمر جيد جدًا. (نعم يا معلمة.) لكن يجب أن يتم ذلك بطريقة منظمة. وإلا عمت الفوضى. كما قرأت في الأخبار، يبدو أنه تتولد ما يشبه الأزمة على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك. (نعم يا معلمة.) فلا يجوز فتح الحدود بدون مقدمات. (نعم يا معلمة.) الأمر مختلف في أوروبا. لديهم منطقة شنغن حيث بوسع الناس من مختلف الدول في أوروبا الدخول والخروج من وإلى أي دولة بدون حدود أو نقاط تفتيش. بدون جواز سفر أو هوية. لكنهم صمّموا وركبوا العديد من المعدات والأنظمة لتنفيذ الأمر. لكن أمريكا والمكسيك وغيرهم، كدول أمريكا اللاتينية، لم يخططوا لذلك. في هذه الحالة، ليس من الجيد أن تدع الناس يدخلون ببساطة، فأنت بذلك تدخل إلى بلدك أناسا مختلفين ربما يحملون أمراض أو لديهم تاريخ جنائي أو سوى ذلك من الأشياء غير المحببة. وأيضًا، إذا لم تخطط مقدمًا، كأن لا يكون لديك مركز لفحص الأشخاص ومنحهم بطاقة هوية للدخول إلى الولايات المتحدة، حتى يتمكنوا من العثور على عمل أو إيجاد أقاربهم كما رأيت في الأخبار، هذا أحدث نوعا من الفوضى العارمة، كل الأطفال محشورين معًا كالأقلام، وهذا جدا ... قاس إلى حد ما. الناس يأتون هكذا فالناس يأتون إلى الولايات المتحدة، وفجأة، حراس الحدود لا يستطيعون التعامل مع التدفق العارم. وقد لا يكون هناك ما يكفي من أماكن إقامة مريحة أو طعام، الأشياء اللوجستية. هذا الأمر ليس بالأمر الجيد. لا لأمريكا، ولا للمكسيكيين وغيرهم من المهاجرين. سمعت أنهم جاؤوا حتى من هندوراس وبلدان أخرى في أمريكا الوسطى. لذا، فتح الحدود أمر رائع وينم عن لطف ومفيد لأي بلد. عندما تحتاج لبعض العمالة الإضافية، أو تريد أن تظهر حسن الضيافة، فهذا جيد جدا. لكن في هذه الحالة، عندما تغدو الأمور فوضوية بهذا الشكل، فهذا سيء ​​للغاية للمهاجرين، وخاصة للأطفال الصغار. رأيتهم حتى يسقطون من فوق السياج، جدار الفصل، وهذا سيء للغاية بالنسبة لهم. لابد وأن يكون هذا مؤلمًا بالنسبة لهم، ومن الصعب للغاية على الطفل أن ينسى هذه التجربة المؤلمة في صغره وهو لا يزال غضا. من المهم كذلك، في زمن الوباء، معظم الحدود مغلقة لحماية الناس، وفي الوقت الحالي ليس من المناسب فتح الحدود. إذا تم حشر الأطفال معًا بهذا الشكل، سواء كانوا يتمتعون بصحة جيدة ام لا، هذا سيء جدًا بالنسبة لهم جميعًا. (نعم يا معلمة.) ألا توافقونني الرأي؟ (نعم يا معلمة.) وكذلك رأيت في الأخبار أن الكثير من الناس مرضى. من قبيل أنهم مصابون بكوفيد 19. ويسمحون لهم بدخول الولايات المتحدة ببساطة. وهذا قد يسهم بنقل العدوى للأمريكيين الأصحاء أيضًا. (نعم.) هذا تصرّف متهور للغاية. لا ينبغي أن يتم الأمر بهذه الطريقة. كان ينبغي ان يتم تنظيم الأمور أكثر قبل أن يصبح المهاجرون قادرين على دخول أمريكا. خلا ذلك، فتح الحدود أمر جيد جدا. إنه يعود بالفائدة على البلد المضيف، وعلى المهاجرين كذلك، فالمهاجرون بحاجة إلى عمل وسيكون لديهم الدافع للعمل بجد والمساهمة في تحسين أوضاع البلاد إلى جانب تحسين أوضاعهم. كل ما علينا فعله هو تنظيم الأمور مقدما. مكان جيد لهم للإقامة بشكل مؤقت، وبعض الأطباء، وبعض العاملين في المجال الطبي للعناية بصحتهم عندما يأتون لأول مرة، مع تنظيم الوضع اللوجستي، بتوفير الطعام واللباس، والبطانيات والغرف، والنظافة، وأشياء من هذا القبيل. لم يكن الأمر منظما، وهذا سيء جدًا للأطفال الذين تم إرسالهم إلى هناك، خاصة دون أبوين أو دون مرافقة شخص بالغ. لا أعتقد أن هذا لطيف جدًا، بالرغم من أن النية قد تكون حسنة. (نعم يا معلمة.) لكن حسن النية ليس كل شيء. حسن النية يجب أن يترافق أيضا مع الترتيبات اللوجستية الجيدة، وكافة الاستعدادات للترحيب بالضيوف. حتى في أوروبا، مع اتفاقية شنغن هذه في منطقة شنغن، خلال الجائحة، تم إغلاق الحدود كذلك. لذا فإن فتح الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك، أعتقد أنها ليست بالفكرة السديدة في هذه المرحلة. الى جانب ذلك، ربما تختلف عقلية الدول الأوروبية عن عقلية المكسيكيين والأمريكان، فلديهم آمال مختلفة، وطريقة حياة مختلفة. في الاتحاد الأوروبي، المستوى المعيشي لغالبية الناس متقارب. بالطبع، هناك دائما الأغنى والأقل ثراء، لكن مستوى المعيشة متقارب بين الدول في منطقة شنغن. ومع ذلك، خلال الجائحة، يغلقون الحدود كإجراء وقائي لحماية مواطنيهم. خاصة أننا في خضم الوضع الوبائي الذي نحن عليه حاليا، لا أدري ما إذا كان ينبغي فتح الحدود بهذا الشكل. (نعم يا معلمة.) وهذا أيضًا سيشجع المهربين، المتاجرين بالبشر أو تجار المخدرات. كل أجناس البشر سوف يختلطون، وهذا ليس جيدًا بالنسبة للبلد المضيف، لأمريكا، على الإطلاق. بعدما تكرمت المعلمة بترجمة القصة اليهودية التقليدية التي حملت عنوان ”رجل الأعمال المتجول وشبح جدير بالثقة،" أكدت على وحي مهم تم الكشف عنه في القصة. كما ترون، في هذه القصة، حتى الشبح قال، الحق أقول، أن معظم الناس الذين يموتون، سيدخلون الجحيم. فمن النادر جدا أن نحظى بشخص فاضل غير فاسد أخلاقيا. (نعم يا معلمة.) وأكل اللحوم وما إلى ذلك هو بالفعل خطيئة، فعل فيه خطيئة ويعاقب عليه القانون، القانون الكوني. أريد حقا أن أناشد الزعماء الدينيين أجمعهم. يجب أن تكونوا قدوة حسنة. يجب أن تستحيلوا نباتيين. والله سيغفر لكم. خلا ذلك، الحق الحق، ستدخلون الجحيم. أنا أعني ذلك. كأي شخص آخر، إذا واصلتم أكل اللحوم، وشرب الخمر، وحتى مجرد أكل اللحوم، دون شرب الخمر يعتبر خطيئة كافية يعاقب مرتكبها بدخول الجحيم إلى أبد الآبدين. يمكننا أن نضع البرقية القلبية، او كلام الأخت من الصين، عن الجحيم. "أستطيع أن أشهد أنه عندما تقول المعلمة: ’أولئك الذين يأكلون اللحوم سيذهبون إلى الجحيم’ فهذه هي الحقيقة المطلقة. في منتصف إحدى الليالي وبينما كنت أختتم جلسة التأمل الخاصة بي، تلقيت رسالة من معلمتي الداخلية تقول: ‘يجب عليكِ زيارة الجحيم لتعلم عمل القديسين البوذيين ومساعدة الكائنات هناك’. ثم نقلتني معلمتي الداخلية إلى الجحيم. وقامت قوتها السامية بحمايتي من نيران الجحيم التي كان ستحرق ممارساً من مستواي. كما حررتني من الخوف أيضاً. وتم اصطحابي إلى أحد أجزاء الجحيم من قِبَلِ القديس (كسيتيغرابا) و (خازن الأرض). وهنا، كان الظالمون قد أُجبِروا على الجري بأسرع ما يمكن على عجلة حديدية سوداء تدور بسرعة وتشبه الناعورة. وعندما يفشلون بمواكبة سرعة العجلة، يسقطون في مرجل من الحساء المغلي على نار متأججة ويتحولون إلى قطع صغيرة. وباتباع تعليمات المعلمة قمت بتلاوة الأسماء الخمسة المقدسة والهدية. وعندما فعلت ذلك مَكّنت قوة المعلمة الهائلة تلك الكائنات من تحرير أنفسها من تلك العجلة. ثم قاموا بالركوع أمامي. وسألتهم: ’كيف وقعتم في هذا الجحيم؟’ قالوا: ’في حياتنا السابقة أكلنا كميات كبيرة من لحوم الحيوانات التي تم اصطيادها والأسماك المأسورة. لقد عانوا من رعب عظيم عندما تم اصطيادهم. وحاولوا الفرار لكن لم يكن هناك مفر. وتم القبض عليهم وذبحهم وطهيهم في القدور. ونتيجةً لقيامنا بأكل لحومهم وقعنا في مرجل الجحيم ونضطر إلى الفرار ويتم طهينا بشكل متكرر.’ وشرحت لهم قائلةً: ’إن تَبِعات كارما أكل اللحوم ثقيلة للغاية. يجرؤ الناس على أكل اللحوم فقط لأنهم لا يعرفون ماذا ينتظرهم.’ لقد قمت بِحَثِهم على التأكد من اتباع أسلوب الحياة الخضري والقيام بفعل الخير في تجسدهم القادم. ثم أن يتبعوا المعلمة خارج الجحيم على طريق حياة جديدة. ومع ذلك، بالرغم من أنني تحدثت، فقد استطعت رؤية الكثيرين من أكلة اللحوم يَصِلون من الأعلى، ويتساقطون واحداً تلو الآخر في الجحيم وهم عراة بشكل واضح. وللأسف، كما يقول الكتاب المقدس: "لن يكون الجحيم فارغاً أبداً". ثم، شعرت بوخز في ذراعي اليسرى. نظرت إلى الأسفل ورأيت أن كُمي الأيسر قد انتفخ وأصبح حجمه هائلاً. لقد انطوى عدد لا يحصى من كائنات الجحيم في الأكمام ليتم إنقاذها من الجحيم. وكما تبين يمكن أن تتقلص كائنات الجحيم ويتم إنقاذها بهذه الطريقة. لقد استمتعت، وكنت مندهشة للشهامة والرحمة اللامحدودة للمعلمة والقديس (خازن الأرض) الذين يقدمون مساعدتهم للكائنات الحية في خِضَم معاناتها. وفي اللحظة التالية عدت للغناء في الجحيم مدحاً للقديسين العظماء. لقد كنت قد لفظت بضع كلمات من الثناء فقط عندما سمعت سلسلة من رنات صاخبة بشكل مذهل. ويا للدهشة فقد كان صوت الجدران الحديدية لعدة من غرف الجحيم المجاورة تنهار بفعل قوة تمجيد القديسين! وفي الوقت ذاته، تدفق ينبوع فوار نقي من أرض الجحيم المظلمة مشكلاً بركة من أزهار اللوتس. ونَمَت أعداد لا تحصى من أزهار اللوتس البيضاء والذهبية في البركة وتفتحت على الفور. وكبرت أزهار اللوتس أكثر وأكثر متوهجة في رونق جميل. وحتى أزهار اللوتس الذهبية يمكن أن تتفتح في الجحيم تحت القوة والجدارة اللانهائية لـ "المعلمة السامية تشينغ هاي" وللقديس (خازن الأرض). إن عظمتهم حقاً تتجاوز الفهم البشري!" لا يكفي أن ترتدي رداء الراهب أو الراهبة وأن تمارس يوميا طقوس ليست بذي فائدة تذكر، وتأخذ التبرعات، وتعيش في كنيسة أو معبد مريح، وتحظى باحترام المؤمنين. يجب أن تتغيروا. يجب أن تستحيلوا نباتيين. لا مزيد من اللحوم. لا مزيد من المنتجات الحيوانية. خلا ذلك، لا يمكنكم الهروب من الجحيم. أقسم بشرفي، وباسم الله، أنني أقول لكم الحقيقة. حتى لو شعرتم بالإهانة، حتى لو خاطرت بسلامتي لأخبركم، أيها الزعماء الدينيون، من واجبي ان اخبركم، باسم الله. لا يكفي تعلم بعض الطقوس عن ظهر قلب وترديد ما ورد في الكتاب المقدس أو السوترا الناس يثقون بكم لتقودوهم الى طريق الخير والصلاح. ليس عليكم أن تستحيلوا نباتيين فحسب، بل عليكم أيضا تقديم المشورة لأتباعكم المخلصين، لفعل الشيء ذاته. يجب أن تستحيلوا نباتيين. لا مزيد من القتل، بشكل غير مباشر، بحق الحيوانات البريئة المسكينة التي خلقها الله. الحيوانات هم كذلك أبناء الله، ولا يجوز القضاء عليهم. الحيوانات هو عون للبشرية. حتى أنه ورد في الكتاب المقدس "فَاسْأَلِ الْبَهَائِمَ فَتُعَلِّمَكَ، وَطُيُورَ السَّمَاءِ فَتُخْبِرَكَ. أَوْ كَلِّمِ الأَرْضَ فَتُعَلِّمَكَ، وَيُحَدِّثَكَ سَمَكُ الْبَحْرِ." "فَاسْأَلِ الْبَهَائِمَ فَتُعَلِّمَكَ، وَطُيُورَ السَّمَاءِ فَتُخْبِرَكَ. أَوْ كَلِّمِ الأَرْضَ فَتُعَلِّمَكَ، وَيُحَدِّثَكَ سَمَكُ الْبَحْرِ." ~ الكتاب المقدس ، أيوب 12: 7-8 لذلك هم كائنات تستحق الاحترام، والحب، وتحتاج على الأقل أن تعامل بمودة. إنهم ليس لنا لنأكلها، ونعذبها، بهذه الطريقة الهمجية. وإذا التهمتم هذه اللحوم المأخوذة من حيوانات قتلت بطريقة وحشية، وتتغاضون عن هذا الفعل فأنتم شركاء فيه. أقول لك ذلك كصديقة، كمؤمنة. كشخص يحترم، ويحب الله. كشخص يحب البشر والحيوانات. كشخص يبكي ليل نهار لمعاناتهم. لن أقضي الوقت اتحدث معكم هكذا. يجب أن أحذركم أن الجحيم سيكون بانتظاركم إذا لم تتغيروا في الحال وتتوقفوا عن التهام لحوم الحيوانات البريئة. نحن – حتى إن لم نكن كهنة، حتى الناس العاديين - نحن البشر، لا ينبغي لنا أبدا الاستمتاع على حساب معاناة الآخرين. يقول الله: "لا تقتل". وهذا حق. هذا قانون كوني صحيح وعادل وموجود في كل مكان. لا أحد يستطيع الهروب منه. "كما تزرع، تحصد. فقط لأنكم لا ترون الحيوان يعاني، لمجرد أنكم لا تقتلون الحيوان بأيديكم، لا يعني أنكم غير مشاركين في الخطيئة. الناس يثقون بكم. يجب أن تنصحوهم بسلوك طريق الرحمة، الطريق الذي سار عليها يسوع، الطريقة التي علمها بوذا، الطريقة التي أرانا إياها غورو ناناك ديف جي، الطريقة التي علمنا إياها النبي محمد، صلى الله عليه وسلم. جميع المعلمين قالوا الشيء ذاته. اللورد مهافيرا لم يرد حتى تناول الطعام، ولا حتى الثمار. مع أنه قد سمح لنا بأكل الفواكه والخضروات، وبكثرة. لا ينقصنا الطعام، او التغذية. يجب ألا نقتل لمجرد الاستمتاع. هذا فعل شرير. هذا ضد مشيئة الله. هذا ضد مهمتك، ضد الرداء الذي ترتديه، الذي هو رداء مقدس، ممثل القداسة، ممثل السماء، ممثل الله. عليك أن تسير على الطريق الذي علمنا إياه معلمينا، أمثال الرب يسوع، والرب بوذا، والرب مهافيرا، وغورو ناناك ديف جي، والنبي محمد، صلى الله عليه وسلم. وحضرة النبي بهاء الله إلخ، إلخ. ليس لدي المزيد من الدموع لأريكم إياها. لا أستطيع إخراج قلبي لأريكم مدى صدقي، وكم ينفطر، مرارا وتكرارا، بسبب معاناة البشر والحيوانات. معاناة الحيوانات تؤثر على البشر وبالتالي يعاني البشر أيضًا. أنتم ممثلو السماء. من المفترض أن تسيروا على درب السماء، درب الرحمة والمحبة، والإحسان. وكل شيء سيزاد لكم، في اليوم الذي تغادرون فيه هذا العالم، اليوم الذي تخلعون فيه رداءكم للعودة إلى السماء. وإلا ستدخلون الجحيم، وأنا أضمن ذلك. أنتم تعرفون أنني أعني ذلك، وتعلمون أنه صحيح. لذا تغيروا في الحال. أتمنى لكم الأفضل، في رحمة الله ومحبته. وأنا أحبكم جميعًا. رجاء، تغيروا. شكرا لكم. المعلمة الأكرم، إن محبتك النقية والإيثارية ورحمتك التي لا تنتهي تجاه الكائنات المضللة التي تعاني، تعطينا الأمل في أن العالم سوف يستعيد قيمه الإنسانية. نحن نصلي بصدق أن جهود المعلمة سوف تساعد هؤلاء في مواقع النفوذ الموثوقة لاختيار النظام الغذائي النباتي الذي يكرم الحياة ويحثوا أتباعهم لفعل الشيء ذاته، وبذلك يأخذون بيد البشرية نحو طريق الخير. مع تمنياتنا للمعلمة بقلب عامر بالسلام، والسعادة ووافر الصحة، في مجد الله. لمشاهدة البث الكامل لهذا المؤتمر مع المعلمة السامية تشينغ هاي، تابعوا معنا برنامج بين المعلمة والتلاميذ الذي يأتيكم في وقت لاحق.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-04-28   14023 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-04-28

تجنب السرقة الروحية

8:36

تجنب السرقة الروحية

يوم السبت 31 يوليو 2021 تكرمت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي بجزء من وقتها الثمين، الذي تقضيه في خلوتها التأملية المكثفة من أجل الكوكب، لتسجل بصوتها قصة من "الفولكلور اليهودي " تجميع نغويين يوك. مرحبًا! تحية طيبة لكم جميعا في محبة الله. معكم راديو تشينغ هاي، أفضل ما يمكننا ترتيبه في الوقت الحالي، بكافة الوسائل. سأقرأ لكم قصة، حتى تعرفوا أنني ما زلت أفكر فيكم وأعمل معكم ومن أجلكم. بعد تكرمها بترجمة القصة بعنوان "الاستثمار المشترك للشيطان،" بينت المعلمة الدرس الأخلاقي المرجو منها، وتحذيرنا من الخطيئة الجسيمة للسرقة الروحية، التي تتضمن انتحال هوية معلم مستنير. هذه القصة ليست فقط عن الشيطان. ربما تكون العبرة أنه ينبغي عليك التحقق من شريكك قبل أن تتعاون معه أو معها في عمل تجاري، فبعض الناس قد لا يكونون صادقين كما نتصورهم. في بعض الأحيان قد يبدون في الظاهر بغاية اللطف والاحترام والصدق والاخلاص، لكن الأمر عكسه في الباطن. حدث لي هذا عدة مرات، بما في ذلك السرقة الروحية وغيرها من الأشياء. ذلك أن بعض الناس يعتقدون أنه بعد تلقيهم التلقين، يظنونه شيئا ظاهريا فحسب، وليس قوة باطنية، وكل ما عليهم فعله هو مجرد تعلم الأشياء الظاهرية ومن ثم فعل الشيء نفسه. الأمر ليس كذلك. ليس كذلك. يجب أن تمتلك القوة الباطنية لمساعدة الناس الذين تريد تلقينهم. عدا ذلك، كلاكما سيكون في ورطة لأن المايا سيسيطر عليكما ويتحكم بما يسمى التلقين الذي تمنحه للناس، ويدفعك لفعل السيئات، وتلويث عقلك، وقلبك. وعندئذ ستسقط. هذا أسوأ شيء يمكن أن ترتكبه بحق نفسك: تقليد أي معلم مستنير حقيقي والادعاء بأن تعاليمه هي تعاليمك. فأنت لا تدرك شيئا، لا تفهم شيئا، لا تعرف شيئا. أنت لم تزر يوما السماء أو الجحيم، أنت لا تفهم شيئا، أنت فقط تقوم بالتقليد، تتحدث كالببغاء أو مثل آلة التسجيل. هذا سيودي بك إلى الجحيم، حقًا. في القصة البوذية، ورد ذلك، فإذا كنت تدعي كذبا أن مستواك الروحي رفيع، هذه أسوأ خطيئة ترتكبها بحق نفسك. في الغالب أولئك الذين يقلدون ويؤذون معلما من المعلمين، مستواهم منخفض جدا، هم بالقرب من مستوى الجحيم، أو أنهم في مستوى الجحيم أو المستوى النجمي. وإلا، ما كانوا ليفعلوا ذلك، لا أحد يجرؤ. وحدهم الأشخاص ذوي المستوى المنخفض والذين يتملكهم الجشع، مع رغبة وضيعة بتحقيق الشهرة والربح، يجرؤون على القيام بذلك. أو أنهم يعملون لحساب الشيطان. خلاف ذلك، إذا كانوا يعرفون حقًا من الداخل، فلن يجرؤوا على ذلك. لذلك من السهل التعرّف على من يعمل لدى المايا، أو الشيطان. حتى لو تم حبسُ المايا في الجحيم مسبقا، فحقيقة اتصالهم بالمايا قبل حبسه، تعني أن خصال الشرّ الخاصّة بالمايا ستبقى بداخلهم إلى الأبد وستسيطر عليهم. ومهما يفعلون أو أي شيء يعلمونه هو مجرد وهم. قد يقوم المايا بإظهار بعض الأشياء الصغيرة هنا وهناك لخداع الناس. لكن كل هذا ليس حقيقيًا، ليس كالشيء الحقيقي الذي يعلمك إياه المعلم الحقيقي. لأن المعلم سيكون لديه دليل أيضًا، كأن يقوم بإنقاذهم، أو قدرته على إرسال أقاربهم وأصدقائهم إلى الجنة، على سبيل المثال، بالإضافة إلى أن حياتهم أصبحت أفضل. إذا كانوا يعملون لحساب المايا، فالأمر مختلف تماما. أقله أروي هذه القصة وتعاليم البوذا، حتى يعرف بعضكم ويشعر بالخجل، ومن يمارس أي خداع يجب أن يتوقف. تب توبة نصوحة. عدا ذلك، لن ترحمك السماء، حتى لو سامحتك. قانون الكارما لن يتركك. سيتوجب عليك الذهاب إلى الجحيم الذي لا يرحم، الجحيم الذي لا هوادة فيه. إلى الأبد. لا معلم، يمكنه أن ينقذك. إذا كنت تعرف مدى سوء الأمر، يجب أن تتوقف، وتتوب على أقل تقدير. ربما سيتم العفو عنك. لست متأكدة ما إذا كان الجحيم سيعفو عنك، ولكن ستنقذ حياتك على الأقل. تذكر، مارس التأمل بجد، وكن معلم نفسك. اعتني بكارماك، وراقب أفكارك السيئة. طهر نفسك بنفسك. فكارماك كبيرة سلفا فما بالك بحمل كارما الآخرين، خاصة حين تدلهم على الطريق الخطأ، وتجعلهم يؤمنون بشخص خطأ يدعي بأنه معلم. هذه أعظم خطيئة يمكن أن ترتكبها. هذا مدوّن في السوترا البوذية. في الشأن الروحي، هذه ليست مزحة. إنها ليست لعبة العقل التي يمكنك اللعب بها. أنت تحت العيون الساهرة لكل من السماء والجحيم والأرض وسائر الكائنات. لا أحد يسعه الهروب من عيون السماء، من عيون القضاء والقدر. أنا لا أحاول إخافتكم. أنا فقط أحاول تحذيركم، أيا منكم، في حال وقعتم في الفخ. فقط اهتم بشؤونك الخاصة. مارس روحانيتك. تجنب السرقة الروحية والمواقف الطنانة. عندئذ، قد تنقذ حياتك. ويعفو الجحيم عنك. كما خصصت المعلمة جزء من وقتها للتعبير عن بعض تمنياتها الطيبة المفعمة بالمحبة. أتمنى لكم التوفيق، في بيتكم الداخلي والخارجي، وجميع المؤيدين بشتى الطرق، من قبيل بعض الكتاب أو من يقومون بطباعة الكتيبات لتعريف عامة الناس بقناة سوبريم ماستر تي في، لمساعدتهم على إدراك أن كوكبنا في ورطة ويجب عليهم المساهمة في إحلال السلام، وبناء عالم مستدام بأن يستحيلوا نباتيين ويصنعوا السلام داخل الأسرة، وداخل الحي، وداخل الوطن وداخل المجتمع الدولي. أتمنى ذلك. أتمنى أن يظل كوكبنا على قيد الحياة وبعافية إلى الأبد، أو لأطول مدة ممكنة، وأن يكون بمنأى عن الاضطرابات والمشاكل والحروب، ومعاناة الحيوانات والبشر. آمين. عسى أن يكون الرب لطيفا ويباركنا بطريقة حياتنا الرحيمة والمتعاونة. شكرا لكم جميعا. أحبكم. أحبكم. أحبكم. بكل تواضع نشكر المعلمة الأكثر رحمة وخيرًا، نشكرك على نورك الذي يوجهنا وينير وبكرم طريقنا من خلال الحقيقة والمحبة الصادقة. عالمنا مدين إلى الأبد لاهتمامك الرحيم وجهودك لضمان سلامة كل النفوس من المزالق الجسيمة. عسى أن تنعم المعلمة الحبيبة بوافر الصحة والهدوء أثناء مهمتها الشجاعة، في دعم ورعاية جميع الكائنات الإلهية. لمشاهدة البث الكامل لهذه المحاضرة للمعلمة السامية تشينغ هاي، يرجى متابعة برنامج بين المعلمة والتلاميذ يوم الثلاثاء 17 أغسطس.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-08-04   16156 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-08-04

عهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع الله

10:42

عهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع الله

في 29 نوفمبر 2020، ضحت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي بجزء من وقتها الثمين من خلوتها التأملية المكثفة من أجل العالم للتحدث مع فريق العمل في سوبريم ماستر تي في. لقد ذكرتنا بمحبة أن نأخذ حذرنا خلال أشهر الشتاء، كما تكرمت بالإجابة على عدة أسئلة، وتقديم أفكار عن رؤى الآخرين تجاه فخامة رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب.  ( يا معلمة أردنا إخبارك بأمر فنان. اسمه ريكاردو كولون والذي قال عبر الإنترنت، رأيت مظلة ضخمة من الملائكة فوق البيت الأبيض." ) نعم.  ( وذهب على الفور إلى المنزل وبدأ بالصلاة من جديد من أجل الرئيس. إنه يقول، "رأيت أربعة ملائكة ضخمة تحوم فوقها رئيسنا ترامب." ) نعم، أعلم، سبق وأخبرتكم.  ( نعم يا معلمة. وقال أيضا: "منذ حوالي ثلاثة أو أربعة أسابيع، ظلت تراودني هذه الرؤية. لا شأن لي بالسياسة، يسوع هوديني ومعبودي. ) نعم.  ( أنا أرسم فقط ما أرتني إياه الروح القدس أكثر من مرة. ) ياه.  ( ...اللوحة أصدق من أي كلمات يمكنني تقديمها. ) بالتأكيد.  ( لكني سأقول أن الرجل الذي تراه جالسًا على ذاك المكتب هو الرجل الذي تم انتخابه لمثل هذا الوقت لتحقيق مشيئة الله التي حددها له ". ) بالتأكيد، هذا ما أنفك أخبركم به يا رفاق.  ( نعم يا معلمة. ) قد لا يكون على علم بذلك، لكنني أعلم ذلك.  ( نعم يا معلمة. وقام بنشر بعض تلك اللوحات على الإنترنت. ) حقا؟  ( ويعرضون صورًا للرئيس ترامب على مكتبه في البيت الأبيض محاطًا بمجموعة من الملائكة السماوية ويحتضنه يسوع والملائكة. ) نعم، نعم. لقد أرسلت المزيد الحماية. (رائع.) (رائع، يا معلمة.) وأنا أصلي لأجله كل يوم. علّ الأمور تتغير بالصلاة. حسنا؟  ( نعم يا معلمة. ) الطاقة السلبية لا تزال قوية في هذا العالم فالكثيرون ما زالوا يواجهون أوقاتا عصيبة. ليس بسبب الوباء فحسب، ولكن بسبب أنشطتهم اليومية وأسلوب حياتهم.  ( نعم يا معلمة. ) سأخبرك بسر. الرئيس ترامب لديه ملائكة وكذلك نائب الرئيس بنس لديه ملاك أيضًا. (روعة.) هذا فريق جيد، يقومون بعمل رائع. فريق عمل الرئيس ترامب نظيف وجيد، كفهوم؟ (نعم يا معلمة.) وتعلمون عما تحدثنا مؤخرًا أو بعض الرسائل التي قدمناها، لها تأثير. اليوم رأيت صحفيا كتب يدافع عن الرئيس ترامب. (نعم.) (ياه.) وعبر جون فويت عن رأيه مجددا. (أوه.) (روعة.) قال أن الرئيس ترامب هو الوحيد الذي يستطيع أنقاذ أمريكا... (روعة.) من ينقذ أمتنا الآن. من قبل لم يقل "الوحيد." إنه شخص صالح. أنا أصلي حقا لأن يظل رئيسا لأربع سنوات أخرى. (نعم يا معلمة.) الطرف الآخر قد يتراجع عن كل خطوة اتخذها الرئيس ترامب. وبعد أربع سنوات، من الصعب أن تبدأ من جديد. (نعم يا معلمة.) إذا أمكنه الفوز أو البدء من جديد. (نعم يا معلمة.) ترون الكثير من الحماية له، وإلا لكان حكم عليه بالفشل، (أوه.) من قبيل عرقلته أو أي شيء آخر يمكن أن يحدث له، تحول دون قيامه بأي شأن من شؤون الدولة بشكل جيد. (نعم يا معلمة.)  ( يا معلمة، في3 نوفمبر، نشر الراهب الهندوسي سوندار سيلفراج مقطع فيديو على يوتيوب يقول فيه أن الرئيس ترامب هو مرشح الله المختار. كما ذكر قصة الملائكة التي تحوم فوق الرئيس ترامب وأنه يجب أن يعاد انتخابه للوفاء بالعهد الذي قطعه مع الله. ) أجل! رائع! من هذا الراهب الهندوسي؟ هل هو مشهور؟  ( لست أكيدة، يا معلمة، أعتقد أنه يعيش في الهند. ) لا يهم، إنه راهب، ومحال أن يكذب. (نعم يا معلمة.) حفاظا على مبدأ عدم الكذب، فإن كذبوا، يعرفون العواقب. (نعم يا معلمة.) وماذا الداعي لأن يكذب، فهو ليس رئيسه، وهذه الأرض ليست أرضه، أمريكا لا تخصه. (نعم يا معلمة.) هناك جحافل من الصحفيين، أو المراسلين و ... أو السياسيين أو غير السياسيين، انهم جميعا… ما فتئوا يقصفون جبهة الرئيس ترامب طوال هذه السنوات. (نعم يا معلمة.) أترون؟ من يقف إلى جانب الرئيس ترامب، يجب أن يعرف مخاطر (نعم يا معلمة.) المعاملة بذات الطريقة. وأنا على علم بذلك، لكن من واجبي أن أقول ذلك. كان يجب أن أقول ذلك منذ زمن بعيد، لكنني ترددت. كنت ديبلوماسية في المؤتمرات التي سبقت إخباري لكم بخصوص السيد ترامب. (نعم يا معلمة.) وهذا كان مؤخرًا، لأنني سمعت أنه سيسمح بانتقال السلطة، لهذا السبب كان علي أن أتحدث بمزيد من الوضوح، (نعم، يا معلمة.) بشكل أكثر قطعية. فالمسؤولة المسؤولة عن الصناديق، تعرضت للمطاردة أو المضايقة، لذلك اضطرت للقيام بذلك، وكان على الرئيس ترامب أن يرضخ حفاضا على سلامتها. في العالم، ليس هذان الشخصان أو الثلاثة. هم فقط لا يقولون ذلك لكن ثمة 90 شخصًا على الأقل رأوا الملائكة حول الرئيس ترامب. (روعة.) ليس وحدي أو السيد فويت أو الراهب في الهند. (نعم يا معلمة.) (أوه.) أو أيا كان كارلوس (كولون). ليس هم وحدهم. ثمة 90 شخص أو أكثر رأوها. (روعة.)  ( هلا تفضلت المعلمة بإخبارنا ما هو هذا العهد بين الله والرئيس ترامب؟ ) العهد بأن يسهم في صنع السلام. نعم. هذه مهمته، (رائع.) بوسعكم أن تروا ذلك جيدا. المزيد من الدول تبرع اتفاقات سلام مع إسرائيل. هذا يعني السلام مع أمريكا والعالم بأسره. (نعم، يا معلمة.) بوساطة من الحكومة الأمريكية، والرئيس ترامب شخصيا. ما زلت أصلي من أجله يوميا. عندما لا يكون لدي عمل. أوضحت المعلم أيضا كيف ساعد تأملها في هذه الأوقات العصيبة وجائحة كوفيد 19.  ( يا معلمة، هل لك أن تخبرينا كيف ساعد تأمل المعلمة بالتخفيف من آثار مشكلة كوفيد 19؟ ) لقد دونت في مكان ما في اليوميات، اسمحوا لي أن أقرأ ... (نعم، يا معلمة.) لقد دونت هنا في مكان ما…. لنفسي. "يجب أن أتأمل بشكل مكثف أكثر لدعم الأجسام الثلاثة. فهذه الأجسام الثلاثة عليها تحمل بعض من كارما كوفيد 19 إكراما العالم." (روعة!) لا أستطيع فعل ذلك بمفردي. فلو تحملت الكثير بمفردي، سيستغرق الأمر وقتا أطول. (مفهوم.) (نعم.) واستغراق الأمر لوقت أطول يعني موت المزيد من الناس. (نعم.) وقد لا أستطيع الصمود في وجهه (يا إلهي.) لفترة طويلة. فلدي عمل آخر أقوم به. (نعم يا معلمة.) وبعض العمل لا علم لكم به حتى. لذلك أنا بحاجة إلى الحفاظ على استقراري، إلى حد معقول. (نعم يا معلمة.) خلا ذلك، إذا لم أتأمل، لكان الوضع أسوأ. (نعم، يا معلمة.) (مفهوم.) لفني العالم كله. (يا إلهي.) أخبركم بالأمر لأنكم سألتم. (نعم يا معلمة. شكرا لك.) (تأمل المعلمة) يساعد كي لا يتدمر كوكبنا أو يسقط في الثقب الأسود. (روعة.) لقد شاهدت في الأخبار بأن الثقب الأسود حول نجما إلى معكرونة. (نعم يا معلمة.) هذا حقيقي. (يا إلهي.) فهذا النجم ما فتئ يقوم بالسيئات. لذا كان هذا عقابه. النجم ليس مجرد نجم، بل كائن حي. حال كوكبنا كحال النجم، لكن عليه بلايين الكائنات. نفس الشيء، لقد اكتشفوا المجرات الست داخل أحد الثقوب السوداء. هذا هو العقاب. الثقب الأسود هو جحيم. (ياه.) إنه جحيم مادي، جحيم مرئي. (نعم، يا معلمة.) وإذا لم بأخذ كوكبنا حذره بما فيه الكفاية، ولم يراكم ما يكفي من طاقة النعمة والحماية، سيمتصه الثقب الأسود. (يا إلهي.) أحد الثقوب السوداء قريب منا. لا أدري إلى متى. بحسب. بالطريقة التي نحارب بها بعضنا البعض ونقتل مليارات، تريليونات الحيوانات كل عام، قد لا تستغرق وقتا طويلا قبل أن نذوق المصير ذاته. أنا لا أعرف طريقة أخرى لتحذير البشر. لا يسعني سوى التأمل والصلاة. أتمنى أن نعود يومًا ما إلى طبيعتنا الخيرة المتأصلة داخل كل البشر وسائر الكائنات حتى ننسى معنى كلمة معاناة، ناهيكم عن المعاناة التي نذوقها نحن. بارك الله فينا جميعا. آمين. معلمتنا الرحيمة المعلمة السامية تشينغ هاي، امتناننا العميق لمحبتك غير المشروطة وجهودك الهائلة التي لا حدود لها لإنقاذ كوكبنا وإنقاذ سائر الكائنات من المعاناة. شكرا لك لمشاركتنا المزيد من الأفكار بخصوص الرئيس دونالد ترامب ومستقبلنا. عسى للسماوات العلى أنت تحمي وتدعم المعلمة دائما، لتستمر مهمتها النبيلة بسلام وأمان. عسى أن نتوب نحن البشر ونتصرف على الفور لإيقاف دوامة الألم ونتبنى أسلوب الحياة النباتي الرحيمة ليحل السلام في العالم ونخلق الجنة على الأرض، في فضل الله. لمشاهدة البث الكامل لهذا المؤتمر مع المعلمة السامية تشينغ هاي، ترقبوا برنامج بين المعلمة والتلاميذ الذي يأتيكم في وقت لاحق.
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-12-02   16888 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2020-12-02

تأمل لتساعد بلدك والعالم

17:56

تأمل لتساعد بلدك والعالم

Host: يوم السبت ١٦ أكتوبر خلال خلوتها الروحية التي تقضيها في التأمل المستمر من أجل العالم، ضحت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي جزءا من وقتها الثمين لإرسال رسالة محبة لأعضاء جمعيتنا الذين تجمعوا في أشرم الأرض الجديدة في تايوان، والمعروفة أيضًا بفورموزا، لحضور التأمل الجماعي. وقد أعربت المعلمة عن عميق امتنانها للأوقات السعيدة التي عاشتها من الماضي وتمنياتها بمستقبل أكثر إشراقًا. مرحبا، بالجميع. (مرحبا يا معلمة.) [...] لم أركم منذ مدة. أتمنى أن تكونوا بخير أنتم وعائلاتكم وتنعموا بوافر الصحة والسعادة. [...] هل أنتم مشتاقون لي؟ (نعم.) ربما لا، فقد كبرتم جميعكم في السن. أنا البسيطة الوحيدة وما زلت أشتاق إليكم. أجل، حقا أشتاق. أشتاق للأوقات السعيدة التي قضيناها معًا، كانت حياة مريحة وهادئة وبسيطة، بدون ضغط كبير. كنا نغني ونرقص معا ونقيم حفلات الشواء [...] مؤخرا، قاموا ببث الاحتفال بمهرجان القمر الذي كنا قد أقمناه، ربما في عام 1992. [...] عندما أنظر إلى الصور القديمة، لا أعرف ما إذا قاموا بتنقيحها أم ماذا. بدوت جميلة جدا وشابة جدا! [...] سمعتهم يغنون أغنية "المحيط النقي." هل تذكرونها؟ "المحيط النقي، عظيم ومهيب، جاء من السماء. إنه يتدفق بعيدًا عن مصدره" وأغنية "يوغي سعيد." أيضا، خاصة عندما سمعت "تذكروا نعمة المعلمة في مهرجان القمر." هل هذا صحيح؟ لقد تأثرت كثيرا. انها جميلة جدا. لقد استمعت إليها أكثر من 10 مرات. [...] استمعت إليه عندما كنت متعبًا، ثم عاد للعمل. استمعت إليها كلما أردت ذلك. [...] إنها جميلة جدًا ومؤثرة. في ذلك الوقت، الجميع كانوا يغنون بإخلاص، وأصواتهم كانت أيضا جميلة جدا. كانت أصواتهم يافعة وجميلة آنذاك. [...] ربما كانوا يغنون بقلوبهم، لذلك تأثرت. [...] لقد سجلت تلك الأغنية على هاتف الأيفون الصغير خاصتي، حتى أتمكن من الاستماع إليها كلما أردت ذلك. [...] كنت أحملها معي حتى عندما كنت أخرج لإطعام الفراشات. [...] عندما سمعت تلك الأغاني، تأثرت جدا وشعرت بالاشتياق. كنا سعداء أكثر حينها. [...] كنا مرتاحين جدا حينها. كنا نعاني من مختلف أنواع الضغوط، لكننا لم نكن منهمكين كما نحن الآن. نحن منهمكون، داخليا وخارجيا. ما زلت أقيم في مسكني لمواصلة خلوتي، والتأمل قدر المستطاع. قد يكون ذلك أكثر فائدة. أنتم تتأملون حيث تقيمون، وأنا أتأمل حيث أقيم. مفهوم؟ نحن كل واحد. عندما يحين الوقت، سوف اذهب لرؤيتكم. مفهوم؟ (هذا جيد!) رجاء تحلوا بالصبر. حتى لو كنا لا نرى بعضنا البعض، لكن القلوب والأيادي تظل متشابكة. [...] نعم. أتمنى لكم خلوة روحية سعيدة في هذين اليومين، تتمتعون فيها بالتجارب السماوية الداخلية الرائعة والمفعمة بالحيوية. فتنعموا بأيام أفضل عندما تعودون الى المنزل، وتنفعون بلادكم. إن الجو السعيد والمفعمة بالحيوية الذي تأخذونه معكم إلى المنزل يمكن أن يساعدكم ويساعد عائلاتكم، وأهل قريتكم، في بلادكم وفي العالم. واضح؟ الآن، بالنسبة لنا هناك من شيء أكثر أهمية من ذلك. [...] تايوان (فورموزا) لا تزال بخير والحياة تبدو طبيعية. بعض الدول الأخرى لا يعيشون بمثل هذه السلاسة ومثل هذا التوفيق. لا يزالون يعانون من الوباء، مما يسبب لهم معاناة كبيرة. هذا الوباء لن يرحم عالمنا وقد تسبب بأضرار كبيرة بشتى الطرق. إنه لا يؤذي الجسد، والأفراد أو الجماعات فحسب. بل يؤثر على المجتمع بأسره، وعلى الأمم والعالم. يا للهول! طيلة أكثر من عام، خضعت كل المناطق للإغلاق. هذا أشبه بالإجبار على الذهاب إلى معتكف. [...] يتم حبسهم بالقوة، قسريا. [...] إنهم مجبرون على الإغلاق، إنهم مجبرون. هناك حل رائع. [...] فقط اتبعوا النباتية (فيغان)، والعالم كله سوف يغدو مختلفا. العالم كله سيشع نورا وحيوية وسوف يختفي الوباء دون الحاجة إلى استخدم أي دواء. أحيانا يتطلب الدواء إجراء تجارب على الحيوانات. [...] هذا مؤلم جدا. عندما رأيتهم يخضعون للتجارب، لم أعد أشعر بالرغبة في أخذ أي دواء. أشعر وكأن قلبي يتقطع. أنا حقا لا أستطيع تحمل ذلك. لم أذكر حتى الحيوانات التي تذبح من أجل البشر. أحيانا، لا أعرف حقًا كيف يجب العيش في هذا العالم، لكني ما زلت أتحمل وأعيش لأصلي من أجلهم، لأسعى من أجلهم. لولا هذا الهدف، لما تمكنت حقا من مواصلة العيش في هذا العالم. هناك الكثير من المعاناة في كل مكان. حجم الألم لا يطاق. [...] أنظر لمعاناة الآخرين على أنها معاناتي. حين أراهم يتعذبون، أشعر بالإحباط الشديد والعجز. في بعض الأحيان أتلقى منهم رسائل تقول لي، "نعم، هذا ناجع يا معلمة. ما تفعلينه ناجع." [...] التقدم بطيء للغاية، والكائنات الواعية يعانون الأمرّين. الحيوانات تموت بطرق مروعة. هذا ما أشعر به. في بعض الأحيان، عندما يرسلون لي أخبارا سارة، أشعر ببعض الراحة وأتمكن من العيش. شكرا جزيلا على دعمكم، دعمكم الروحي، والدعم الذي تقدمونه من خلال الممارسة الروحية. أنتم تتأملون بجد في المنزل. عندما كانت تتاح لكم الفرصة، كنتم تهرعون لحضور التأمل الجماعي لمساعدة بلدكم والعالم. [...] لذلك شكرا لله ايضا. عندما تتأملون وقبل ان تصلوا، اشكروا أيضًا السماء والأرض، وسائر المستنيرين والقديسين في الماضي والحاضر والمستقبل لما يقدمونه لنا من دعم. أنا أشكرهم كل يوم لحفاظهم على السلام في العالم قدر الإمكان، ولحفاظهم على تايوان (فورموزا) سالمة. بمنأى عن الحرب. إذا أصبحت نباتيًا، لن تكون هناك حرب. هذا مؤكد. بوذا قال كذلك. إذا لم يكن هناك كارما قتل، لن تقتلنا الحروب. رجاء أخبروا أصدقائكم وأقاربكم أن يستحيلوا نباتيين لإنقاذ البلاد، وإنقاذ أنفسهم والعالم. أنتم تعرفون جيدًا أن الحرب تسبب الدمار والمعاناة. بغض النظر عمن ينتصر أو يخسر، ستظل تجلب الكثير من المعاناة. كونك نباتيًا سيضمن إحلال السلام والسلام الدائم. رجاء أخبروا الجميع. شكرا لكم. كونوا أكثر استنارة. [...] أتذكر أول مرة جئت فيها، لم يكن لدي مسكن، ولا مال، ولم أكن أعرف أحدا. ومع ذلك، عاملتموني أنتم التايوانيون (الفورموزان) بكل لطف. كل شخص قابلته عاملني بلطف. [...] لم أطلب منهم شيئا. ومع ذلك، كانوا دائمًا يبذلون لي التقدمات. لا أحتاج الكثير لنفسي. كزاهدة، كنت آكل طعامًا بسيطًا وأكتفي بارتداء بعض الملابس. كنت أشعر بالارتياح أينما ذهبت. كنت أكثر استرخاء وسعادة مما أنا عليه الآن. ومع ذلك، في هذا الوقت، يجب أن أشعر بنوع مختلف من السعادة، لأنني أستطيع مساعدة عدد أكبر من الكائنات الواعية، وهذا يسعدني كثيرا. ومع ذلك، كلما ساعدتهم أكثر، زاد شعوري بألمهم. [...] الآن يبدو الأمر كما لو أنني أنا نفسي هي التي تعاني. في السابق، كنت أعرف أنهم كانوا يتألمون. لهذا السبب أردت ترك المنزل لأصبح زاهدة. أما الآن لا يوجد مكان أهرب إليه. لا فرق. [...] لن يتركني الألم وشأني، ولا أريده أن يتركني وشأني. فقط أتمنى أن تقل معاناة الكائنات الواعية. أحيانا، أشاهد التلفاز، قناتنا، أو التقارير الإخبارية، أشعر أن العالم قد أصبح أفضل. المزيد من الناس ازدادوا وعيا، أصبحوا أكثر تقبلا للنظام الغذائي النباتي، وازداد بحثهم عن الحقيقة. [...] الملايين من الناس يشاهدوننا على الإنترنت طوال الوقت. بحسابي العدد الآن، ثلاث مليارات يشاهدوننا. تقريبا... [...] هذا يعني ما يقرب من نصف سكان العالم. لقد علمت ذلك من الداخل. من الداخل. [...] أخبرتني بذلك السماء لتسكين خاطري. قلت، "حسنًا. شكرا لكم." لقد صدقت الأمر عندما رأيته. لكنني كنت قد قطعت نذرا من قبل. كان نذري: "جميع نقاط استحقاقي، إذا كان لدي، سوف أعطيها للآخرين، الأكثر معاناة، كالكائنات الواعية في الجحيم، أولئك الذين لن ينقذهم أو يسمع صوت استغاثتهم أحد. أولئك الذين يصيحون من الألم والحزن. أريد أن أعطيهم نقاط استحقاقي." [...] قلت: إذا امتلكت أي بركة، أود أن أقدمها لهم كي أخفف من آلامهم أو أحررهم." إذا كان صحيحا أن ما يقرب من نصف سكان العالم يشاهدون قناتنا، أرواحهم بالتأكيد سوف تنعم بالخلاص. إذا تابوا توبة نصوحة وسافرا إلى أعماق ذاتهم، سوف ينعمون بالمزيد من الخلاص. [...] دعونا نواصل الصلاة. نعم، إنها ناجعة. هناك أمل، وهذا ناجع. كل ما في الأمر أن التحسن بطيء جدا دون مستوى طموحاتي. الكائنات الواعية تعاني في كل يوم، وفي كل ساعة وكل ثانية. إنهم يتألمون في كل لحظة. لذلك، في نظري، أي تقدم يعتبر بطيئا جدًا. ما زلت أتحمل. إنني أقوم بكل ما يمكنني القيام به، البث التلفزيوني، وإرسال طاقتي لمساعدتهم. أيضا، شكرا جزيلا لكم على دعمكم. وجود ممارسين روحيين أمثالكم، يشعرني بالراحة. أتذكر أنه في السنوات الأولى، لم يكن حولي أحد وقتئذ. لم أكن أعرف أنني كنت معلما مستنيرا. كنت أتجول في الأنحاء ليس إلا. أثناء سعيي وراء الممارسة الروحية، عشت كأي إنسان، أتجول في كل أنحاء العالم. أذكر أنه في ذلك الحين، أنتم التايوانيون (الفورموزيون) كنتم الأوائل في إدراك حقيقتي. ففي عام 1992، خرجت ليس لوقت طويل. الأغنية التي غنيتموها في مهرجان القمر، "تذكروا نعمة المعلمة في مهرجان القمر " بينت أنكم تعرفونني حق المعرفة وتكنون لي كثير الاحترام. أنتم حتى مدحتموني بوصفي أم الأرض العظيمة. لقد تأثرت حقًا لدى سماع ذلك. [...] حتى الآن، أشعر بالتأثر. [...] أنتم أول من أدرك حقيقتي في العالم أجمع، لقد ساندتموني وقبلتموني. [...] لقد تأثرت للغاية بعد مشاهدة هذا الفيديو، خاصة عند سماع تلك الأغنية. كيف يمكن أن يكونوا طيبين إلى هذه الدرجة؟ كيف يمكن أن يكون هناك مثل هؤلاء الناس الطيبين؟ لأنني لست صينية ولم أكن أتكلم الصينية بطلاقة في حينها، ومع ذلك استمريتم في دعمي، وأحببتموني. [...] لقد آمنتم بي. أعتقد أنكم التايوانيون (الفورموزيون) أناس مميزون. صنف مميز من البشر. [...] شكرا يا شعب تايوان (فورموزا). أتمنى لبلدكم دوام السلام والازدهار والسعادة. ليبارككم الرب. عسى أن تنعموا أنتم وتايوان (فورموزا)، بحفظ ورعاية المستنيرين والبوديساتفيين، وأن يحفظوا عالمنا من الفساد والكرب. كلي أمل أنه لا يزال هناك بعض الوقت للسماح لي بمواصلة العمل وكي يتوب العالم. تمنوا لي التوفيق. [...] تمنوا لي التوفيق والنجاح في مهمتي. حسنًا، شكرًا لكم جميعًا. [...] ليبارككم اميتابها. لبارككم الرب. [...] أنا أحبكم حبا جما. أشتاق إليكم كثيرا. أراكم عندما نستطيع. Host : نود أن نعبر عن تقديرنا العميق لمحبة المعلمة الغالية ودعم لتايوان، المعروفة أيضًا بفورموزا، وشعبها، الذي يمكن لمثالهم في حسن الضيافة الأصيل واسلوبهم المحترم أن يكون مصدر إلهام للجميع. كلنا أمل أنه في المستقبل القريب جدا سيعرف عالمنا معنى السلام الحقيقي والسعادة، حيث لا توجد كائنات واعية ترزح تحت المعاناة ونستعيد طبيعتنا الخالية من الهموم. لذلك دعونا نصلي من أجل أن يتحقق الأمل بكوكب نباتي بالكامل قريبًا كأبسط علاج لجميع المحن الحالية. عسى أن تنعم المعلمة الغالية بقلب هادئ وبالسلامة إلى الأبد، في الحماية القوية لجميع الكائنات الإلهية. لسماع المزيد عن الأوقات السعيدة التي عاشتها المعلمة السامية تشينغ هاي في تايوان (فورموزا)، ابقوا معنا على برنامج بين المعلمة والتلاميذ يوم الأحد ٧ نوفمبر لمتابعة البث الكامل لهذه الرسالة.
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-10-21   9214 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2021-10-21

الرحمة الحقيقية والصحوة هما الحل

25:37

الرحمة الحقيقية والصحوة هما الحل

Host: يوم الثلاثاء، 21 ديسمبر 2021، تكرمت محبوبتنا المعلمة السامية تشينغ هاي بالاتصال بأعضاء فريق سوبريم ماستر تي في لقراءة قصص من الحديث الشريف وباقة من الحكايات الشعبية الفيتنامية (هوب توين تروين كو تيتش فيت نام)، جمعتا لو هوي نغويين ودانغ فان لانغ. وخلال المؤتمر، تكرمت المعلمة أيضًا بالإجابة عن مختلف الأسئلة من الفريق. ( يا معلمة، يقول البابا أن العنف المنزلي فعل شيطاني على الأغلب. لذا، هل هذه علامة جيدة على أنه ربما يتغير؟ او ما السبب وراء قوله هذا؟ ) إنها قصة تستر أخرى. لف ودوران. في البداية، يوبخ الراهبات، (نعم) والآن يتحدث عن العنف المنزلي. (نعم، معاداة النساء.) إنه يلف ويدور، إنه يراوغ. بالتأكيد لديه شيء ما يخفيه. (ياه.) فهو نفسه، ليس لدي دليل ولكن لابد أنه فعل الشيء ذاته أو سيفعل. لهذا السبب لا يجرؤ على قول شيء. " Interview by Sarah Westall Published Feb. 23, 2019: تاريخه في الأرجنتين، حيث أنه في غضون ثلاث سنوات انتقل من قسيس ليصبح على رأس الكنيسة اليسوعية في الأرجنتين، القائد العام، قبل عام من حدوث انقلاب عسكري، أضحى مستشارًا للمجلس العسكري. قتلوا 30000 أرجنتيني وساعد في تهريب الأطفال من سجناءهم السياسيين. كان فقيرا ويساعد المجلس العسكري. لذا، فقد جاء من خلفية قذرة. لقد واجه دعاوى قضائية من كهنته في الأرجنتين الذين اتهموه بالتواطؤ مع الجيش. " " Media Report from Fanpage.it Feb. 27, 2017: في عام 2009، 67 من ذوي الاحتياجات الخاصة تم الإبلاغ عن تعرضهم لاعتداء جنسي من قبل مجموعة من الكهنة. كانوا أطفالا، طلاب معهد بروفولو في فيرونا، معهد ديني للصم والبكم. Abuse victim 1 (m): عندما دخلت معهد بروفولو كان عمري 3 سنوات ونصف. رأيت كل شيء، تعذيب رهيب. Abuse victim 2 (m): في المرة الأولى التي اختبرت فيها الاعتداء الجنسي كان عمري 6-7 سنوات. Reporter (m): بين الكهنة الذين ما زالوا على قيد الحياة، من اعتدى عليك؟ ( دون بيكولي. هذا الكاهن، دون بيكولي، فظيع. ) VO: يعيش دون بيكولي كضيف في سكن الفاتيكان في نيغرار، بالقرب من فيرونا. Reporter (m): على أي حال، كان ما حدث في تلك الغرفة إثم؟ ( لا، بحسب... لأن الذكور مع الذكور كانت مزحة، تلك مزحات. ) لذلك، هل تم ذلك من قبل جميع الكهنة تقريبًا؟ ( معظمهم، أجل، أجل. ) حتى الجنس؟ ( نعم، نعم. ) الجنس؟ ( نعم، نعم. ) وماذا عن الكهنة، عندما ظهر؟ هل قاموا بإزالته؟ ( نعم، تمت إزالته. ) التجاوزات، متى تم اكتشافها؟ ( كان هناك دون توراتي، مثلا، كما انه فعل تلك الأشياء، ثم فر إلى أمريكا. ) هل تم إبعادهم عندما تم اكتشاف أنهم كانوا قد استغلوا الأطفال جنسيا؟ ( نعم، أبعدوا إلى الأرجنتين. ) VO: طلب الضحايا لقاء خوسيه بيرجوجليو (فرنسيس)، أسقف بوينس آيرس في ذلك الوقت. Abuse victim 3 (f): نحن في الأرجنتين، حاولنا الوصول إلى البابا فرنسيس. جميع الضحايا. ولم يستقبلنا إطلاقا. ولا حتى حين كان كاردينالا. أنا متأكد من أنه يعلم. Reporter (m): هل كان الفاتيكان على علم بأمر هؤلاء الكهنة الشاذين؟ ( نعم، لقد تم إبلاغه لأن الضحايا كانوا قد بعثوا عدة رسائل إلى الفاتيكان في عامي 2013 و 2014. قررنا الذهاب إلى روما وتسليم الرسالة للبابا شخصيًا. لأننا لم نتلق أي رد طوال تلك السنوات. وطلب منا أن نغفر له عما حدث وقال لنا نصلي له ... ليس إلا. ) VO: جوزيبي كونسيجليو حضر هو أيضا اللقاء برفقة البابا. Abuse victim 4 (m): احمر خجلاً، وقال، "اغفر لي" وصلي من أجلي. لكني لست بحاجة للصلاة. لان حياتي حاليا مدمرة. VO: لجنة الفاتيكان، في عام 2010، لم يطرد أي من الكهنة المتورطين. كافة الأدلة كانت كانت تحمل ختم الفاتيكان. اليوم، لا أحد من الضحايا تم تعويضه بسبب الاعتداءات الجنسية. " لأنهم يعرفون بعضهم البعض. (نعم يا معلمة.) إذا كان اللصان يعملان معًا طوال الوقت، كيف لأحدهما أن يخرج ويقول، “أنت سيء. أنت سيء.” (نعم يا معلمة.) فهم يعرفون بعضهم البعض جيدا. [...] أخبرتني السماء بأشياء عنه، لكني لا أريد البوح بها. لا أريد أن أخبركم. إنه شخص قبيح، وقذر. (صحيح يا معلّمة.) (نعم، مفهوم.) [...] إنه يخفي شيئًا، (مفهوم يا معلّمة.) شيئا شخصيا. لهذا السبب يحاول فعل أشياء كثيرة لتشتيت انتباه الناس. (صحيح.) ولا يستطيع أن يفتح فاه لتوجيه التهم أو الحكم على أولئك الذين يغتصبون الأطفال، يتحرشون بالأطفال وما إلى ذلك. أطفال في سن ثلاث أو أربع سنوات، حتى. (نعم يا معلمة.) أي شخص عادي سيعرف أن هذا شر مطلق. (نعم يا معلمة.) لكنه يتهم أي شخص آخر باستثناء هؤلاء. إنه يحمي هؤلاء. [...] هذا الرجل، يخفي الكثير من الأشياء. إنه ليس باللطف والدماثة الذين يبديهما. على أي حال، البشر الذين لا يبصرون، سيرونه كإنسان. إنه ليس إنسانًا. سبق وقلت لكم. (نعم يا معلمة.) نظرت إليه ذات مرة، بدا اشبه بشيطان في جسد إنسان. (يا للهول.) وفي بعض الصور يمكن أيضًا أن يظهر ذلك. لكنهم يجيدون إخفاء الأمر. إنهم يجيدون التمويه. هؤلاء شياطين أشد مكرا من الشياطين العاديين. (يا للهول.) إنهم يجيدون إخفاء الأمر. محال أن تروا ذلك. (يا للهول.) [...] ليس بوسع الجميع كشف الأمر. لكن بوسعكم أن تروا الطريقة التي يفعلون (نعم.) أو يقولون بها الأشياء، فتعلمون عندئذ أنهم شياطين. (صحيح يا معلّمة.) حتى أنه اعترف بذلك، مع أنه قالها مازحا. [...] يا إلهي، إلى أي مدى عليه أن يكون شيطانا، إلى أي مدى عليه أن يكون شريرا حتى يراه الناس؟ لست مضطرة لإثبات أنه شيطان. (نعم يا معلمة.) لقد أثبت ذلك بنفسه. لذلك لا تصدقوا أي شيء مما يقوله بعد الآن. إنه يتستر على أمر آخر، لتشتيت الانتباه، فينسى الناس أمره، وأمر كهنته الشاذين الذين لا يزالون يؤذون الأطفال. [...] ماذا قال؟ العنف المنزلي …؟ (إنه فعل شيطاني.) شيطاني. (نعم.) لا شيء شيطاني مقارنة بما فعلوه أو يفعلونه هو وأتباعه. (نعم، بالضبط.) ودعم قتلة الأجنة والأطفال الذين لم يولدوا بعد. [...] لا شيء أكثر شيطانية من تعذيب، واغتصاب الأطفال الأبرياء أو حتى الكبار من قبل الكهنة المزعومين. هم كهنة شاذون. حتى لو قال أن العنف المنزلي قعل شيطاني. العنف غير مفيد أينما كان، ولكن على الأقل هؤلاء الناس، كما تعلمون، يعيشون معًا ضمن أسرة واحدة، قد يثيرون غيض بعضهم البعض، قد يكون بينهم كارما سوداء، قد يثور بينهم نزاع أو تقع بينهم مشاكل عائلية أو مالية وقد يكونون مرهقين بسبب العمل في الخارج ويعودون إلى البيت وهم محملين بأعباء العمل ومشاكله، أو قد يمرض الأطفال أو لا تكون الزوجة على ما يرام، وما إلى ذلك، أو قد يقعون في ضائقة مالية فيشحن جو الأسرة بطاقة سلبية. ربما يعانون أيضا من مشكلة معاقرة الخمر أو المخدرات. فتتراكم المشاكل. وهم يعيشون مع بعضهم البعض، ويثيرون غيض وغضب بعضهم البعض. لكن هؤلاء الأطفال الذين يغتصبهم الكهنة أو يعذبونهم أو يقتلونهم بلا رحمة لا صلة تربطهم بالكهنة، لا يعيشون معهم، لا يضايقونهم، هم فقط يأتون ويغتصبونهم، فقط لأن لديهم سلطة. الأطفال ضعفاء، لذا ما من شيء يساوي فعلتهم هذه، لذلك يجب ألا يحاول البابا اللف والدوران وإلقاء اللوم على الجميع عوضا عن كهنته الشاذين. هذه العصابة الشريرة يجب أن يعودوا إلى الجحيم، خالدين فيها أبدا. الجحيم هو مكانهم الطبيعي، وليس هذا الكوكب. [...] من أجل حماية المسيحية وسمعة الكنيسة، يجب أن يتخلصوا من هذا النوع من الشر. (نعم يا معلمة.) جميعهم بدأ من البابا وصولاً إلى هؤلاء الكهنة الشاذين. أينما اكتشفوا واحدا، ليتخلصوا منه على الفور. [...] يا إلهي! أنا أدعو الله أن ينعم جميع الأطفال بالأمان، أو أسأل السماء أن تفعل شيئًا، وإلا فهذا ليس المجتمع الذي يجب أن نعيش فيه. (لا، يا معلمة.) [...] هل من أسئلة أخرى؟[…] " Media Report from Sky News Dec. 17, 2021: يقول العلماء أن عدوى أوميكرون تتحرك حاليا بوتيرة استثنائية. Lisa King (f): أنت تتنفس. هذا شيء طبيعي. منذ ولادتك أنت تتنفس. ومن ثم عندما تصل إلى مرحلة حيث لا يمكنك التنفس، تصاب بالذعر. وتقول في نفسك، "حسنًا، ماذا يمكنني أن أفعل؟" لم أخبر يوما شيئا كهذا في حياتي ولا أريد لأي شخص آخر ... " " Media Report from NBC 7 Dec. 23, 2021: إنه أمر مخيف حقًا. من المخيف أن تفقد القدرة على التنفس. ( تم تطعيم شانون بالكامل وكان مؤخرا قد تلقت حقنة معززة. ) لم أتمكن من التقاط أنفاسي. حتى هذه اللحظة، أعاني كي أتكلم، ولكن لم أتمكن من التقاط أنفاسي. شعرت بكل هذا الألم في صدري. شعرت وكأن قطعا من الطوب جاثمة على صدري. " " Media Report from Sky News Dec. 17, 2021: حاليا أخرج إلى الصالة الرياضية ثلاث او اربع مرات في الاسبوع. الدراجة الجبلية. لا تتخلص من المرض. خارت قواي. كنت أقول لا أعتقد أن أمرا كهذا سيحدث. شعرت وكأنني كنت أختنق خمس مرات في اليوم. أمر سيء. أسوأ شهر في حياتي. لقد تم تطعيمي مرتين أيضًا. شهري مايو ويوليو. " ( تفيد التقارير أن متحور أميكرون يساوي متحور الدلتا في شدته. ) على أقل تقدير. (على أقل تقدير. لذا، يا معلمة، هذا أمر مقلق للغاية. هل من حل؟ وهل سيكون هناك لقاح له، لأنه يقال أن أوميكرون أسرع انتشارا من دلتا بـ70 مرة؟ ) حتى أنه قادر على تجنب اللقاحات، حسب قولهم. (نعم، يا معلمة.) قرأت حتى أنه مع متحور دلتا، خطر الإصابة مرة أخرى، أقل. (صحيح.) أقل بأربع أو خمس مرات مما هو عليه الأمر مع أوميكرون. (نعم، يا معلمة.) علاوة على ذلك، إذا أصبت بمتحورات كوفيد الأخرى، كدلتا مثلا، فإنك تتمتع بمناعة لستة أشهر على الأقل. لكن مع أوميكرون الفترة أقل من ذلك بكثير. (يا للهول.) تتمتع بمناعة أقل، أو 90٪، شيء من هذا القبيل. (نعم يا معلمة.) لذلك، فإن أوميكرون مخيف للغاية. (نعم يا معلمة.) ليس لدي حل. قلت للجميع أن يستحيلوا نباتيين. (نعم يا معلمة.) هذا هو الحل الأفضل، لكني أخشى أن الأوان قد فات الآن. (يا إلهي.) أخشى أن الأوان قد فات الآن. (يا إلهي.) لا يزال بالإمكان أن تحظى ببعض المساعدة إذا استحلت نباتيًا، وصليت، وكنت مخلصا وقلت السيئات التي تفعلها عن ذي قبل، قد تنجوا. (نعم.) خلا ذلك، قد يكون الأوان قد فات عليك. هذا ما قاله لي قائد جيش كوفيد. (يا للهول.) ليس هذا فحسب. يبدو أن السماء تريد تدمير البشرية، ليس الآن فحسب، بل وفي المستقبل. (يا للهول.) لا أستطيع ان أبوح لكم بالتفاصيل. (نعم يا معلمة.) غير مسموح لي بذلك. إنه مخيف جدا. (يا إلهي، يا معلمة.) وتأثيره على المدى الطويل والتأثير الخفي، لا أحد يستطيع اكتشافه. (يا للهول.) هذه هي المشكلة. (نعم يا معلمة.) لقد اكتشفوا للتو ما هو طاف على السطح ليس إلا، وصرحوا بأشياء كثيرة، حتى انخفاض عدد الحيوانات المنوية، وأشياء من هذا القبيل. (نعم، يا معلمة.) أشياء أخرى كثيرة، غير مسموح لي بالبوح بها. لكن على ما يبدو أن البشر لن يحظوا بالعفو. دونت في يومياتي، بعض التفاصيل، لكن لا أستطيع البوح بها. (نعم يا معلمة.) يكفي أن أقول أن البشرية على ما يبدو توشك على الزوال. (يا إلهي.) [...] انه لأمر فظيع. في البداية، قالوا “لا داعي للذعر. “إنها مجرد عدوى خفيفة.” لا، لا، هذا ما يبدو على السطح. (نعم يا معلمة.) لكن سبق وأخبرتكم، تحت الطاولة أو علانية، ليس الأمر كما يبدو في الظاهر. (نعم يا معلمة.) لم يتحور الفايروس للمتعة. […] (نعم يا معلمة.) بل فعل ذلك عن قصد، مع توجيه لإلحاق ضرر أكبر (يا للهول!) بالبشرية. (يا للهول!) ليس الآن فحسب، بل وفي المستقبل أيضًا. الناس لا يتوبون. يا إلهي، آمل أن يتوبوا قليلا، حتى يتمكنوا من إنقاذ أنفسهم، وإنقاذ الجنس البشري (نعم يا معلمة) والجينات. ذلك أنه إذا تعرضت الجينات للتلف أو استنزفت، عندئذ ستكون البشرية أمام فناء حتمي. (نعم، يا معلمة.) الناس لا يصغون. ما العمل؟ أبذل قصارى جهدي كل يوم، لكني لا أعتقد أن الجنة ستتساهل معهم. أنا أبذل قصارى جهدي. (شكرا لك يا معلمة لما تفعلينه لتقديم المساعدة.) [...] تعلمون بأن هناك آثار بطيئة وطويلة الأجل. العلماء ليسوا على دراية حتى الآن. وربما لن يعلموا حتى. [...] من الصعب جدًا على العلماء اكتشاف التأثير الخفي طويل الأمد لمتحوّر أوميكرون. وليس من المؤكد أننا سنتمكّن من علاجه لدى إيجاده. [...] لن يكتشفوا التفاصيل الكاملة أبدًا. (يا للهول.) سيرون النتيجة فقط، لكنهم قد لا يعلمون أن أوميكرون هو السبب. سيقولون على الأرجح أن مستوى البشر انحدر أو أيا كان. لن أبوح بالمزيد. [...] لقد فارقني النوم بسبب كل شيء، لكن ما العمل؟ البشر لا يتغيرون، ويبدو أن الأوضاع تسوء. يستمرّون في الاعتماد على العلم وإنتاج اللقاحات واحدًا تلو الآخر، لكن هذا ليس كل شيء. هذا ليس الحل الحقيقي. الحل الحقيقي هو المعايير الأخلاقية البشرية واللطف المُحب والرحمة. الرحمة الحقيقية، ليس فقط العاطفة النجميّة. [...] نحن بحاجة إلى رحمة حقيقية، صحوة حقيقية لتجنب هذه الكارثة، وتجنّب ظهور متحوّرات الوباء واحدًا تلو الآخر. (نعم.) [...] إذا فقد البشر المحبة في أنفسهم، فقد فقدوا كل شيء بالفعل. خسروا خِصلة الإنسانية. هل هذا مفهوم؟ (نعم، يا معلمة.) لا يستحقّوا أن يكونوا بشرًا بعد الآن. لهذا السبب ترغب السماء بتدميرهم، فهم دون معيار البشرية. حتى لو رغبوا بالتجسد كبشر مجددا وعدم الذهاب إلى الجحيم، أو عدم التجسّد بهيئة أنواع أخرى مثل شعب الحيوانات أو شعب الحيوانات السفلية، أو شعب الحيوانات الشريرة، أو شيء من هذا القبيل، عليهم الالتزام بالمبادئ، الوصايا الخمس أو الوصايا العشر. (نعم، يا معلمة.) [...] حسنا، هل من أسئلة أخرى؟ ( لدي سؤال عن السرّ الذي بحتِ به المرة السابقة، في المؤتمر الأخير يا معلمة، بأن الشخص لن يصاب إذا كان خضريًّا وخيّرًا. هل يتغيّر الأمر وفق مستوى الخير، أي ربما يمرض قليلا أو لا يمرض أبدا؟ ) نعم، هذا صحيح. يعتمد الأمر على شيئين. بادئ ذي بدء، كما تفضّلت، ربما قليل أو كثير من الخير. للخير نوعان، الخارجي والداخلي، أو كليهما. (نعم.) يبدو بعض الناس خيّرين، لكنهم ليسوا كذلك. يفعلون الخير فقط لأنه ضمن إمكاناتهم. فهم يمتلكون المال أو يرغبون بأن يُنظر إليهم كأشخاص خيّرين، لكن قلوبهم خالية من الرحمة الحقيقية. (نعم، يا معلمة.) والخيّر الحقيقي هو من بقلبه محبة ورحمة تجاه الآخرين. بكل ما تعنيه الكلمة من معنى. أي يشعر بألم الآخرين. لا أقصد الألم الجسدي، بل وكأنهم يختبرون حقًا الشيء ذاته. (نعم.) يملك الكثير من الناس سِمة الخير الحقيقي، لكنهم لا يصقلونها. (نعم يا معلمة.) كلنا بالطبع نمتلكها ما دمنا أبناء الآلهة، لكن إذا عشنا حياتنا نسابق العالم ونقوم بكل أنواع الأمور الدنيوية سننسى تلك المحبة الحقيقية الكامنة في داخلنا. كما ننسى النور الذي نرثه، الذي نحن جزء منه، وأننا جزء من نور الآلهة. (نعم يا معلمة.) لذا، تعتمد سِمة الخير على مقدارها، وما إذا كانت حقيقية. فهي ليست الخير الخارجي. ولا رد الفعل الخارجي، أو حتى تشجيع أو مدح أولئك الذين يقومون بأعمال خيرية أو خيّرة. لا، ليس هذا وحسب. يجب أن ينبع من القلب. (نعم، يا معلمة.) [...] يعلم الله ما إذا كان في قلوبهم محبة. (نعم يا معلمة.) وفيروس كوفيد، غير مرئي، ويعلمون كل شيء! (يا للهول.) [...] ينظرون في قلبك، وروحك، وعقلك، لا في الفعل الخارجي. بالطبع، إذا كنت تقوم بأعمال صالحة بمحبة حقيقية، تنبع من محبتك الحقيقية، سيعلمون ذلك بالطبع. (نعم، يا معلمة.) وإذا حاولت حتى أن تكون خيّرًا، رغم أنك غير متأكد سواء كنت جادّا أم لا، لكنك تحاول، تبذل قصارى جهدك، سيعلمون أيضًا. وفي هذه الحالة ستمرض، لكن بلطف، (نعم.) وسوف تتعافى. والخضرية، الخضرية عمل خيّر بالفعل، (إنها كذلك، يا معلّمة.) إذا كانت بهدف الرحمة. حتى لو كانت لهدفٍ صحي، سوف تستفيد من الطاقة الجيدة للخضرية، وستنمو بداخلك المزيد من المحبة شيئا فشيئا، والمزيد من الرحمة، (نعم، يا معلمة.) والمزيد من الخير. هذا مجرد أثر جانبي. [...] إذا فعلت أشياء جيّدة، وحاولت بكل إخلاص، سيكون لها آثار جانبية جيدة. إذا كنت خضريا بسبب الرحمة أو حماية كوكب الأرض، ستجني فائدة أكبر. حتى لو مرضت بفيروس كوفيد مثلًا، سيكون الأثر طفيفا. (نعم، مفهوم، يا معلمة.) أحد العوامل الأخرى هو امتلاك المرء لما يكفي من الاستحقاق، (نعم.) لموازنة ذلك، ثم سيتعافى بسرعة. والعامل الآخر هو قدرك، قدرك أن تموت جرّاء ذلك. (يا للهول.) إنه مجرد ذريعة للموت، لتموت بالموعد المحدد. (نعم، يا معلمة.) بالمناسبة، يتعلق الموت بكوفيد بالعديد من العوامل، فهو يعتمد على أشياء كثيرة. [...] لم يُصب الكثير من أكلة اللحوم بكوفيد حتى الآن، أو لن يصابوا، فربما لديهم استحقاق عظيم من حياة سابقة، هذا أول احتمال، والاحتمال الثاني هو كونهم تجسّد لقوة الشيطان. (يا للهول.) إنهم هناك لإيذاء البشر، تمامًا مثل فيروس كوفيد. يعملون كالحلفاء، (نعم.) ولا يؤذوا بعضهم البعض. (يا للهول.) لن يؤذي كوفيد هؤلاء الناس، أو تلك الكائنات. كيف لا يصيب هؤلاء الأشخاص أي شيء، رغم ارتكابهم للكثير من الأخطاء؟ إنهم في نفس الفريق. (صحيح.) (يا للهول) [...] كما أني سألت قائد جيش كوفيد 19. قلت، "لماذا، على سبيل المثال، يفعل الكهنة الشاذون والبابا أشياء سيئة، ويتفوهون بأشياء سيئة، حتى أنهم معادون ليسوع، لماذا لا يصابون بكوفيد أو يموتون؟" قالوا لي، "لأن الجنود يتعرّفون عليهم كمستوى سلبي." قالوا لي، "تم تحديد المستوى كسلبي." "تحديد". لا يقولون تم تبويبهم أو تصنيفهم. ربما لا يعرفون كيفية اختيار الكلمات. تم تحديد المستوى في الجانب السلبي. لذا، لن يقتربوا منهم. (يا للهول.) هذا سيء، لكني أخبركم الحقيقة. (نعم يا معلمة.) أتمنى لو أني أخبركم بأن هؤلاء الناس سيموتون بسرعة، يموتون سريعًا بسبب كوفيد، لكن لا. إنهم في نفس الفريق. ويعملون على إيذاء البشر. هل فهمتم قصدي؟ (نعم، يا معلمة.) حتى قبل أن يولدوا. يريدون قتلهم، حتى يتمكنوا من التغذّي على أرواحهم. لا يكتفون بأكل شعب الدجاج، شعب الدجاج الكبير، ولحم شعب البقر، بل يأكلون جوهر هؤلاء الأطفال الذين يموتون بشكل مؤلم جرّاء الإجهاض. (نعم، يا معلمة.) كلهم متواجدون من أجل الدم. يعملون معا. إنهم أصدقاء، إنهم لا يقتربون من الأشخاص السلبيين. إنهم من الجحيم. وصعدوا لإيذاء البشر فقط، […] لذا كلّ من يؤذي البشر هو حليفهم. […] ليس كل الناس الذين لا يموتون بسبب كوفيد هم سلبيين، بل يملك بعضهم الكثير من الاستحقاق من حياة سابقة. (نعم، يا معلمة.) لا يضعهم مصيرهم في هذه الحياة ضمن تلك الفئة. لكن العدد أكبر بكثير، ليس هذا وحسب. أتذكرون سابقا، سألتهم، "لكم من الوقت ستستمرون بمعاقبة البشر بفيروس كوفيد؟" قالوا لي سيموت الكثير من الناس. [...] تمامًا مثل متحوّر أوميكرون، أخبرني زعيم كوفيد قبل بضعة أيام، قبل وقت طويل من انتشار الخبر، ويقول الخبراء إنه ليس عاديًّا، بل خطير كدلتا، على سبيل المثال. (نعم.) وانخفاض عدد الحيوانات المنوية، (نعم.) إلخ، إلخ. كنت على دراية بكل ذلك قبل وقت طويل. علمت أشياء كثيرة قبل وقت طويل، قبل ظهورها في الأخبار. [...] لكن لا يعني هذا قدرتي على البوح بها. عليه (قائد جيش كوفيد) أن يلتزم بعمله. (نعم يا معلمة.) [...] Host: تقديرنا الكبير لحكمة المعلمة الثمينة، التي تقود الإنسانية نحو طريق الخلاص، عسى أن ننجح جميعا في تذكر محبتنا ونورنا المتأصل كما نختار أسلوب حياة نباتي ونحمي الأنقياء من الأذى، وبالتالي ننقذ مستقبل كوكبنا. نتمنى للمعلمة المحبة وافر الصحة وهدوء القلب، في كنف الحماة السماويين. لمعرفة أصناف الناس السبعة الذين سيحفظهم الله، يوم القيامة، بحسب النبي، صلى الله عليه وسلم، ومن أي مستوى يأتي قائد جيش كوفيد، بالإضافة إلى ما هو السبب الجذري للعنف المنزلي، انتظرونا في برنامج بين المعلمة والتلاميذ الثلاثاء ١ فبراير ٢٠٢٢، لمتابعة البث الكامل لهذا المؤتمر. أيضا، يمكنكم الرجوع إلى الأخبار العاجلة / حلقات بين المعلمة والتلاميذ السابقة، من قبيل: الأخبار العاجلة: على الجميع أن يتحمل عاقبة أفعاله تاريخ العرض: 18 ديسمبر 2021 سر من رئيس كوفيد تاريخ العرض: 24 ديسمبر 2021 رسالة المعلمة السامية تشينغ هاي بمناسبة عيد الميلاد المجيد تاريخ العرض: 30 ديسمبر 2021 بين المعلمة والتلاميذ: السماء لا تقبل قتل الأجنة تاريخ العرض: 9 نوفمبر 2021 الإرادة الحرة هي أن تختار طريق الصلاح تاريخ العرض: 17 نوفمبر 2021 عندما تضيع الأمانة: علامات الساعة من الحديث الشريف تاريخ العرض: 4 ديسمبر 2021 يجب على الكهنة الكاثوليك أن يعضوا وفق الإنجيل الحقيقي للرب يسوع تاريخ العرض: 20 ديسمبر 2021 لقب القديس الحقيقي تاريخ العرض: 28 ديسمبر 2021
أخبار جديرة بالاهتمام
2022-01-05   10574 الآراء
أخبار جديرة بالاهتمام
2022-01-05
انتقل إلى صفحة
تطبيق
مسح رمز الاستجابة السريعة، أو اختيار نظام الهاتف المناسب لتنزيله
ايفون
أندرويد
ترجمات
s=0.12218,m=0.21979,mp=1.25213,reSearch=true